العودة   منتديات الدولى > المنتديات الأدبية > منتدى القصص والروايات

منتدى القصص والروايات قسم خاص بعرض أشهر القصص القديمة والحديثة، قصص خيالية وواقعية مكتوبة، أجدد قصص وحكايات 2017


1 
مجدى سالم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

فلافيلو لا يحب المدرسة


اهداف القصة
1 ) العلم هو نور العقول والقلوب
2 ) الغرور صفة سيئة فابتعد عنها
3 ) الصديق الوفى هو الذى يساعد صديقه على التخلص من الصفات السيئة
4 ) الحصان من الثدييات والثدييات تلد ولا تبيض


نادى عصفور لارنوب كى يذهبا الى المدرسة وفى طريقهما مرا على فلافيلو : كيف حالك يا فلافيلو هيا بنا الى المدرسة ولكنهما فوجئا برد فلافيلو عليهم فقال لهما : لن أذهب الى المدرسة انا لا احتاج المدرسة انا غنى وقوى ولا احتاج شيئا اخر
عصفور : أرأيت يا أرنوب فلافيلو المغرور !!!
أرنوب : فلافيلو صاحبنا ولابد ان ننقذه من غروره
عصفور : كيف يا أرنوب ؟
أرنوب : سنعلمه درسا ليعلم قيمة المدرسة
وذهب ارنوب لفلافيلو بعد المدرسة وقال له : انا اعرف انك غبر جدا لكن هل تستطيع شراء اى شئ ؟
فلافيلو : نعم بالطبع
ارنوب : ولكنى لا ارى عندك ما عند الاغنياء
فلافيلو : مثل ماذا ؟
ارنوب : مثل الحصان فالاغنياء لديهم حصان ، ولهذا لابد ان تشترى حصانا وسوف اساعدك اعطنى ما معك من مال وسوف اعده لك فانت لم تتعلم كيف تعد ، سوف اشترى لك بيضتا حصان
فلافيلو يرد بغرور : شكرا يا ارنوب خد المال
الارنوب : احضر له حجران كبيران على انهما بيض الحصان حجر بنى وحجر اسود ، واشترط ارنوب على فلافيلو ان يرقد فوق البيض ( الحجارة ) اسبوع حتى يفقس
مضى الاسبوع وفلافيلو راقد فوق البيض ( الحجارة ) والحيوانات تمر فتراه جالسا فوق الحجرين فتضحك عليه
فلافيلو : انا زهقت هو ارنوب ضحك عليا وجاب لى بيض فاسدا ، وامسك بالبيض البنى ورماها وقت فى المياه ، واخذ البيضة السوداء ( الحجر الاسود ) ورماه ايضا فوقع وراء الشجرة وكان ينام تحتها حصان اسود صغير فلما وقع الحجر عليه اخذ يجرى ويصرح وعندا رآه فلافيلو اخذ يصرخ ويقول : الحقوووه 000 امسكووه
حصانى
فلافيلو تخيل ان البيضة السوداء ( الحجر الاسود ) فقس هذا الحصان الصغير
وهنا ضحكت الحيوانات عليه وسخرت منه وتعجب فلافيلو لماذا يضحكون هكذا ؟؟؟
فجأة ارنوب وقال له : يا فلافيلو قد أحببت ان اعلمك درسا اخذناه كلنا فى المدرسة وهو ان الحصان يلد ولا يبيض ، وبدون المدرسة لن نتعلم ويستطيع اى شخص ان يسخر منك ويضحك علينا
وهنا شعر فلافيلو بقيمة المدرسة التى رفض الذهاب اليها وشكر ارنوب وقال له : انا تعلمت الدرس خلاص وسوف اذهب الى المدرس كل يوم معكم لاتعلم كل ما هو جديد ومفيد

.................................................. ......................................

