العودة   منتديات الدولى > المنتديات الأدبية > منتدى القصص والروايات

منتدى القصص والروايات قسم خاص بعرض أشهر القصص القديمة والحديثة، قصص خيالية وواقعية مكتوبة، أجدد قصص وحكايات 2017


1 
أسير الغرام


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
معكم :أسير الغرام هذه القصه بقلمي

انها الثامنه مساءا ها انا اعود مره اخري الي كتابه هذا النوع من القصص بعدما توقفت تماما عن كتابه اي نوع من انواع القصص لمده استمرت اكثر من 9 شهور
هذه القصه تعتبر عوده جديده لي في مجال الكتابه والتأليف ففي هذه القصه
شخصيات حقيقيه أعيش معها والقاها واتكلم معها كل ابطال القصه اعرفهم
انه هذه المره ليس الخيال
وعندما يعدكم آمن الشاذلي بأن قصته ستخلو من الخيال فإنه لايقصد تماما انه سينعدم
ارجوا ان تحوز هذه القصه علي اعجاب كل من يقرأها - مؤكد انهم اصدقائي فلست ذو شعبيه كبيره- المهم انني كتبت الليالي القاتله
شكر خاص للصديق الحاضر الغائب محمود علام الذي حفذني علي كتباه هذه القصه
أسير الغرام ,,,


ملحوظه:


أحداث هذه القصه خياليه والفكره عموما مأخوذه من أفلام الرعب الامريكيه كالصرخه وغيرها


في البدايه دعونا نتحدث عن شخصيات قصتنا
1- محمود علام مثله مثل باقي الشخصيات لديه 17 عاما يعيش مع ابويه وهو في كليه التجاره
2- آمن الشاذلي لديه هو الاخر 17 عاما انتقل للعيش مع والده بعد وفاه جدته التي عاش معها طول عمره وهو ايضا في كليه التجاره وعلاقته بوالده ليست جيده
3-محمد الجوهري 17 عاما كليه التجاره شابا يحيا حياه خاليه تقريبا من المشاكل
4- اكرم عطيه 17 عاما كليه التجاره شابا مرحا لا يحمل اي نوع من انواع المشاكل سوى والده الذي ينغص عليه صفو حياته
5- عمرو القللي ابن خال آمن 17 عاما كليه التجاره شابا عنيدا يملك اصرار غريبا من نوعه عاش مع آمن منذ نعومه اظافرهما
6- سامح انور كليه التجاره 17 عاما انضم الي المذكورين اعلاه لظروف خاصه وقد نجح تماما في ان يكون واحدا منهم
7- اسلام سمير 17 عاما 3ث يعيش مع والدته وأب كثير الترحال فقط انه يعتبر اخا لآمن كما يعتبر الجوهري أخا لمحمود
8- ادهم سمير أخو اسلام وهو في 1ث ويعيش نفس ظروف اخيه
9- ساره رجائي فتاه لا تحمل للدنيا اي هموم سوى كيف ستكون تسريحه شعرها اليوم وهي علي علاقه حميمه جدا بباقي الاصدقاء خاصتا امن ومحمود
10 - هبه السيد فتاه ترى الحياه بنظره انسان راشد وهي الاخرى صديقه حميمه لامن ومحمود
11- ايه عطيه اخت اكرم الصديق الذي يفضل الابتعاد عن بقيه اصدقائه وهي تتمتع بقدر من الذكاء وهي مبتعده عن البقيه هذه الايام
12- رباب ...... انها هي الاخري صديقه حميمه لآيه ويوجد اهتماما متبادل بينها وبين آيه
13-منى باشا فتاه علي قدر من الحكمه والذكاء ولكنها تعيش ظروفا قاسيه لا يعرف سببها وهي بكليه العلوم
14- رنيا ....... صديقه ايه واكرم وتعيش بالقرب منهما وهي 17 وبكليه التجاره ايضا
15- سمير جمال شاب قوي رشيق القوام ذو شعر اسمرا طويلا ناعما وهذا سيسبب له مشاكل كثيره وهو بكليه علوم شبين وهو صديق حميم لمحمد علام اخو محمود وهو لا يتصل كثيرا با *NDYRM
وهنالك شخصيات اخري لم يتم ذكرها لعدم تأثيرها المباشر في احداث القصه

