العودة   منتديات الدولى > المنتديات الإسلامية > المنتدى الإسلامى العام

المنتدى الإسلامى العام كل ما يخص الدين الإسلامي من عقيدة وسنن وقرآن وأحاديث شريفة وأدعية إسلامية وكل أحكام الشريعة


1 
بسومه


و((ومن الناس من يعجبك قوله في الحياة الدنيا ويشهد الله على مافى قلبه
وهو الد الخصام وإذا تولى سعى فى الأرض ليفسد فيها ويهلك الحرث والنسل
والله لايحب الفساد وإذا قيل له اتق الله أخذته العزة بالإثم فحسبه جهنم
ولبئس
المهاد))د

نعم هي تعصي الله فكيف تجرأت...؟؟؟

الراقصه الكبيرة الشهيره عندما سألتها المذيعه عن سبب نجاحها أجابت انه توفيق من الله
ويا لا الطامه الكبري
... كثيرا ما نسمع الفنانين والمغنيين ..يقولون أمام الملأ بأن سبب نجاحهم هو توفيق من رب العالمين . ي ..
وربما لم نعلق ولم نهتم .. كيف لله أن يوفق في معصية ...؟؟
أحاديث اخذت
تدور في رأسى وتملأنى خوفا ورهبه مما آل اليه حالنا

غاليتـــــي ... أن الله لا يوفقنا عندما نعصيه .. لكنه يسهل الأمر علينا
..
فنفعل المعصية دون مشقه .. ويضع لنا كل سبل النجاح .. ونحن من نسعى
إليها ... فالله وضع لنا طريقين ... الطريق الأول يؤدي إلى النار ...
والطريق الثاني يؤدي إلى الجنة

وكلا الطريقين مختلف جـــدا ...

الطريق الأول

فهو طريق سهل جدا وممتع .. به من السعاده الزائفه الشئ الكثير .. وهذه
السعادة لا تأتى إلا بمصادقة أصدقاء السوء .. وترك العبادات وعمل المعاصي
كاحتراف الفن والرقص .. أو السرقة .. والكذب .. أو كسب المال بطريقه غير
شرعيه ومحرمه .... الخ هذه الأمور المحرمه التي نبهنا الله بتركها فطيلة
الوقت أنتي مستمتعة .. ناجحة ... متألقة .. الكل يحسدك على ما وصلتي
إليه .. سواء من مال .. أو شهره ... أو سمعه .. أو مركز ... أو هيبة ...
أو أو .. لاهية عن ربك .. عن صلاتك وعبادتك .. لتفاجئين في نهاية هذا
الطريق وهو يوم القيام .. النــــــــــــــار تنتظرك .. فتعيشين بها
الدهر كله تتعذبين وتشقين لأنكى عصيت الله سبحانه على حساب ترضية نفسك..
فإِنّ الغفلة عن العبادات و الآيات الإِلهية والانغماس في الملذات هي أساس
البعد عن الله سبحانه .. والابتعاد عن الله هو العلّة لعدم الإِحساس
بالمسؤولية
و تلوّث الأعمال وفسد السلوك في أنماط الحياة المختلفة .. ولا تكون عاقبة
ذلك إِلاّ النّار...


وقد قال الله تعالى

(( ومن الناس من يعجبك قوله في الحياة الدنيا ويشهد الله على مافي قلبه
وهو الد الخصام وإذا تولى سعى فى الأرض ليفسد فيها ويهلك الحرث والنسل

والله لايحب الفساد وإذا قيل له اتق الله أخذته العزة بالإثم فحسبه جهنم
ولبئس
المهاد ))

