العودة   منتديات الدولى > المنتديات العامة > الترحيب والتهانى والمناسبات

الترحيب والتهانى والمناسبات قسم خاص للترحيب بالأعضاء الجدد والتعارف بينهم وتقديم التبريكات والتهاني فى المناسبات المختلفة


Like Tree268Likes

806 
اللؤلؤه المكنونه

[align=center]منطق و حظ

كان هناك شخص أسمه ' المنطق ' والثاني أسمه ' الحظ '
وكانا راكبان سيارة، وفي منتصف الطريق نفذ بنزين سيارتهم..!
وحاولا أن يكملا طريقهم مشيا على الأقدام قبل أن يحل الليل عليهما،
وعلهم يجدون مأوى لهما، ولكن دون جدوى...!؟

فقال المنطق ل الحظ :
سوف أنام حتى يطلع الصبح، وبعدها نكمل الطريق .

فقرر المنطق أن ينام بجانب شجرة
أما الحظ فقرر أن ينام في منتصف الشارع..!

قال له المنطق : مجنون ! سوف تعرض نفسك للموت .
من الممكن أن تأتي سيارة وتدهسك...!!؟

فقال له الحظ :
لن أنام إلا بنصف الشارع، ومن الممكن أن تأتي سيارة فتراني وتنقذنا !

وفعلاً نام المنطق تحت الشجرة والحظ بمنتصف الشارع،
بعد ساعة جاءت سيارة كبيره مسرعة...!

ولما رأت شخص بمنتصف الشارع حاولت التوقف ولكن لم تستطع،
فانحرفت بإتجاه الشجرة، ودهست المنطق، وعاش الحظ ..!



يارب يكون حظي حظ
بطلوا الفلسفه والمنطق لتسلموا
[/align]


807 
اللؤلؤه المكنونه

[align=center]
اتق الله


« إذا تعسّرت أمورك ، وخالجتك الهموم والأحزان فاتق الله ،
فهو كفيل بتفريج همك ، وتيسير أمورك
{ ومن يتق الله يجعل له من أمره يسراً } » .
[/align]


808 
اللؤلؤه المكنونه

[align=center]
أحبب حبيبك هونا ما عسى أن يكون بغيضك يوما ما،

وأبغض بغيضك هونا ما عسى أن يكون حبيبك يوما ما

[/align]


809 
اللؤلؤه المكنونه

[frame="1 80"]

[align=center]
يطوف الصياد المبتدئ شواطئ البحار

باحثاً عن المحار

فإذا عثر على صَدفةٍ

قام بفتحها عنوةً كي يستخرج منها
لؤلؤةً صغيرةً

يحتفظ بها لفترةٍ ثمّ يبيعها !

أما الصياد المحترف

فانه يدرك أن اللآلئ تكبر وتزداد قيمتها

كلما تُرِكَت لتنمو في قلب المحارة

الصياد المحترف صبورٌ

لا يستعجل نضج اللؤلؤة

لا يخنق الوقت !!!

بل يترك الأمور تأخذ مجراها

فإذا عثر مثل هذا الصياد على محارةٍ فتيةٍ

فإنه لا يحطمها ولا يأخذها رغماً عنها

بل يلقيها في البحر ثانيةً كي تتابع نموها

وتُكَوِّنَ في داخلها جوهرةً نفيسةً رائعة ليس لها مثيل

وإذ يحين أوان نضجها تنفتح الصَّدفةُ وحدها

بكامل حريتها

دون ضغوطٍ خارجيةٍ أو داخليةٍ

إذ ذاك تظهر الجوهرة بأبهى حللها

فيأتي الصياد ( الإنسان )