Ndyrm هذا الاسم الذي ابتكره آمن الشاذلي لكي يكون اسما لهؤلاء الشباب سامح آمن محود الجوهري عمرو اكرم وبعد ذلك تغير الي إسلام
وهو عباره عن تجمع اخر حرف من أسم كل منهم
انه شهر 11 بدا الشتاء يحل ومعه البرد القارص الذي يفتت العظام
وهنالك في زاويه يقف مجموعه من الشباب والفتيات يضحكون بصوت صاخب فقط دعونا نري عما يتحدثون
الجوهري : لكم كان غبيا هذا الدكتور انني لم افهم منه شيئا سوى انه يعاني من الام المعده
آمن: حمدا لله انه لا يعاني من الصداع المزمن كالدكتور الذي سبقه
ساره: صحيح يا محمود ماذا عن مشاكلك المستمره مع والدك
محمود: اعتقد انها قد اقتربت من نهايتها
أكرم هامسا لآيه : كل مره يقول نفس العباره
آمن: اعتقد انني سأقتل والدي ذات مره
محمود: وما رأيك في قتل والدي هو الاخر
الجوهري: كل شخص أولي بوالده
ضحك الجميع وقاطعة رباب الضحكه قائله
هل سيحضر الجميع عيد ميلاد آيه هذا المساء
وافق الجميع وبلا تردد
وهنا قال عمرو
هل سأضطر الي شراء هديه
همس آمن في أذنه قائلا : سوف اقرضك ايها البخيل
وتوالت الضحكات والتعليقات وبعد كل هذا ذهب الجميع الي منازلهم
__________________________________________
وقف آمن علي ناصيه الشارع الذي يوجد فيه منزل والده ومنزل جدته
وهنا فقط صعد الي منزل والده وقبل ان يدخل الي الشقه وجد إسلام يقول له
ايها الكسول هل اعددت لي هذا البرنامج الذي طلبته منك
وضع آمن يده علي رأسه دليلا علي النسيان وقال له ساعده لك غدا انشاء الله
أجاب اسلام: لماذا لا تصعد لنتناول الغذاء سويا
أعترض آمن: شكرا جزيلا لك يا اخي فقط اود ان اخذ قسطا من الراحه وقد تناولت غذائي في الكليه
ثم دخل الشقه وهنا قالت له والدته هل احضر لك الطعام يابني
ردد امن نفس العباره التي قالها لاسلام
وراح يفكر ماذا سيشتري لآيه في عيد ميلادها حتي نام تعبا
___________________________________________
دخلت ساره باب منزلها وهو بالمناسبه قريب جدا من منزل ايه واكرم
تناولت غذائها واخذت تحاول ان تحسن علاقتها مع والدتها لكي تحصل علي ثمن هديه
___________________________________________
محمود لم يكن يومه حافل بالاحداث فنام حتي موعد العيد ميلاد
___________________________
هكذا كان اكرم والجوهري وآيه____
الساعه التاسعه مساءا انها تمطر ثانية تأخر الجوهري كعادته
وهاهو يطرق الباب ويحضر علبه من علب الهدايا التي تتميز بالنقوش والورود
بعد إطفاء الشموع اخذ الجميع يتكلم عن سامح الذي لم يحضر العيد ميلاد وكذلك اسلام الذي احضره امن معه
حضرت منى عيد الميلاد رغم انها تمقت التجمعات البشريه ومن المؤكد انها لم تنسى احضار الهديه
كانت هناك رنيا صديقه ايه وحنان صديقه رباب والعديد والعديد من صديقات آيه
بينما يتحدث الجميع ويقولون الطرفات التي تزيد المرح في جو أعياد الميلاد
وهنا دق جرس موبايل رنيا وحاولت ان تتحدث في هذه الضوضاء ولكنها قررت ان تقف خارج الشقه وأخبرت ايه بذلك
كان الجو قارص البروده اخذت رنيا ترتجف
