العودة   منتديات الدولى > المنتديات الإسلامية > المنتدى الإسلامى العام

المنتدى الإسلامى العام كل ما يخص الدين الإسلامي من عقيدة وسنن وقرآن وأحاديث شريفة وأدعية إسلامية وكل أحكام الشريعة


1 
ام مودي



لمن الملك اليوم ؟؟؟؟

لله الواحد الاحد
هو الله الرحمن الرحيم الملك القدوس
السلام المؤمن المهيمن العزيز الجبار

المتكبر الخالق البارىء المصور الغفار
القهار الوهاب الرزاق الفتاح العليم
القابض الباسط الخافض الرافع المعز
المذل السميع البصير الحكم العدل
اللطيف الخبير الحليم العظيم الغفور
الشكور العلي الكبير الحفيظ المقيت
الحسيب الجليل الكريم الرقيب المجيب
الواسع الحكيم الودود المجيد الباعث
الشهيد الحق الوكيل القوي المتين
الولي الحميد المحصي المبدىء المعيد
المحيي المميت الحي القيوم الواجد
الماجد الواحد الصمد القادر المقتدر
المقدم المؤخر الاول الاخر الظاهر
الباطن الوالي المتعالي البرّ التواب
المنتقم العفو الرؤوف مالك الملك ذو الجلال والاكرام
المقسط الجامع الغني المغني المعطي
المانع الضار النافع النور الهادي
البديع الباقي الوارث الرشيد الصبور



2 
عمرو شعبان

لمن الملك اليوم؟
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خاتم النبيين والمرسلين، وعلى آله وصحبه أجمعين.. أما بعد:
فإن يوم القيامة يوم شديد على الناس جميعاً، وهو على الكافرين عسير غير يسير، إنه يوم تقطع الصلات والأنساب والمصالح الدنيوية، فيه يعرف الناس أنهم ضعفاء محتاجون إلى ربهم الكريم، وفيه يكون الملك لله وحده لا شريك له، ويبطل ما كان يظنه الناس في الدنيا ملكاً وهو ملك زائف بالنسبة إلى ملك الله العظيم الكريم..
إخواني: إن هذه الدنيا قد شغلت الناس عن الدار الآخرة، وتفاخر الناس وتعاظموا بالملك والمناصب والمال، ونسوا أن الله هو المالك لهذا الكون كله، وإنما وهبهم ذلك امتحاناً لهم وفتنة، فإذا انكشف الغطاء عن أعين الغافلين فشاهدوا الأمر على حقيقته يوم القيامة سمعوا عند ذلك نداء المنادي: "لمن الملك اليوم؟ لله الواحد القهار" ولقد كان الملك لله الواحد القهار كل يوم لا ذلك اليوم على الخصوص، ولكن الغافلين لا يسمعون هذا النداء إلا ذلك اليوم، فهو نبأ عما يتجدد للغافلين من كشف الأحوال حيث لا ينفعهم الكشف؛ فنعوذ بالله الحليم الكريم من الجهل والعمى فإنه أصل أسباب الهلاك.
قال تعالى في القرآن العظيم: يَوْمَ هُم بَارِزُونَ لَا يَخْفَى عَلَى اللَّهِ مِنْهُمْ شَيْءٌ لِّمَنِ الْمُلْكُ الْيَوْمَ لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ (16) سورة غافر.
ورد في البخاري ومسلم عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول: (يقبض الله الأرض ويطوي السموات بيمينه، ثم يقول: أنا الملك أين ملوك الأرض؟).
وعن عبد الله بن عمر -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (يطوي الله -عز وجل- السماوات يوم القيامة، ثم يأخذهن بيده اليمنى، ثم يقول: أنا الملك، أين الجبارون؟ أين المتكبرون؟ ثم يطوي الأرضين بشماله ثم يقول: أنا الملك، أين الجبارون؟ أين المتكبرون؟) رواه مسلم.
عن ابن عباس قال : "ينادي مناد بين يدي الصيحة: يا أيها الناس، أتتكم الساعة، قال: فسمعها الأحياء والأموات، قال: وينزل الله عز وجل إلى السماء الدنيا، فينادي مناد: لمن الملك اليوم؟ لله الواحد القهار).1
عن عبد الله قال: "يجتمع الناس في صعيد واحد بأرض بيضاء كأنها سبيكة فضة، لم يعص الله فيها، يكون أول كلام يتكلم به أن ينادي مناد: لمن الملك اليوم؟ لله الواحد القهار، اليوم تجزى كل نفس بما كسبت لا ظلم اليوم إن الله سريع الحساب، ثم يكون أول ما يبدأ به من الخصومات في الدنيا، فيؤتى بالقاتل والمقتول، فيقال: لم قتلت هذا؟ فإن قال: قتلته لتكون العزة لله، قال: فإنها له، وإن قال: قتلته لتكون العزة لفلان. قال: فإنها ليست له، ويبوء بإثمه فيقتله، ومن كان قتل بالغين ما بلغوا، ويذوق الموت عدد ما ماتوا.2