ارنوب

اهداف القصة :

1 – من يأخذ شيئا بغير حق فهو سارق
2 – الارنب حيوان يحب الجزر
3 – ان الله لا يحب كل مختال فخور


ارنوب أرنب لطيف وشعره ابيض ناعم جميل ، يمشى يتباهى بجماله ، كان يمشى كل يوم ليفتش عن شئ يأكله ، فيتجول فى المراعى والمزارع ويأكل منها دون ان يستأذن من صاحب المزرعة ،وفى يوم من الايام كان ارنوب جوعان ولم يجد شيئا ليأكله فظل يمشى ويحبث وجد نفسه امام ولكن كيف يدخل المزرعة ؟ ! وقف ارنوب حيران
وظل يبحث عن مدخل يدخل منه وبالفعل وجد فتحة صغيرة فظل يقرض فيها باسنانه حتى اتسعت ، ودخل المزرعة ولم يجد احدا بالداخل فظل يأكل ويأكل وعندما شعر ان صاحب المزرعة سيأتى اخذ جزرة كبيرة وهرب ، حاول صاحب المزرعة ان يلحق به ولكنه هرب بسرعة ، وفى اليوم التالى جاء ارنوب للمزرعة مرة اخرى وظل يأكل حتى احس ان صاحب المزرعة سيأتى فهرب بسرعة ولكنه لم يستطع ان يأخذ جزره فى هذه المرة
ولم يعرف صاحب المزرعة ماذا يفعل فى هذا الارنب الذى يأتى كل يوم ليأكل الجزر ويخرب المزرعة فقرر صاحب المزرعة ان ينتقم من ارنوب ويبعده عن المزرعة تماما فرسم خطة وبدأ فى تنفيذها
فى اليوم التالى جاء ارنوب كعادته وكله حذر من صاحب المزرعة ، ولكنه لم يظهر وظل يأكل ويأكل ن وفجأة انتبه ارنوب ان هناك ارنب اخر ضخم ينظر اليه ، فقرر ارنوب ان يطرد الارنب الضخم حتى يأكل الجزر وحده ، واتجه نحو الارنب لكنه لم يتحرك فقال له ارنوب : ما الذى اتى بك الى هنا . وضربه على خده ولكن يد ارنوب التصقت بخد الارنب الضخم فاعطاه ارنوب ضربة اخرى فى الخد الاخر فالتصقت يد ارنوب الثانية بالخد الثانى ، حاول ارنوب التخلص من الارنب ولكنه لم يستطع فضرب الارنب مرة اخرة بقدمه فالتصقت قدمه بالارنب ، وحاول تخليص القدم بالقدم الاخرى فالتصقت ايضا فصار ارنوب يصرخ من شدة الخوف وهنا فهم ارنوب انه وقع فى الفخ الذى صنعه له صاحب المزرعة وهو عبارة عن ارنب ضخم من الضمغ

وهذا جزء كل من يحاول ان يأخذ شيئا ليس من حقه






.................................................. .................................................. .................................................. .....

مروان يطرد الشيطان
اهداف القصة
1 – صفات الطفل المسلم " مهذب – منظم – متفوق – يحب اسرته "
2 – لكل منا ادواته التى تناسب سنه واحتياجاته
3 – الطفل المسلم لابد ان يصلى فى المسجد واذا حفظ القرأن احبه الله
4 – الصديق الجيد لا يجعلنى اؤذى احدا
5 – الشيطان عدو الانسان