لا يا أبي لن اتأخر ثم سكتت فجأه حين شعرت بأن أحدا يراقبها رنيا رنيا ماذا هنالك قال الوالد
لا يا ابي اعتقد انني اتوهم
حسنا ماذا عن العيد ميلاد هل هو جيد ام ماذا
لا يا ابي اطمئ......
وهنا تأكدت رنيا بان هنالك من يراقبها فأخذت تنزل الدرج لكي ترى من هنالك فوجدت شبح شخص يتحرك فجرت علي الدرج لترى من هنالك وهنا فقط اغلقت رنيا جهازها المحمول وقفت عند بوابه البيت
ان الامطار في الخارج، خرجت بخطا بطيئه لترى من هنالك هل هي خياليه ام حقيقه ~ــــ~atch_mechan:
دق جرس الهاتف مره اخرى يا إلاهي ماهذا الرقم
أجابت رنيا من المتصل
أجاب صوتا غليظا به نبره الموت قائلا
انا الموت ولا غير الموت وانت تعرفين تماما مذاق الرعب وها انا ذاته في صوره انسان
لقد حانت لحظتك يا رنيا
- انت تعرفني اذن من انت محمود الجوهري كفاكم مزاحا يارفاق
- أتعتقدين ان الموت هم أصدقائك
- هيا يا آمن
- لقد حانت لحظتك يا رنيا
- انت سامح هل هي خياليه ام حقيقه ~ــــ~atch_mechan:
- فقط انا الرعب
- انت اكرم نعم انت اكرم
- أتظنين هذا
- حسنا يا عمرو اين انت
- الا زلت لا تعرفين
- لا
- حسنا اليك السؤال ما هو أصعب مذاقان في الحياه؟
- أعتقد انه دمك الثقيل وضحكتك الغبيه
- إجابه خاطئه
- اين انت ايها اللعين؟
- ورائك تماما
وهنا نظرت رنيا ورائها فرأت شخصا يرتدي ثيابا سوداء بالكامل علي رأسه يوجد ثيابا كالتي تظهر في افلام الموميا انها تغطي وجهه لم تدقق رنيا النظر حيث اخذت دفعه قويه من ذلك الشبح لكي تسقط ارضا ، المياه علي الارض والطين ايضا وكذلك كانت رنيا
نظرت بعينها لأعلي لكي تجد شفره حاده كالتي تستخدم في تقطيع الموز (المنجل) وغيره من المحاصيل تلمع في يد الشبح
صرخت رنيا ولكنها لم تكمل الصرخه حيث اخترقت الشفره عنقها ثم طعنات أخرى في جسدها وفجأه سمع آمن صوت الصراخ وقال لآيه اوقفي صوت الحاسوب
هدأ الجميع
فقال آمن أين رنيا
قالت آيه من المفترض انها تتحدث في هاتفها الخلوي منذ نصف ساعه تقريبا
جرى آمن نحو الباب وقال للجميع لقد اختفت رنيا ام ماذا
وهنا فقط فقتح آمن الباب لكي يجد الجميع رنيا راقده أمام باب الشقه والدماء تنهمر من جميع أجزاء جسدها التي هي علي وشك الانفصال
وقد كتب بدمها علي الارض (إحذروا)
صرخت الفتيات ونظر الجوهري لآمن ليقول له أي شيطان قد فعل بها هذا بحق الجحيم
نادى اكرم لوالدته ووالده النائمين لكي يروا تلك المجزرة ولا اود ان اسرد لكم باقي هذه الاحداث
الساعه 3 صباحا الجميع لايزالون في الشقه
الشرطه حضرت وأهل رنيا في حاله حزن تام
الجميع لا يعرف اي شيطانا قد ارتكب مثل هذه الجريمه البشعه
أنتهت التحقيقات وتم التحفظ علي الجثه وعاد الجميع الي بيوتهم ولكنهم لن ينسوا مطلقا هذا اليوم
في الصباح اجتمع Ndyrm وساره وايه وهبه ورباب
قال سامح إن من يقتل رنيا عمدا لا بد انه يعرفها ومن الطبيعي ان يعرفنا ايضا لذا اعتقد ان الدور علي احدنا
ساره يا الاهي اي كابوس هذا
هبه: لماذا نحن بالتحديد
آيه : هل يتسلى بقتلنا
آمن : كل هذه تساؤلات لا نملك لها اي إجابات
عمرو ماذا اسفر التحقيق
