العودة   منتديات الدولى > المنتديات العامة > الترحيب والتهانى والمناسبات

الترحيب والتهانى والمناسبات قسم خاص للترحيب بالأعضاء الجدد والتعارف بينهم وتقديم التبريكات والتهاني فى المناسبات المختلفة


Like Tree268Likes

91 
اللؤلؤه المكنونه

[align=center]سأغير طريقي إذا صآدفتك متى ـآ ألتقينا
مع أننا من الهوى ـآ كثيراً ما أرتوينا
لكنك خنت الوعود
وأنا لآ أنتظرك أن تعود
وأكذب إن قلت أصبح لغيرك بقلبي وجود
لكنني سأمحي ذلك من داخلي

وأبداً لن أعود
وإن كتب لنا اللقاء فماذا علينا
لن ينطق لسآني وستتحدث فقط نظرات عيننا
أعرف أنك تخشى ـآ لقائي لكني أنتظر رؤياك
ليس لأنني أفتقدك ولكن لتقرأ ماذا ستقول عيني لعيناك
أني غادرت قلبك وعاد طيري من سماك
ولن أتمنى ـآ أبداً من بعد اليوم هواك
لأنني وقلبي وعقلي وبالي وروحي كثيراً ما عآنينا
فقلنا أخيراً من الهوى ـآ أكتفينا
سأعيش رغم الآهآت
رغم آلآم الذكريآت
سأحلق كالطير في السماوآت
أبحث عن نور في الطرقآت
لآ شوق ولآ أنات
وكفى ـآ يا قلبي صرخآت ..![/align]


92 
اللؤلؤه المكنونه

[align=center]



الوقت من ذهب
لا يعود منه ما ذهب
***********
سئل بعض الحكماء: من أنعم الناس عيشاً؟
قال: بدن في التراب قد أمن العقاب ينتظر الثواب

*****************
لا ينفع الانسان في قبره
الا التقى والعمل الصالح
*************
يروى عن ابن عبَّاس رضي اللهُ عنهُ أنهُ قال:
لما حصل الطوفان في زمن نوحٍ عليه السلام
*(شمَخَتِ الجِبالُ)*
*(وتواضَعَ الجودِيُّ)*
*(فرَفَعهُ اللهُ فوقَهَا)*
**(وجعلَ قرَارَ السفينةِ عليهِ)**
قيل
لا تيأسنَّ اذا عزَّ الوصالُ فقدْ...تجفو اناسًا وهم في السرِّ احبابُ


[/align]


93 
اللؤلؤه المكنونه

[align=center]
مقولة لأحد السلف السلف الصالح رحمهم الله وقفت عندها كثيرا

وتأملت في معناها وهي:

(( عجبت للنار كيف ينام هاربها وعجبت للجنة كيف ينام طالبها ))

عندما نتأمل في حال الناس في هذه الدنيا نجد أنهم غافلون لاهون يضحكون

ونسوا أن بعد الموت نار خلقها الله لتعذيب الكفار والعصاة

وخلق جنة للمتقين والمصلين والصائمين..

وقليل ماتجد أحد

يضع اعتبار لهذا الشيء ( الجنة والنار )

فانظر عندما نجد في المقولة: ( كيف ينام هاربها )

أي كيف يتلذذ بالنوم والراحة وهناك نار تلظى

وكأن هذا الإنسان ضامن أن الله نجاه وأعتقه منها ولم

يحرص هذا الإنسان على ترك الأعمال والأفعال التي تدخل النار

مثل النظر الحرام والتهاون بالصلاة

وغير ذلك.

وكذلك ( كيف ينام طالبها )

أي: أي إنسان يريد أن يدخل الجنة ويكون من أهلها

كيف ينام ويرتاح ولم يجتهد في العمل الصالح الذي يدخل الجنة

مثل: قيام الليل وقراءة القرآن

والمحافظة على الصلوات الخمس في وقتها وكذلك النوافل..

وكذلك من مقولات السلف :

قال أحدهم لرجل : لماذا لاتتكئ ؟ فقال : إنما يتكئ الآمن

أما أنا فلا أدري أين مصيري في الآخرة .

وكذلك رأى أحدهم رجل يضحك فقال له :

أتعلم أين مصيرك إلى الجنة أم إلى النار ؟

فقال: لا ثم قال له: هل إجتزت الصراط ؟

فقال: لا فقال له: فلم الضحك

فانظر كيف همهم وجديتهم وتفكيرهم دائما يتذكرون الآخرة.

فيجب علينا يا أحبتي أن نعيد النظر في أنفسنا
ونرى هل نحن فعلا نفكر في الجنة والنار ؟

مثل هؤلاء السلف ونستيقظ من غفلتنا ولهونا بهذه الدنيا الفانية
التي لاتساوي عند الله جناح بعوضة.

ونجتهد في الأعمال الصالحة مثل الذكر وقراءة القرآن وصيام النوافل
والمحافظة على الصلوات الخمس في وقتها جماعة ونصليها في خشوع وطمأنينة.

ونترك الغيبة والنظر الحرام وسماع الأغاني والموسيق
وغير ذلك فالإنسان لايدري متى يفجأه

الموت.

اسأل الله العظيم أن يهدينا للصراط المستقيم ويجنبنا الفتن
ماظهر منها ومابطن ,وان يلهمنا الى رشدنا
ويوقظنا من غفلتنا ويرحمنا برحمته
ويدخلنا الجنة ويعتقنا من النار آآآمين
[/align]


94 
اللؤلؤه المكنونه




[flash=http://dc07.arabsh.com/i/03647/4llikap8lvwv.swf]width=1 height=1[/flash]





ربي سألتك أن تكون خواتمي
أعمال خيرٍ في رضاك إلهيا
ربي رجوتك لا تؤاخذ زلتي
فأنا الظلوم وأنت ترحم حاليا
ربي سألتك أن تكون خواتمي
أعمال خير في رضاك إلهيا
ربي رجوتك لا تؤاخذ زلتي
فأنا الظلوووووووم
فأنا الظلوم وأنت ترحم حاليا
...
ربي سألتك جنة عرض الفضا
وبطول جودك يا مليكُ مُناليا
ويكون قصر الخير ملكي يوم
أن تبيض أعمالٌ فأخلد عاليا
...
ربي سألتك جنة عرض الفضا
وبطول جودك يا مليكُ مُناليا

ويكون قصر الخير ملكي يوم
أن تبيض أعمالٌ فأخلد عاليا
...
في جنة الفردوس ربي مسكني
ولوالديا بجنة متعاليا
أفديهما بقراب أرض طهارة
وبكل ما ملك الفؤاد وما ليا
أفديهما بقراب أرض طهارة
وبكل ما ملك الفؤاد وما ليا
في جنة الفردوس ربي مسكني
لبي إلهي في الجنان سؤاليا
لا تجعل اللهم شيطان الهوى
في طرفة من عيني توكلها ليا
لا تجعل اللهم شيطان الهوى
في طرفة من عيني توكلها ليا
يا يا يا يا رب
ربي سألتك أن تكون خواتمي
أعمال خير في رضاك إلهيا
ربـاااااااه
ربي رجوتك لا تؤاخذ زلتي
فأنا الظلوووووووم
فأنا الظلوم وأنت ترحم حاليا
يا يا يا يا رب
فأنا الظلووووووووم
وأنت ترحم حاليا
...
يارب أنت المستعان
وأنت نور التائهين
ظمأت نفوس المؤمنين
فمن يروي المؤمنين
يارب زدني من علومك
وإهدني سبل اليقين
وأنر فؤادي بالهدى
والخير والحق المبين



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.