مروان ولد نشيط مهذب ، فى الصف الاول يعيش مع امه وابيه واخيه الكبير حسام واخته الصغيرة هدى وهو يحبهم جدا جدا
مروان لديه قصص ملونة جميلة ، واقلام رصاص والوان خشبية وسيارات وقطار والعاب كثيرة وفى العيد اشترى له والده دراجة رائعة
حسام فى الصف السابع وعنده كتب كثيرة ليست ممتلئة بالصور كما فى كتب مروان ولديه اقلام حبر يكتب بها الواجبات وكمبيوتر خاص به يكتب عليه طويلا واحيانا يلعب عليه العاب رهيبة ومثيرة واحيانا يلعب مروان عليه العابا بسيطة
حسام يأخذ مروان معه دائما الى المسجد ليصليا وليحفظا القرآن
سأل مروان امه : لماذا تختلف كتب حسام عن كتبى التى ليست بها صور ، اقلامه تختلف عن اقلامى ايضا ؟
قالن له امه : لان حسام فى الصف السابع ، وقد تعلم القراءة جيدا ولهذا يستطيع تخيل الصور حتى ان لم يرها مرسومة : وقد تعلم الكتابة جيدا ولهذا قليل ما يخطئ ولا يحتاج ان يمحو كثيرا لذا يكتب دروسه باقلام الحبر ولكنه مازال ايضا يستخدم الاقلام الرصاص
سأل مروان : ولماذا يجلس حسام على الكمبيوتر طويلا ولا يلعب معى ؟
قالت الام : لان حسام عليه العديد من الواجبات التى يحتاج ان ينجزها على الكمبيوتر وحسام يحاول ان يلعب معك ولكنه ايضا يحب ان يلعب العاب الكبار
فكر مروان 00 ان احب حسام واريد ان العب معه فترة طويلة فجأته فكرة يجب ان اتخلص من كتب حسام ، ثم ذهب الى المدرسة وهناك أخبر صديقه سامى بما يريد ان يفعل
فقال له : حسنا اذا تخلصت من كتب فسيلعب معك اكثر 000 ولكن لماذا اخوك لديه اشياء افضل منك
قال مروان : أخبرتنى امى انه يحتاج هذه الاشياء لانه اصبح كبيرا 000 قال سامى : ونحن ايضا كبار لما لا تستخدم اقلام حسام اخيك وتلعب على الكمبيوتر الخاص به
قال مروان : ولكن يا سامى لا يجوز ان اعبث باغراض اخى ؟
قال سامى : لن يراك احد ، جرب فالامر سهلا
عاد مروان مسرعا بعد المدرسة الى البيت وكانت امه تعد الطعام فذهب الى غرفة حسام دون ان يراه احد ، وامسك بكتب حسام والقى بها فى سلة المهملات واغلق السلة حتى لا يراها احد واخذ اقلام حسام ووضعها فى جيبه حتى يكتب بها
ثم فتح الكمبيوتر واخذ يبحث عن اللعبة التى يلعبها حسام ولكنه لم يستطع ، وفجأة دخل والده الغرفة نظر مروان وهو خائف 000 ابى 00 لماذا لم تذهب الى العمل اليوم ؟ !!!
،

قال والده : اليوم أخذت اجازة لانى متعب قليلا : وقد رأيتك تدخل غرفة اخي ماذا تفعل ؟ ولما كل شئ مبعثر هكذا ؟
نظر مروان الى الارض وقال : حسام لا يلعب معى طويلا ، وعنده اغراض اكثر منى
اقترب منه والده ونظر اليه وقال بصوت هادئ ، ماذا فعلت ؟
اشار مروان الى سلة المهملات واخرج الاقلام من جيبه فاجلسه والده وقال له : ان لكل منا اغراضه فحين تكبر مثل حسام ستكون لك اغراض كاغراض حسام وحينما يكبر مثل ابيه سيكون لديه بيت وسيارة ، وسأله والده : اذا ظل حسام يلعب معك طوال الوقت فلن يتفوق فى دراسته اتحب ذلك لاخيك ؟
رد مروان : لا قال له والده 00 اتحفظ سورة الناس ؟ اقرءها لى
قال مروان
بسم الله الرحمن الرحيم
قال أعوذ برب الناس ، ملك الناس ، اله الناس ، من شر الوسواس الخناس ، الذى يوسوس فىصدور الناس ، من الجنة والناس صدق الله العظيم



قال له والده ولماذا يوسوس لنا الشيطان يا ابى ؟
قال الاب لان الشيطان عدونا ولا يحبنا ، ويحب ان نقوم باعمال لا يحبها الله سبحانه وتعالى، فاذا احسست بهذه الافكار مرة اخرى فاقرأ سورة الناس لتطرد الشيطان
قال مروان ابى 00 لن اعبث باغراض اخى مرة اخرى وساحاول دائما طرد الشيطان
قال الاب : حسنا دعنا نرتب غرفة اخيك حتى لا يغضب منك






.................................................. .................................................. .................................................. .....................