محمود: مجهول ولكن التحقيقات مستمره
آيه تهمس في أذن رباب
لو إفترضنا أن القاتل أحدا منا من عساه سيكون
رباب أعتقد أنه آمن
آيه لماذا
كيف سمع هو الوحيد صوت صراخ رنيا رغم ان اصوات الاغاني كانت صاخبه هل لديه أذن حديديه
سمع آمن بعض من هذا الكلام
فقال : أتقصدين اني القاتل اسأقتلها من علي بعد ألم أكن معكم؟
سكت الجميع ثم قال محمود يجب علينا التزام الهدؤ ونتمالك أعصابنا حتي لا يشعر بأننا خائفون
ثم عاد الجميع الي ديارهم يحاول كل منهم تجاهل ما حدث
________________________________________________
في منزل آمن
الاب- هل تعتقد ياولدي ان هذا القاتل المجنون يختار فئه معينه من الاشخاص لقتلهم
امن- هذا ما اعتقده يا ابي
الاب - ومن عساك تظنه؟‍
امن- لو انني اعرف لقلت لرجال الشرطه
الاب- حزرتك الف مره من ان تحسن طريقه التفاهم بيننا
امن - وهل قلت شيئا خارجا عن الادب انني فقط اناقشك وتذكر انك من بدأ المناقشه
الاب- ايها اللعين استحاسبني ماذا فعلت ومتى
امن- كلا ولكن......
الاب - لاتكمل اذهب الي الجحيم ان يومك حافل اذهب وذاكر في حجرتك ولا ارى وجهك سوى ليللا
نظر امن لوالدته وكأنه يقول لها اهذا يرضيك
ودخل حجرته في صمت
امن : ايها الاحمق هل تظن نفسك اب حقا انك مجرد قاضي وجلاد يحكم وينفذ الاحكام ليتك تعرف كم امقتك وأمقت تصرفاتك الغبيه معي
ولكن مهلا هل سأقضي بقيه اليوم في هذه الحجره سوف اغلق الباب من الداخل وأنام حتي الليل لكم هو ممتع سأنام حتى التاسعه مساءا
استيقظ امن الساعه العاشره
يا الاهي اشعر بأن عظامي متكسره
انه جرس الهاتف
مرحبا امن الشاذلي المتحدث من معي
- خمن من انا
- انت الاحمق الكبير محمود
- لا أنا محقق امانيك
- احقا هل يجب علي ان اذكر امنيتي
- لا لقد ذكرتها بالفعل
- نعم اذكر اني تمنيت بأن أقبل ساندرا بولك
- ولم تتمني ان تقتل والدك
- من المتحدث بحق الجحيم
- انها لحظه والدك يا عزيزي
- من انت
- انا الموت ولا غير الموت
- انتظر
- فقط سؤال ما هو اصعب مذاقان في الحياه؟
- غررررررررررغررررررر ايها اللعين هل تعاكس ام ماذا
- فرصه اخري ما هو اصعب مذاقان في العالم ؟
- هل انت من قتل رنيا
- اصبت يا رجل اذهب الان لغرفه نوم والدك فلدي مفاجأه صغيره لك
اغلق امن الهاتف وجرى نحو غرفه والده لم يجد اي من اخته او والدته كان البيت هادئ تماما اخرج آمن أله تستخدم في تقطيع اللاوراق من الدرج وجرى نحو غرفه والدته
كان الباب مغلقا من الداخل
اخذ امن يضرب الباب كالمجنون وفي ضربه فتح الباب ولكنه لم يكسر فوقع آمن ارضا
نظر وهو أرضا يمينا ويسارا علي والده فلم يجده وقف علي قدميه ولكنه وجد قطره وقعت علي يده
انها قطره دم
فنظر الي أعلا ليجد والده مربوطا في نجفه الغرفه ودماه تسيل ارضا اصبحت الغرفه بركه من الدماء
لم يتحمل امن المنظر فوقعت الاه من يده
لم تكتمل نظراته المتعجبه حتي وجد شبحا يتحرك نحوه في المرآه ومعه شفره حاده تلك التي استخدمها في قتل رنيا
انها تتجه نحوه
فادى امن الطعنه وأستضم جسده بجسد القاتل وأخذ يضربه لكمات والاخر يحاول الفرار
