العودة   منتديات الدولى > المنتديات العامة > الترحيب والتهانى والمناسبات

الترحيب والتهانى والمناسبات قسم خاص للترحيب بالأعضاء الجدد والتعارف بينهم وتقديم التبريكات والتهاني فى المناسبات المختلفة


Like Tree165Likes

56 
احلامي صغيرة

..!!!

كم كانت همساتك تحلو لي

كم كانت أحضانك دفاء لصدري

كم كانت أنفاسك راحة لمشاعري

أين أنت الآن ..!!!



أحقا سألقاك غدا ؟

حبيبي ما زلت بانتظارك
اشتقت إلى قلبك كنت ومازالت تضحي لأجلي

عد لقلب قد أصبح من أملاكك منذ زمن

عد ودع السعادة تعود معك..!!!

فهل تسمع صرخاتي المخنوقة كل مساء


هل مازلت تذكر وعودنا التي قطعناها لأنفسنا


وعدنا ان يبقى حبنا الى الابد
هل تذكر ألتزامنا بحبنا إلى الأبد

أريد أن أسمع صوتك

أريد أن أرى رسم عيونك

أريد أن أشاهد جمالك

آآآآآآآآآآآآه

فقد تعبت من العناء ومن الصراخ

احقا غدا القاك حبيبي

عد فلا شئ يسوى أن أعيش بدونك


57 
احلامي صغيرة

ليلة من ليالي انثى ..!!




تصوير لمكان ..
بدأ يكون أشبه بمقبرة أشباح ..!!

ظلام دامس ../
يسكن الزّوايا ..!
وجه عابس ../
يخاف المرايا ..!
دقات عقارب ساعة
تتقدم .. ب وحشيّة دون رجوع ..!
و ضوء خافت ..

يمارس إشتعاله الأخير
على بقايا تلك الشّموع ..!
و حرقة قطرات مالحة
تتأهب للسقوط ..
ليقال عنها مجرّد : دموع ..!
و ألف .. آآآه .. و .. آآآه
تخرج من أعماق الصّدر صاخبة ../
ل تقتل هدوء الصّمت المهيمن على المكان
ل تعانقها شهقات خائفة ../
مبللة ب وابل من عذاب مرار ..!

إقتراب من أصوات الجراح ..

ف هل لازالت تسكن هنا أرواح ..؟!!




و بعد الإقتراب ..


هناك في آخر زاوية .. من الغرفة المظلمة



يرتمي جسد أنثى .. في عقدها الثّاني

مطأطئة رأسها ..
مدفنة العيون ..
سابلة شعرها في جنون ..!
حاضنة رجفة ركبتيها .. برعشة ذراعيها
و كأنها تمارس .. طقوس الإحتظار الأخير
على ألحان زفرات ناي ضلعها الحزين ..!
بعد أن أيقنت أنّ الفرح على قلبها أصبح محال
و أنين الحزن .. بجبروت أخذ في صدرها يختال
فلا الإبتسام .. و لا الأحلام ..
و لا الآمال .. و لا الخيال ../
استطاعت أن ترسم لها الحياة .. و تحقق المنال .

ف هاهو قلبها الضّعيف ..

يقلّب بين أيدي الأقدار
و يزهق بقبضة لعنة الظروف
دون شعور بذنب أو خوف ..!
ف هل حرّم الحب ب تشريع من الظلم و الجبروت
أم أنّه اقتصاص من فرحة القلب ..
حتّى يخنق ف يقتل من دون صوت ..!
ف لا مراسم تشييع .. ولا حضن تابوت ..!
أم حكم عليها .. ب مرارة الحرمان
خلف قضبان .. الصّمت و الكتمان
ل يصبح الدّمع .. هو الجلّاد ..

و المجتمع لها سجّان ..؟!


ل يبقى قلبها في حرقة و ذهول

و أزهار العمر يعتصرها الذّبول ..!

و سنوات الإحتظار ..

على الروح تطول ..!



يوم جديد .. يصحبه الصّباح ..!!