نملة ذكية
اهداف القصة
1 – الالتزام صفة جيدة لابد ان نتحلى بها
2 – الاستماع الى الكبار وطاعتهم
3 – كلنا نخطئ ولكن لابد ان نتعلم من اخطائنا ولا نكررها


فى يوم من ذات الايام شعرت ملكة النمل ان الليلة ستكون عاصفة فأمرت النمل بالعودة قبل الغروب وامرت الحراس باغلاق باب المملكة عند الغروب ، واتى الموعد المحدد وعاد النمل جميعه الى المملكة ، ولكن النملة نونو لم تأت بعد ، فهى لم تكن تهتم بأوامر الملكة ومر القوت ولم تصل واخيرا وصلت النملة نونو وقد تأخر الوقت فدقت باب المملكة مسرعة ولكن حراس المملكة رفضوا ان يفتحوا لها ، خافت نونو 00 كيف سأقضى الليل فى العراء ؟ لصقت جسمها بالباب لتشعر بالامان بدأ الريح يشتد والبرودة تزداد والغيوم تتكاثف 00 رأت نونو شعاع البرق وسمعت صوت الرعد ، فازداد خوفها وفكرت انها ستموت من البرد والمطر ، وظلت النملة نونو تبكى وحينما كان يحدث كل هذا كانت الملكة تراقبها من اعلى المملكة دون ان يراها احد

وفجأة 000 بدأ المطر ينهمر وتأكدت النملة نونو انها ستموت وهنا امرت الملكة الحراسة ان يفتحوا الباب 000 ويحملوا النملة نونو الى الداخل 000 وطمأنت الملكة النملة نونو حتى تشعر بالدفء والسكينة
وهنا تعلمت النملة نونو عاقبة الشقاوة ، وعدم الاستماع الى ما تقوله الملكة ، نونو لم تعد شقية اتعرف لماذا ؟ !!!

لانها نملة ذكية تتعلم من اخطائها فلا تكررها








.................................................. .................................................. .................................................. ..........

صوصو المغرور
1 – لابد من الاستئذان قبل الخروج من المنزل
2 – الشجاعة والجرأة لا تغنى عن الاستئذان
3 – لابد من طاعة الوالدين

صوصو كتكوت شقى ، رغم صغر سنه يعاكس اخوته ولا يطيق البقاء فى المنزل وكم تحذره امه من الخروج وحده ، حتى لا تؤذيه الحيوانات والطيور الكبيرة
ورغم ذلك خرج صوصو من المنزل وحده دون علم امه وقال فى نفسه : صحيح انا صغير وضعيف ولكنى سأثبت لابى انى شجاع وجرئ
وفى الطريق رأى صوصو الأوزة الكبيرة فوقف امامها ثابتا
فمدت رقبتها وقالت : كاك 000 كاك فقال لها صوصو : أنا لا أخافك 000 وسار فى طريقه
ثم قابل الكلب فوقف امامه ثابتا 000 فمد الكلب رأسه ونبح بصوت عالى : هو 000 هو .؟
التفت اليه الكتكوت وقال : أنا لا أخافك 00 ثم سار صوصو حتى قابل الحمار 00 وقال صحيح انك اكبر من الكلب ولكننى كما ترى لا اخافك فنهق الحمار : هاء 000 هاء ! وترك الكتكوت وانصرف ثم قابل بعد ذلك الجمل فناداه باعلى صوته وقال : انت ايها الجمل اكبر من الاوزة والكلب والحمار ولكنى لا اخافك
سار " صوصو " مسرورا فرحان بجرأته وشجاعته فكل الطيور والحيوانات التى قابلها انصرفت عنه ولم تؤذه ففكر انها خافت جرأته واذا به يمر على بيت النحل فدخله ثابتا مطمئنا ، وفجأة سمع طنينا مزعجا ، وهجمت عليه نحلة صغيرة ، ولسعته بابرتها فى رأسه فجرى مسرعا وهى تلاحقه؟ حتى دخل المنزل واغلق الباب على نفسه
قالت ام صوصو له : لابد ان الحيوانات الكبيرة قد أفزعتك 0 فقال وهو يلهث : لقد تحديت كل الكبار ولكن هذه النحلة الصغيرة عرفتنى قدر نفسى






.................................................. .................................................. .................................................. ...................