دفع القاتل امن بقدمه ليهوي ارضا وها هو الان يستعد للقضاء عليه
وقف امن بسرعه علي قدميه وأمسك بيد القاتل التي تحمل الشفره
استمر النزاع حتي ركل القاتل امن ركله في معدته جعلته يمسك معدته من شده المه
ثم يحمله ويقذفه نحو المرآه لتتحطم ثم يسقط آمن ارضا عاجز عن الحركه
بحث القاتل عن الشفره لكي يقضي علي امن وفي هذه اللحظات رمق امن تلك الاله لتقطيع الاوراق التي سقطت منه فحملها وحاول النهوض لكن القاتل اعطاه ركله اخرى في وجهه جعلت امن ملقيا علي الارض في وسط الحجره ينظر لأعلي حيث يوجد والده
ان النجفه تتحرك
اعتقد انها ستسقط
سقطت النجفه المعلق بها والد امن علي المكان الذي ييرقد فيه امن عاجزا عن الحركه
ولكنه تحرك في اللحظه الاخيره فسقط النجفه علي الارض وقد اصبحت الغرفه بركه دماء متكامله القاتل يتجه نحو امن انه يرفع المنجل وهاهو سيغرزها في عنقه
نظر اليه امن وقال له ليس بهذه السرعه ثم غرز الاله المعدنيه في قدمه تحرك القاتل كالمجنون وهنا فقط جري ورائه امن ان احدهم يطرق باب الشقه القاتل يفتح الباب متجه نحو الخارج كان الطارق والده امن واخته القاتل يخرج الام والاخت يصرخان من هول ما رأيا
القاتل يدفع أخت آمن دفعه جعلتها تسقط الدرج بأكمله - اعتقد ان عظام عمودها الفقري قد تحطت- الام تصرخ عاجزه عن التحرك
امن يندفع خلف القاتل تشير امه التي ذهبت لمساعده اخته الي انه قد اتجه الي اعلى
صعد امن الدرج ببطء
الدماء التي سببها جرح القاتل تملاء الدرج
انتهيت اثار الدماء عند شقه اسلام نظر امن بيعن دامعه الي اثر الدماء
فقط اعتقد اني عرفت القاتل
وقع امن ارضا من الزهول
ثم استجمع قواه واخذ يطرق الباب
ام اسلام تفنح من هنالك
انا يا طنط هل اسلام موجود لا يابني انه في نزهة
اعتقد اذن انها تكذب كي تحمي ابنها
حسنا يا طنط عندما يعود قولي له ان امره قد كشف وان للموت وجه واحد فقط
مرت ساعات والاحزان والالام تملاء شقه امن اسفر التحقيق عن كلمه اخرى كتبت علي الحائط بدم الضحيه
انها (الليالي)
انه اليوم الثالث بعد هذا الحادث الأليم هل تعتقدين يا هبه بأن آمن سيحضر اليوم الي الكليه قالت ساره
هبه- لا أظن
رباب- هل تعتقدون بأن آمن غاضب مني لانني اتهمته بأنه القاتل
اكرم - لا اظن فهو يعرف انك تشكين حتي في نفسك
جوهري- شباب ماذا حدث بعد القبض علي اسلام وادهم
محمود- اعتقد انهم سيفرجون عنهم في القريب العاجل
عمرو - نعم فالادله كلها تؤكد بأن ليس لهم اي علاقه بالموضوع سوى ان قطرات الدم تنتهي عند باب شقتهم وكما أثبتت التحقيقات بأن اسلام وادهم لم يكونوا في الشقه في هذا اليوم
سامح- هل تعتقدون ان القاتل قد اكتفا بهذا العدد من القتلا
ايه - لا اظن اعتقد ان لعبته قد بدأت تشتد
محمود- المهم ان نظل بجانب امن الان
يرن هاتف عمرو المحمول
مرحبا ماذا هنالك
حقا
كيف حدث هذا
وهل استنتجوا شئا
يالاهي
اغلق عمرو الهاتف
ماذا هنالك ياعمرو قالت رباب
لقد قتل اسلام وادهم معا ولدينا كلمه اخرى انها ( القاتله)
_________________________________