أما الطريق الثانــــــي:-

طريق صعب بعض الشي .. تقضين وقتك بين الصلاة والعبادة .. والزكاة ..والبر
وطاعة الوالدين .. ومراعية الجار ... والعطف على اليتيم ... وقراة
القران ... والتمسك بتعاليم دينك ... الأمر بالمعروف والنهي عن
المنكر ... ربما ليس لديكي تلك الشهره أو المال أو المركز أو كل زيف
الدنيا .. ولكن لديكي من القناعة ما تغنيك عن كل هذا .. لعلمك بأنه
الجنة تنتظرك بما فيها من نعيم لا يوازي نعيم الدنيا بشئ .. وايضا ذلك
الطريق حفظك انتي يا مسلمه من العيون المتوحشه .. فالزمنا بالحجاب
والتستر .. وكاننا كنز غالي لا يجب على الكل النظر اليه

لـــــــذا يـــــــا حبيبتــــــي

فطريقك الأول طيلة الوقت تكونين خائفة من الموت .. فأنتي تعلمين ما
ينتظرك .. ((فالخوف هو صديقك .. والموت هو عدوك)) ..

أما الطريق الثاني طيلة الوقت تكونين مطمئنة راضيه تنظرين الموت بفارغ
الصبر بل تسعين إليه بالشهادة كي تنعمي بجاور الله ورسوله صلى الله عليه
وسلم وبالجنة ونعيمها ... ((فالطمأنينة صديقك والموت أيضا مطلبك)) ..
وحبذا لو كان في الجهاد فهو منيه النفس وغايتها
وقد قال الله تعالى : ((إِنَّ الَّذِينَ لاَ يَرْجُونَ لِقَآءَنَا
وَرَضُواْ بِالْحَيَوةِ الدُّنْيَا
وَاطْمَأَنُّواْ بِهَا وَالَّذِينَ هُمْ عَنْ أَيَاتِنَا غَفِلُونَ -
أُوْلئِكَ مَأْوَاهُمُ النَّارُ بِمَا كَانُواْ
يَكْسِبُون َ- إِنَّ الَّذِينَ أَمَنُواْ وَعَمِلُواْ الصَّلِحَتِ
يَهْدِيهِمْ رَبُّهُم بِإِيمَانِهِمْ تَجْرِى مِن
تَحْتِهِمُ الأَنْهَرُ فىِ جَنَّاتِ النَّعِيمِ - دَعْوَاهُمْ فِيَْهَا
سُبْحَنَك اللَّهُمَّ وَتَحِيَّتُهُمْ فِيهَا سَلَمٌ
وَآخِرُ دَعْوَاهُم أَنِ الْحَمْدُ للهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ))

والآن .. اي الطريقين ستسلكين ... ؟؟

و أرجوكم.. انظـــــروا حولكم تمعنوا النظــــــر جيدا .. كيف وصل بنا الحال من
الاستهانة في فعل المعاصي ... كفانــــا ما نحمـــــــل من ذنوب .. فرحمة
الله لا تعني أن نتمادى في هذه الغفلة .. مسلماتنا كاسيات عاريات ..
مسلمينا .. لاغيره ولا حرص ..



2 
عمرو شعبان

أدعو الله ان يتقبل منك صالح الاعمال
وان يجعل هذ ه الكلمات
فى ميزان حسناتك
اللهم اامين
۩¯−ـعمرو شعبانـ−¯۩


3 
مجدى سالم


مشاء الله عليكى

نجمة مضاءة في سماء هذا المنتدى


زهرة تفوح شذاها بين أرجاء المنتدى


تنثر كلمات تترنم في حروفها صدى للمنتدى


فلن توفى كلماتي في وصف ابداعك


فكلماتـِك سمت روحها وفاح حبها

لا هنت ،،


وبارك الله لكِ ،،


ودام قلمك الرائع



4 
طيف الحرمان

سياناً أو تهاوناً أو جهلا...

أستغفر الله وأتوب إليه

مما يكرهه الله

قولاً أوفعلا

باطناً أوظاهرا

أستغفرالله وأتوب إليه


جزاكى الله كل خير
وجعله فى ميزان حسناتك
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ...
لك مني أجمل تحية .



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.