هناك يظهر الملك الحقيقي وتزول ملوك الأرض الضعيفة، ولا يبقى لها وزن ولا ذكر إلا من كان منهم صالحاً عادلاً، فإن الله يوفيه حسابه وأجره والله سريع الحساب.
فما على العاقل إلا أن يعتصم بالله الملك القهار، ويستقيم على شرعه ليكرمه في يوم تتقلب فيه القلوب والأبصار.
لمن الملك اليوم : لله الواحد القهار
`
ذكرابن الجوزى رحمه الله فى كتابه بستان الواعظين ورياض السامعين اثرا جميلا يهز القلوب يرويه الصحابي حذيفة بن اليمان رضى الله عنه .

قال حذيفة كان الناس يسألون النبي {صلى الله عليه وسلم} عن الخير وكنت أنا أسأله عنالشر مخافة أن يصيبني فكان النبي {صلى الله عليه وسلم} يقول } في آخرالزمان فتن كقطع الليل المظلم
فإذا غضب الله تعالى على أهل الأرض أمرالله تعالى إسرافيل أن ينفخ نفخة الصعق فينفخ على غفلة من الناس فمن الناسمن هو في وطنه ومنهم من هو في سوقه ومنهم من هو في حرثه ومنهم من هو فيسفره ومنهم من يأكل فلا يرفع اللقمة إلى فيه حتى يخمد ويصعق
ومنهم من يحدث صاحبه فلا يتم الكلمة حتى يموت فتموت الخلائق كلهم عن آخرهم
وإسرافيل لا يقطع الصيحة حتى تغور عيون الأرض وأنهارها ونباتها وأشجارها وجبالهاوبحارها ويدخل الكل بعضه في بعض في بطن الأرض والناس خمود صرعى فمنهم من هوصريع على وجهه ومنهم من هو صريع على ظهره وعلى جنبه وعلى خده ومنهم منيكون اللقمة في فيه فيموت وما أدرك أن يبتلعها وتنقطع السلاسل التي فيهاقناديل النجوم فتستوي بالأرض من شدة الزلزلة وتموت ملائكة السبع سموات والحجب والسرادقات والصادقون والمسبحون وحملة العرش والكرسي وأهل سرادقات المجد والكروبيون ويبقى جبريل وميكائيل وإسرافيل وملك الموت عليه السلام
يقول الجبار جل جلاله : - يا ملك الموت من بقي وهو أعلم فيقول ملك الموت سيديومولاي أنت أعلم بقي إسرافيل وبقي جبريل وبقي ميكائيل وبقي عبدك الضعيف ملك الموت خاضع ذليل قد ذهلت نفسه لعظيم ما عاين من الأهوال
فيقول له الجبار تبارك وتعالى انطلق إلى جبريل فاقبض روحه فينطلق ملك الموت إلى جبريل عليه السلام فيجده ساجدا راكعا فيقول له ما أغفلك عما يراد بك يامسكين قد مات بنو آدم وأهل الدنيا والأرض والطير والسباع والهوام وسكان السموات وحملة العرش والكرسي والسرادقات وسكان سدرة المنتهى وقد أمرنيالمولى بقبض روحك فعند ذلك يبكي جبريل عليه السلام ويقول متضرعا إلى الله تعالى يا الله هون علي سكرات الموت
فيضمه ملك الموت ضمة يقبض فيها روحه فيخر جبريل منها صريعا فيقول الجبار جل جلاله من بقي يا ملك الموت وهو أعلم فيقول مولاي وسيدي بقي ميكائيل وإسرافيل وعبدك الضعيف ملك الموت
فيقول الجبار جل جلاله انطلق إلى ميكائيل فاقبض روحه فينطلق ملك الموت إلى ميكائيل كما أمره الله تعالى فيجده ينتظر الماء ليكيله على السحاب فيقول لهما أغفلك يا مسكين عما يراد بك ما بقي لبني آدم رزق ولا للأنعام ولاللوحوش ولا للهوام قد مات أهل السموات وأهل الأرضين وأهل الحجب والسرادقاتوحملة العرش والكرسي وسرادقات المجد والكروبيون والصادقون والمسبحون وقدأمرني ربي بقبض روحك فعند ذلك يبكي ميكائيل ويتضرع إلى الله ويسأله أن يهون عليه سكرات الموت فيحضنه ملك الموت ويضمه ضمة يقبض فيها روحه فيخر صريعا ميتا لا روح فيه فيقول الجبار جل جلاله من بقي وهو أعلم يا ملك الموت فيقول مولاي وسيدي أنت أعلم بقي إسرافيل وعبدك الضعيف ملك الموت
فيقول الجبار تبارك وتعالى انطلق إلى إسرافيل فاقبض روحه فينطلق كما أمره الجبارإلى إسرافيل فيقول له ما أغفلك يا مسكين عما يراد بك قد ماتت الخلائق كلهاوما بقي أحد وقد أمرني ربي ومولاي أن أقبض روحك فيقول إسرافيل سبحان منقهر العباد بالموت سبحان من تفرد بالبقاء ثم يقول مولاي هون علي مرارةالموت فيضمه ملك الموت ضمة يقبض فيها روحه فيخر ميتا صريعا فلو كان أهل السموات في السماوات وأهل الأرض في الأرض لماتوا كلهم من شدة رجة وقعته