اجتمع سامح وعمرو وامن ومحمود واكرم والجوهري في بيت جده امن ودار بينهم هذا الحوار
سامح - لدينا 4 قتلي
آمن- وثلاث كلمات (احذروا - الليالي - القاتله)
عمرو - ماذا يعني هذا
اكرم- اظن ان القاتل يقتل ضحاياه ليللا
محمود: الم تلاحظوا شيئا ان اخر حرف من الثلاث كلمات يكون اسم آيه
أكرم: وقد ارتفع صوته ماذا تقصد ايها الاحمق ، كيف تتمكن اختي من قتل والد آمن!
عمرو: لا اعتقده واحد منا
آمن: لننتظر انتهاء التحقيقات
الجوهري- لقد سأمت من تحقيقات الشرطه التي تكتفي بجعل القضيه تحت مجهول ونحن ننقص واحد واحدا يوما وراء الاخر
محمود- يجب ان نظل جميعا سويا حتي لا ينفرد بأحدانا
آمن- اظن ان القاتل سنعرفه الان
محمود - حقا
لقد طعنته في قدمه اتتذكروت
كل منا يكشف قدمه اليمنى لكي نرى من منا القاتل
سامح هذه ليست فكره جيدا
اكرم - لو انك لست القاتل فلما انت خائف