الحمار الفيلسوف

اهدف القصة
1 – لابد ان نرأف بالحيوان فقد سخره الله لخدمتنا
2 – من تدخل فيما لا يعنيه نال ما لا يرضيه

كان هناك فلاح لديه اراضى كثيرة وواسعة وكانت لديه مزرعة مليئة بالحيوانات
وفى يوم من الايام عاد الثور الاسود متعبا من كثرة العمل والفلاحة فى الحقول ، وجلس فى زاوية تعبا شاكيا ، فتطلع الحمار نحو الثور وقال له : ما بك يا صديقى الثور لماذا لا تتكلم ولا تتحرك ؟
قال الثور : اننى تعب جدا فالاراضى واسعة والفلاح لا يرحم
قال الحمار: الا تستطيع الهرب منه وعدم الذهاب معه ؟
فاجب الثور : ومن يستطع الهروب من الانسان الا تراه كيف يسخرنى لاعماله وحاجاته ، وسيذبحنى يوم لايعود له منى فائدة او نفع،
ثم فكر الثور وقال للحمار :
الديك حيلة تريحنى من العمل ؟
قال الحمار : تمارض اليوم ولا تأكل علفك ، وعندما يأتى صباحنا عند الفجر قبل طلوع الشمس ، تظاهر بانك لا تستطيع الوقوف او السير ، فيتركك ويمضى بدونك فترتاح من هذا التعب الشديد
وفى صباح اليوم التالى نزل الفلاح الى المزرعة فوجد الثور نائما يتوجع فتركه 000 واخذ الحمار بدلا منه وراح يفلح طوال النهار على الحمار الذى تعب تعبا شديدا وعند المساء اعاده الى المزرعة وهو لا يستطيع التحرك
وتقدم الثور من الحمار يسأله عن صعوبات العمل
فقال الحمار : يا صديقى الثور سمعت صاحبنا يقول لولده : اذا بقى الثور هكذا مريضا فسنذبحه قبل ان يموت
فالافضل لك ان تأكل علفك وتعود الى عملك
-
فقال الحمار فى نفسه : حقيقة من تدخل فيما لا يعنيه نال ما لا يرضيه ومن تقع حيلته عليه يكون حمارا







.................................................. .................................................. ................................................

الطماع
اهداف القصة
1 – الكرم من احسن الصفات
2 – حب الخير للغير شئ جميل
3 – الطمع صفة سيئة لابد ان يكون لها عواقب
4 – الكلاب تستعمل للحراسة


كان هناك بستان كبير حوله سور ضخم ، وكانت اجمل شجرة به هى شجرة التوت الكبيرة التى تتدلى اغصانها خارج سور البستان ، رأها رجل يمر من هناك كل يوم قاصدا مكان عمله ، فوقف يتأملها ويتمنى لو يستطيع ان يقطف منها ولمحة صاحب البستان فاقترب قائلا : كل ما تشاء ايها الرجل ، فأنا قد سمحت للعابرين بقطف ما يتدلى خارج السور
سر الرجل بموقف صاحب البستان ، وصار كل صباح يقف عند الشجرة ويأكل منها الى ان جاء يوم خاطب فيه نفسه لماذا لا احمل لزوجتى واولادى شيئا من هذه الثمار 000 فهم يحبون التوت كثيرا
قفز الرجل وعبر وصعد الى اعلى الشجرة وقطف سلة صغيرة وفى اليوم التالى فعل فعلته ذاتها وقطف سلة اكبر وتكررت محاولاته دون ان يدرى صاحب البستان بامره ، ولكنه ذهب فى يوم كعادته ليحضر التوت ولم يكن يعلم بان صاحب البستان قد احضر كلبا كبيرا للحراسة وعندما قفز من فوق السوق فاجأه الكلب واخذ يمزق ثيابه ويعضه هنا وهناك وهكذا نال جزاءه على طمعه فى حق غيره







.................................................. .................................................. .................................................. .....