فيقول الجبار تبارك وتعالى من بقي يا ملك الموت وهو تعالى أعلم فيقول مولاي وسيدي أنت أعلم بمن بقي بقي عبدك الضعيف ملك الموت فيقول الجبار تعالى وعزتي وجلالي لأذيقنك ما أذقت عبادي انطلق بين الجنة والنار ومت فينطلق بين الجنة والنار فيصيح صيحة لولا أن الله تبارك وتعالى أمات الخلائق لماتوامن عند آخ هم من شدة صيحته فيموت فتبقى السموات خالية من أملاكها ساكنةأفلاكها وتبقى الأرض خاوية من إنسها وجنها وطيرها وهوامها وسباعها وأنعامها ويبقى الملك لله الواحد القهار الذي خلق الليل والنهار فلا ترى أنيسا ولاتحس حسيسا قد سكنت الحركات وخمدت الأصوات وخلت من سكانها الأرضون والسماوات
لمن الملك اليوم؟!
ثم يطلع الله تبارك وتعالى إلى الدنيا فيقول : يا دنيا أين أنهارك وأين أشجارك وأين سكانك وأين عمارك أين الملوك وأبناء الملوك وأين الجبابرةوأبناء الجبابرة أين الذين أكلوا رزقي وتقلبوا في نعمتي وعبدوا غيري
لمن
الملك اليوم فلا يجيبه أحد.
فيقول تعالى الملك لله الواحد القهار
فينظرالجبار جل جلاله إلى عباده موتى من بين صريع على خده ومن بين بال في قبرهثم يقول يا دنيا أين أنهارك وأين أشجارك وأين سكانك وأين عمارك وأين الملوك وأين الجبابرة
لمن الملك اليوم فلا يجيبه أحد

فيقول الله تعالى لله الواحد القهار
فتبقى الأرضون والسموات ليس فيهن من ينطق ولا من يتنفس ما شاء الله من ذلك وقد قيل تبقى أربعين يوما وهو مقدار ما بين النفختين ثم بعد ذلك ينزل الله تبارك وتعالى من السماء السابعة من بحر يقال له بحر الحيوان ماؤه يشبه مني الرجال ينزله ربنا أربعين عاما فيشق ذلك الماء الأرض شقا فيدخل تحت الأرض إلى العظام البالية فتنبت بذلك الماء كما ينبت الزرع بالمطر
والله تعالى اعلم.

ربنا آتنا في الدنيا حسنه وفي الآخرة حسنه وقنا عذاب النار)
وأدخلنا الجنة برحمتك يا عزيز يا غفار .اللهم ارحمنا إذا أتانا اليقين، وعرق منا الجبين، وكثر الأنين والحنين.
اللهم ارحمنا إذا يئس منا الطيب ، وبكى علينا الحبيب ، وتخلى عنا القريب وارتفع النشيج والنحيب.
اللهم ارجمنا إذا اشتدت السكرات ، وتوالت الحسرات ، وأطبقت المروعات ، وفاضت العبرات ، وتكشفت العورات ، وتعطلت القوى والقدرات.
اللهم ارحمنا إذا بلغت الروح ((التراقى وقيل من راق))،وتأكدت فجيعة الفراق لأهل الرفاق.
اللهم ارحمنا إذا علقنا على الأعناق،((إلى ربك يومئذٍ المساق)) وداعاً أبديا للدور والأسواق ، والأقلام والأوراق، إلى من تذل له سبحانه الجباه والأعناق.
اللهم ارحمنا إذا ورينا التراب، وغلقت من القبور والأبواب ، وانفض الأهل والأحباب ، فإذا الوحشة والوحدة وهول الحساب.
اللهم ارحمنا إذا فارقنا النعيم، وانقطع النسيم ، وقيل ( يأيها الإنسان ما غرك بربك الكريم)).
اللهم ارحمنا إذا أقمتنا للسؤال، وخاننا المقال، ولم جاه ولا مال ولا عيال، وقد حال الحال، فليس إلا فضل الكبير المتعال
.


4 
ام مودي



لمن الملك اليوم فلا يجيبه أحد.
فيقول تعالى الملك لله الواحد القهار

مشكور عمرو

على الاضافة الرائعة
في ميزان حسناتك
الله لا يحرمني من مرورك اخي



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.