سامح- حسنا ليكن
عمرو - ها هي قدمي
امن - وها هي قدمي
كشف الجميع قدمهم
يا الاهي ماهذا الجرح يا سامح
انه جرح قديم نتيجه صراعي مع احد الشباب
نظر الجميع لسامح وقد لاقي الشك بداخلهم مكانا يعيش فيه
الجميع الان يشك في سامح
ومن يدري
_____________________________________
بعد اسبوع تقريبا
في الكليه
هبه - خمن يا آمن من سيزورنا اليوم انها منى
امن - منى يا مرحبا
محمود- لقد افتقدناها حقا
ساره- اين البقيه
الجوهري واكرم وسامح وعمرو قرروا عدم المجئ هذا اليوم لانهم سينعمون بقسط وافي من النوم
ساره- ها هي منى قادمه
منى - مرحبا يا شباب لقد اشتقت اليكم
محمود - ونحن اكثر يا منى ، كيف تشعرين الان بعد الحادث الذي شاهدناه سويا لرنيا
منى - لقد كانت رنيا صديقتي ومن حقها ان احزن ولا اخرج من بيتي لبعض الوقت
آمن- مؤكد هذا كلنا كنا نحب رنيا
منى: يجب ان نتعلم جميعا من آمن الذي لم يتألم من مقتل والده وهاهو الان يتابع حياته بدون اي مشاكل
آمن: نعم نعم ولكن هذا يؤلم قلبي كثيرا
ومرت الساعات والجميع يتحدثون عن حياتهم حتي قالت منى
أعتقد انني قد تأخرت هبه تعالي معي لكي أضبط مكياجي في الحمام
هبه- هل انتي خائفه من الذهاب وحيده
منى وهما يتحركان: احاول الا اعطي اي فرصه للقاتل كي ينفرد بي
محمود- سننتظركم عند بوابه الخروج
وفي الحمام
هبه- القاتل لا يقتل ضحاياه نهارا فإطمئني
منى - حسنا
سأدخل في احدي هذه المراحيض يا منى ريثما تنتهين من مكياجك
حسنا ياهبه ولكن لا تتأخري
أغلق الباب الرئيسي للحمام وهنا فقط شعرت منى برعشه في قلبها
منى- حسنا انه الهواء فالرياح شديده اليوم
سمعت منى صوت ضجه في احدي المراحيض
ادارت منى وجهها الي جميع المراحيض لترى مصدر الصوت
منى- هبه اهذه انت
هبه- انا ماذا
منى - لا عليك
ثم حاولت التظاهر بان كل شئ علي مايرام
فتح باب احد المراحيض
منى تلتفت لترى من هنالك
رأت شبحا اسودا لا يظهر وجهه
انه القاتل وها هي تلك الشفره في يده
منى في حال زهول تام
اعتقد ان الصدمه قد اصابتها بشلل
انها لا تستطيع سوى ان تبكي انها تبكي من هول ما تراه
الشبح يقترب
منى ترجع بظهرها الي الوراء بخطا بيطئه
واخيرا استجمعت شجاعتها وجرت
انها تتجه نحو الباب
تحاول فتحه
لقد علق الباب
القاتل يقترب
انه يقف امام المرحاض الذي تتواجد فيه هبه
واخيرا صرخت منى وقالت هبه النجده
امسك القاتل اداه خشبيه تسمي ( شومه) وقد احكم اغلاق المرحاض علي هبه
هبه تحاول الخروج لكن اللعين قد احكم اغلاق الباب
انه يتجه نحو منى بخطا ثابته منى تقف عاجزه عن الحركه
انه امامها مباشرة
انها تحاول الصراخ
القاتل يضع يده التي يغطيها جوانتي علي فم منى كي لا تحاول الصراخ
ويقول لها
لقد حانت لحظتك
وبلا تردد يرفع الشفره لكي يطعن بها منى ثم ينهال عليا طعنا اربعه طعنات في عنقها وخمسه في باقي جسدها
توقفت منى عن التنفس والصراخ
كانت نظرتها الاخيره مباشره لعين القاتل واظنها قد عرفت من هو
ليتها تخبرنا
كل هذا وهبه عاجزه عن الحركه داخل المرحاض
اخذت تصرخ
ولكن الصوت كان مكتوما لانها في مكانا ضيق
اخذت تنظر لاعلي
ولم تكمل النظر حتي وجدت شيئا يسقط عليها
اتعتقدونه القاتل
انها جثه منى والدماء قد اوشكت علي النفاذ من جسدها
سقطت منى من اعلي علي هبه
اللعين قد قزفها الي هبه
هبه تصرخ اظنها لن تنسى مثل هذا الموقف
فجأه فتح باب المرحاض
هبه تقف عاجزه هل تخرج ام تنتظر
قررت الجري وهاهي تتجه نحو الباب الرئيسي
آمن محمود النجده
فقط ادركت ان الموت علي وشك لحظات
نظرت لتجد القاتل يقف وبيده الشفره المعهوده
انه يقترب
هبه تصرخ وتبكي
لا ارجوك
ارجوك
اتوسل اليك
القاتل يعطي هبه لكمه قويه انها تتجه نحو الحوض الذي توجد عليه حقيبه منى
انها تقذفه بها
انها تجري ثم تقع
انها تحاول الهرب
القاتل يمشي بخطا ثابته
لقد وجد اله الشوكه التي تستخدم في تسويه التربه
أحيانا أتساءل لا ادري لماذا توجد آله مثل هذه في الحمامات على كل حال الآله كانت هناك
انه يتجه نحوها
انها تبكي بشده
القاتل يغرز هذه الاله في معده هبه
هبه تبثق دما
انها تموت
تقول بصوت ضعيف
اي شيطان انت ايها اللعين
القاتل- انا الموت ولا شئ غير الموت
ثم ينهال عليا طعنا بالشفره حتي تفقد اي صله لها بالحياه__________________________________