شاطر وخاسر
1 – النظام والنظافة سلوك حسن

2 – الابوان يحبان الابن المطيع
3 – المهمل لا يحبه الناس ويخسر كل شئ
4 – الاعتذار عن الخطأ
شاطر وخاسر توأمان يشبهان بعضهما تماما ، نفس العينان ولون الشعر والملامح ، وكن عندما كبر بعض اشئ اختلفا لا فى الشكل وانما فى الطباع ، وهكذا استطاع الناس معرفتهما من بعضهما من طباعهما
فالولد شاطر كان مؤدبا ، يستمع لامه جيدا ، يحب من حوله من اخوته والناس ، يحافظ على ادواته والعابه ، وحجرته اما خاسر فكان دائما يشاكس من حوله ، ولا يهتم بادواته والعابه دائم حركة والمشاكل
ذات يوم اشترى لهما والدهما بدلتان جميلتات فلبس كل منهم بدلته ، وجاء خاسر فرح ببدلته ولكنه اكل الشيكولاته ولم ينظف يده وعندما لمست يده البدلة اتسخت ، اما شاطر كعادته فقد حافظ على ملابسه
وكم حاول والدهما ان يقوم ويعدل من اسلوب وطباع خاسر ففكر فى ان يشترى لكل منهم سيارة
وبالفعل اشترى لشاطر سيارة لونها ابيض والخاسر سيارة اخرى لونها احمر ولكن اشترط عليهما قائلا : يا اولاد من يحافظ منكما على لعبته سوف اشترى له لعبة اخرة فى العيد وخاسر كعادته لم يهتم فكان يلعب بسيارته ويتركها فى اى مكان دون ان يعيدها لحجرته مرة اخرى
وجاء العيد والجميع فرحين مسرورين يجرون ويلعبون ويغنون وجاء والدهما واعطى كل منهما عديته
وقال اولادى الشطار 000 من منكما حافظ على سيارته ؟
وهذا لم يتوقعه خاسر ، فقد اعتقد ان والده كان يقول لهم حافظوا على لعبكم ولن يسأل عنها
فرد شاطر على والده : انا حافظت على سيارتى ها هى معى
فقال الاب لخاسر : وانت يا حبيبى اين سيارتك ؟
رد خاسر 000 لقد ت ت تكسرت سيارتى يا ابى
فقال الاب : سوف اشترى لعبة لشاطر لانه حافظ على سيارته كما اشترطت عليكما اما انت يا خاسر فلن اشترى لك لعبة ، ولكن 000 اذا حافظت على لعبتك المرة القادة فسوف اشترى لك المزيد من اللعب
قال شاطر اشكر يا والدى
اما خاسر فتأسف لوالده وقال له : انه سيتهم بلعبة وادواته حتى يحبه والده وعرف ان عاقبه الاهمال هى الاهمال
فكما اهمل فى العاب وتكسرت اهمله والده ولم يشتر له لعبة اخرى

يتبع




2 
قاطع الاه

جميل جدا حين ارااك وانت تبث ابداعاتك في كل مكاان

رحم الله والديك وجزااك الله خير الجزاء

ربي مايراويك شر اللهم امين


تحياتي لعطر مواضيعك


3 
الفارس الابيض

[align=center]
كثير حلوة القصة تسلم الايادي


يعطيك الف الف عافيه

موضوع رااائع

وجهود أروع


ننتظر مزيدكم

بشوووق
فارس الظلام

[/align]


4 
مجدى سالم


الْف شَكَر الْكَم عَلَى التَّوَاجُد الْمُمَيِّز

ورُدُوْدِكُم الَرَائّعَه
دُمْتُم وَدَام تَوَاجُدِكُم
أَمْتَّنَانِي




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.