ويحصل عليها ولو بعد طول انتظارٍ

إنّ مثل هذا الصيادَ

يدرك وجودَ احتمال أن يسبقه صيادٌ آخر إليها

لكن هذا لا يهم

فالبحر للجميع

وللمحارة الحقُّ في أن تمنح لؤلؤتها

لمن تشاء في أيِّ وقتٍ

المهم هو أن تحقق ذاتها الفريدةَ

ويستفيد منها إلى الحد الأقصى

هو إن أمكن

أو صيادٌ آخر يعرف قيمة اللآليء الكريمة

الصيادُ ( الإنسان ) لا يطمع باللآلئ الصغيرة

لأنّه ينشد ما هو :

أثمن

ما هو

أغلى

ما هو

أندر

كلمه خاصه لك وحدك
كوني واقعية


لا تبحثي عن صيادٍ مثالي ..

لا يوجد إنسان كامل ..

انظري إلى فارسك بموضوعية
..
واقبليه كما هو بجوانب ضعفه وقوَّتِه ..



الحب الحقيقي حب واقعي ..

لا تعيشي بأوهام ..

فهي لا تنفعك ..

كوني نفسك رغم كل الظروف ..

و أخيراً ..


ثقي أنه يوجد صياد محترف ..

شخصٌ ما ..

من لحم ودم ..

ينتظر أن يحين أوانك - ينتظر أمر الله ..




شخص ما ..

يعرف قيمتك .
.
ويحبك بصدق واتزان ..

كما أنتي .
.
هناك دائماً من يعرف قيمة

اللؤلؤ الحقيقي ..

ويبحث عنه ..

ليس لبيعه .
.
وإنماااا لإقتنائه والمحافظة عليه


[/align]


[/frame]


810 
اللؤلؤه المكنونه

[frame="3 80"]

[align=center]
الحياة ليست مدرسه

كنت صغيرا ..


وكان معلمي وقتها .. يقول .. لي

يابني .. الحياة مدرسه



لم أكن أدرك حينها معنى كلامه ..


وها أنا .. الآن .. أبتسم وأنا ..أتذكر .. هذه .. الجملة..

ليست الحياة مدرسه يامعلمي ..

لقد اكتشفت أن الحياة .. مدينة .. لا تعرف الهدوء ..

مدينة .. تضم إلى جانب المدرسة .. ملعبا ..وبيوتا ميتة يسمونها..أحياء ..

وشوارعا متقاطعة .. مليئة بالمطبات ..

وليت أنها .. مطبات صناعية .. ولكنها مطبات بشرية ..

الحياة مدينة بها .. أسواق .. فيها الغالي والرخيص

الحياة .. مدينة وفيها حدائق ... لا ندخلها .. إلا مرة واحدة في العام ..


يامعلمي

لو كانت الحياة مدرسه .. لما رأيتنا .. نقع في نفس الأخطاء .. مرة بعد أخرى

نحب .. من لا يستحق .. الحب .. فيسحق .. أحلامنا

نقدم الوفاء .. لمن لا يقدر قيمته .. فيبيعه في الحراج ..

نهدي .. الزهور .. لمن يخفي الشوك ..

وبعد أن نبكي ..

وبعد أن نتألم ..

وبعد أن نشرب المرارة هروبا من العطش ..

نرجع يامعلمي ..

ونحب من لا يستحق الحب ..

ونقدم الوفاء .. ونهدي الزهور ..

يامعلمي

في المدرسة لا نـنتـقل من مرحلة إلى مرحلة إلا إذا نجحنا..

ولكن بالحياة ..

نرسب .. وتنقلنا إلى مرحلة أخرى .. وفصل جديد ..

لا نعلم ..

من قال للحياة أن مشاعرنا من فولاذ..

يامعلمي ..

كنت سأسامحك َ ..

على كل مامضى

لكني .. عجزت أن أسامحك ّ


على شيء ٍ واحد ..

حين علمتنا كيف نعيش مع من هم حولنا ..


لماذا لم تعلمنا ..

كيف نعيش مع من هم داخلنا ..

هل كنت بلا قلب ..تعيش .. يامعلمي
[/align]


[/frame]



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.