وحلقه رعب أخرى:



مضى اسبوعان علي هذا الحادث الأليم الذي آلم قلوب الجميع يذداد الامر سؤا وتذداد علامات الاستفهام عن هويه القاتل الجميع يتسألون من يكون القاتل ، يتصرف البعض بهستريا
لا احد يفهم
من القاتل ، ما هدفه ، ماهو دافعه ؟
لا احد يعلم
اليوم:الاربعاء
المكان: بيت الجده
حضر *NDYRM وأكرم
اخذ الجميع يفكر في هدؤ
آمن: اعتقد ان الشرطه اصبحت عاجزه تماما عن معرفه هويه القاتل
عمرو: لا اعتقد ابدا ان القاتل واحد منا

سامح: اعتقد اني سأوافيكم خبرا جديدا عن هذا القاتل
نظر الجميع الي بعضهم البعض ثم انفجروا ضاحكين
وهنا دق جرس الباب فأنقبض قلب الجميع وأحسوا بالرعب وتسألوا من عساه يكون فمن يأتي في مثل هذا الوقت المتأخر
قطع عمرو التفكير وقال انا سأفتح الباب اوقفه الجوهري قائلا لست وحدك
ثم ناوله الكتر الذي كان علي المنضدده داخل الحجره ثم خرج الجميع ليروا هل ستكون هذه النهايه ام ماذا
وبخطا بطيئه مرتجفه اتجه عمرو نحو الباب وبيده القويه فتح الباب فمن هنالك
أنه سمير صديق آمن العزيز
همس اكرم في اذن سامح قائلا : لماذا أتى في مثل هذا الوقت المتأخر اليس هذا غريبا
رحب آمن بضيفه ثم أخذ يفكر لماذا لا يكون هو القاتل ثم لمح قائلا:لا اظن انه يوجد فينا من انعدمت مشاعره لكي يقوم بقتل اصدقائه واحد تلو الاخر
اكرم: اعتقد انه احد افراد (جرووب) شادي< انها الشله التي يعتقد *Ndyrm انها المنافسه الوحيده لهم في الكليه {
سمير: لقد عرفت ما حدث لوالد يا آمن وانا حقا شديد الاسف وليتني اعرف من القاتل
آمن: كلنا نتمنى ذلك وانا اعلم انك كثير السفر لذا فلست غاضبا من عدم حضورك العزاء
قال آمن: لابد اذن من تركيز جهودنا عن اقرب اعضاء هذه الشله لنا مهلا الم يكن سامح منهم
سامح: نعم لقد كنت ولكن الان انا معكم
الجوهري: يجب ان نعرف من القاتل
آمن : اعتقد الاصح لغويا ما هو القاتل؟
محمود: ماذا تقصد يا دبل
آمن موضحا: اقصد من الممكن الا يكون بشرا وقد يكون مسخا او شيئا من هذا القبيل
ضحك سمير مستهزئا: هذا لايمكن ان يكون ابدا ، الن تتوقف عن قراءه ماوراء الطبيعه يا آمن
عمرو: هذا الكلام منافي تماما للطبيعه وانا اعترض بشده عليه
محمود: لو ان القاتل يتسلى بقتلنا واحدا تلو الاخر فهذا يعني انه لن يكون حزرا للغايه
اكرم: لا اشعر بارتياح لما يحدث حولنا ولكن الاهم ان نظل سويا
سامح : اعتقد انني سأذهب لشراء لفافه تبغ
وهنا نسمع صوت نانسي اخت عمرو تنادي بصوتها المزعج الذي يوتر الاعصاب ويجعل الموتي ييستيقظون
آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآمممممممممممممممممننننننن ننننننننننننننننننن
تليفووووووووووووووووووووون
سوف أذهب وسأحضر بعد دقائق
سمير: اعتقد انه من الافضل لكم ولي ايضا ان نترك القاتل وشأنه حتي تتمكن الشرطه من امساكه فهي تعرف جيدا ما تفعل
يقول محمود : علي حسب اوصاف آمن للقاتل اعتقد انه مجرد شخص مهووس بالافلام الاجنبيه وقصص الرعب
الجوهري: هنالك العديد من الافلام الامريكيه التي تنطبق علي هذا الوضع ولكن ليس تماما
كالصرخه والاسطوره العجيبه وجريمه الصيف الماضي
يقوم القاتل دائما بالتنكر وقتل اصدقائه او ابطال الفيلم ثم يلقى حتفه في النهايه
محمود: ليت هذا يحدث
سمير: هذه ليست نهايه جيده فأنا احب نجاح الاشرار
سوف اذهب للحمام
محمود: لا هذا منافي للعداله فمن قتل يقتل ولو بعد حين
ثم مضت دقائق
أكرم: هل تعتقد أن............... ثم يسمع صوت جرس الباب
عمرو يذهب لكي يفتح الباب
لا يوجد احدا
ثم يغلق الباب
ثم يعود الي الحجرة
يرن جرس الباب مره اخرى ثم يذهب عمرو لكي يفتحه مره اخرى
احدهم أطفا نور المدخل
سأبحث عن المفتاح اين انت ايها اللعين ها قد وجدتك ثم يتجه نحو الداخل وهو يقول
اعتقد ان احد هؤلاء التافهين امن او سامح يمزح معي
ثم يغلق الباب وراءه ويستدير ليجد في وجهه القاتل وفي يده الشفره الحاده التي انتهينا من وصفها
الصدمه وسرعه القاتل كانت اسرع من رد فعل عمرو حيث اطاح القاتل بعنق عمرو بالشفره
عمرو ينظر الي الارض حيث دمائه تنسال ثم ينظر الي وجه القاتل ويسقط ارضا
محمود: هل سمع احدكم ما سمعت
الجوهري: عمرو عمرو اين انت
اكرم اعتقد انه في الخارج
جوهري: سأذهب لارى ماذا يفعل
ثم يتجه جوهري نحو الصاله فيجد بركه لا بأس بها من الدماء علي الارضيه يصرخ الجوهري وينادي اكرم ومحمود
الجميع ينظر بدهشه الي الارض
عمروووووووووووووووووووووووووووو
خرج سمير من الحمام متسائلا عما يحدث فوجد الجميع ملتفين حول أثر الدماء
قال الجوهري:
اهذا يعني انه قتل عمرو
محمود اين اذن الجثه
سمير : هل فعلها ثانيتا ؟؟؟ مع انتظار االجزء الثاني


2 
مذهله

ما شاء الله عليك أخي
معانا كاتب متميز في المنتدى
القصة رائعة
وفي حقيقة ينقصها مخرج

يحول هذه القصة إلى فيلم حقيقي
واصل أخي إبدعاتك


5 
الفارس الابيض

[align=center]كثير حلوة القصة تسلم الايادي
سلمت لحسن اختيارك

وماتميزت بطرحه
الله يطيب هالذوق
ولايحرمنا الجديد
لروووحك حدائق الجوري
تحياتي وتقديري لك
الفارس الابيض[/align]



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.