تسللت خيوط الصّباح من بين زوايا ستائر غرفتها


ل تشق طريقها متسللة ل تداعب رمشها ../


ف تعكس لمعة وميض الماس ..

انتثر على وجنتيها ..!

علّه .. يسكن الرّعشة في شفتيها ..!



عندها .. رفعت رأسها بحزن و انكسار
و ابتسمت .. إبتسامة سخرية من الأقدار




فلازالت تشرق عليها ب شمس النّهار
أما كفتها .. سنوات الإحتظار ...؟!!!




لم تنتهي الرّواية ..!
ف لم يزل للعذاب بقية ../

مازالت النّبضات بين الأضلاع حيّة ..


58 
احلامي صغيرة

الجو..رائع..

السماء ..أرتدت ثوبها البراق بالنجوم..

السحب تمشي بغرور ..حول القمر..

القمر..



ينظر لنفسة في الماء..

ويقول يالهذا البهاء..الاخاذ..

نسمات الهواء تداعب خصلات شعري الأسود..

الذي نسج منه الليل لونه..ملك الألوان..

يالها من رائحة جميلة...

رائحة رمال الشاطئ الممزوجة بالماء..

\




\


أغمضت عيناي..



في عالمي المجنون..


أبحرت في خيالي..

وصرت أسيرة على شواطئ أحلامي...

عندها سقطت عيناي عليك..

وأزداد جنوح الخيال..فيني..

أحس أني سأغيب عن الوجود..

وسأبحث عن شئ ليس موجود..

أحببتك..نعم..بصمتي..وصمتك..

\






\


شكيت لك..عمق الجراح..


فحطت النوارس على جنبات قلبي..

مشيت على الشاطئ..

أحاول الوصول الى نهاية..حبك..

فأجد أن رمال الشاطئ..

قد نسجت حبا لن ينتهي..

سأتذكرك ..حبيبي يوميا..

من المد الى الجزر..

من الشروق الى الغروب...

أحس بالقدر دفعني إلى موانئ حياتك..

وجعلني أحلق في فضاءات حبك..
\





\

يافارسا..

امتلك أسرار البحر..

وجعلني أبني قلاع على امتداد البصر..

قل لي مامقدار حبك..

هل هو عدد قطرات البحر..؟؟

ام عدد ذرات الهواء التي تتراقص من حولي..؟؟

إن كنت تسألني..

فأنا أحبك...

كشدة الامواج عندما تتلاطم ببعضها..

كروعة المطر عندما يسقط بعد طول جفاف..

كروعة ذاك الحصان الابيض الذي منطلق مع رياح الشاطئ..

كجمال فصل الربيع...

كروعة النظر في عيني طفلة تحتضن دميتها..أجمل العابها..

أحبك ..

لأنك اجمل أصداف حياتي...التي وجدتها...





\





\

أتعلم يافارسي..

سوف أرمي نفسي ..

بداخل بحر عينيك..

وأتحول الى لؤلؤة براقة..

على شاطئ قلبك..

عندها يافارسي..

عندها سوف ترقص أمواج البحر..

\

\

\


][®][^][®][(همس الموج)][®][^][®][



أنتهى الحلم..

وفتحت عيناي..ووجدت أن الامواج تتراقص عند قدماي..

كأنها عرفت أنني كنت اسبح في أمواجك.....

عندها حطت على شفتاي أبتسامه..خفيفة





59 
احلامي صغيرة

يا رَبّ . .
لاتحرمني مَطلبي فَـ " أنت " وحدك ’
مَنْ يعلم كيفَ أنسُجُ أحلامي كُل ليلةٍ . .

وأنامُ على أمَل تحقيقها في يوميّ الجدّيد !


60 
احلامي صغيرة





لا تسألني عنالندىفلن يكون ارقمنصوتك
ولا تسألنيعن وطني فقداقمتهبينيديك
ولاتسألنيعن اسميفقدنسيته عندمااحببتك.
كنتانوي اناحفر اسمك علىقلبي
ولكننيخشيتانتزعجكدقاتقلبي.




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.