العودة   منتديات الدولى > المنتديات الأدبية > منتدى القصص والروايات

منتدى القصص والروايات قسم خاص بعرض أشهر القصص القديمة والحديثة، قصص خيالية وواقعية مكتوبة، أجدد قصص وحكايات 2017


1 
مذهله


[frame="13 98"]


الضب وإبنة عمّه الـــ (( مكون ))



الشخصيات





الضب : هو صاحب البطوله وهو الحبيب
الــ(مكون) : هي حبيبة
الضب وإبنة عمّه ... والمكون هو إسم لأنثى الضب
هذه القصه خياليّه ومحزنه ومضحكه شياً ما
وتعبّر عن مدى علاقة الحب ... بين
الضب وإبنة عمّه الـــ (( مكون ))





(القصة)




ربيا معاً وكَبرا معاً وبدأت تكبر العلاقه بينهما حتى ... بدأت الأعين تسلط عليهم
وحينها أتفق الأثنين على أن يأتي
الضب ويخطبها من والدها
وبعد أيام جاء
الضب وتقدم لخطبة الــ (( مكون )) من عمة
وكان العم يرتشف قهوته الصباحيه





الضب وإبنة عمه





... ولكنه تفاجأ (بالرفض) من
عمّه ... وكاد الضب أن يفقد عقله
وكانت ((المكون)) تستمع لهم من خلف الجحر فبكت بكاءاً شديداً
وخرج
الضب وأعينه تتلامع بالدموع وعندما وصل إلى نهاية الجحر إلتفت وقال هذه الأبيات :




قلبي يحبّ وعن هوى الزين ماتاب *** حب الــ(مكون)بداخل القلب منحوت
يــاللأسف يـاعم فيك الــرجاء خاب *** ما تدري إن الرفض يعني لـي الموت
بـقـولها مـن قلب عـاشق ومنصاب *** مــالي حليلـة غيرهــا وأرفع الصوت





وحين سمعت الــالمكون هذه الأبيات جهشت بالبكاء الشديد وسقطت على الأرض




وتكّدر خاطر
عمّه حين سمع الأبيات وبكاء إبنته




فلحق بالضب ومسك يده وهو يقول : هذي إبنت عمّك ومالها إلا أنت ... فما كان من
الضب




إلا أن قبّل رأس
عمّه وهو يمسح دموعة بطرف كمّه
وفرحت الــ( مكون )حين عرفت ... أن والدها وافق على الزواج
وفي يوم من الأيام كانا يسيرون بعيداً عن البيوت وكانت ((المكون)) في أسعد لحظات حياتها لقرب موعد زاوجهما
وكان معظم كلامهما عن الزواج ماذا سنفعل وأين سنذهب .. واتفقوا على أن يكون شهر العسل في أحد الشعبان المجاورة الذي جملّه الربيع بأزهاره الفاتنة
وكانت الــ (
مكون ) تركض وتقفز وهي تغني






الضب وإبنة عمه





والضب يقول لها إنتبهي لنفسك لاتسقطين وحينها سمع
الضب صوت قوي يقرب منهم وكانت لحظتها المكون بعيده عنه ... وعندما التفت الضب إذا بسياره قادمه بسرعة جنونيّة ... والضب يصرخ ... المكون إنتبهيييييي إبتعدي السياره قادمة !!!!







الضب وإبنة عمه







ولكن للأسف قدّر الله أن السياره ........... دهــــســــت
الـــ المكون






الضب وإبنة عمه





وحين سكن الصوت وزال الغبار قرب منها
الضب خطوةً خطوه وهو فاتح فمه





من شدة الصدمة كأن هذه اللحظة حلمٌ بالنسبة له






الضب وإبنة عمه






ثم صرخ صرخةً قويّه وهو يقول ( ياقلبييييييييييييييييييي ) وكأنه يمّتص هذه الكلمة من أقصى جوفه







الضب وإبنة عمه





وعندما رأى رأس حبيبته متهشّم فرّ هارباً فزعاً من أثر الموقف وترك عقله مكانه ... وكان يون ويصرخ بشدّة
ودخل في حجرة ومكث فيها عدّة أيام وكانت عيناه مليئة بالدموع والألم




الضب وإبنة عمه



وكان يردد هذين البيتين وهو يون ويبكي ...عهدن علي لأبكيك بالصبح والليل *** لين الدموع تـوقّف الـعين يـازين
ذقت الكدر والهم والحزن والــويل *** ليتك تجيني يا (مكوني ) تراعين
وبدات نفسية الضب بالتدهور أكثر فأكثر




الضب وإبنة عمه




وأخيراً خرج
الضب من حجرة ولكن كانت حالته سيئة جداً


وقد فقد بصره من شدة البكاء ... على محبوبته الـ(مكون)





الضب وإبنة عمه





وتمثل بهذه الأيبات
وش عــاد لو عيني تلاشى نظرها *** وش لي بشوف العين دام الغضي راح
المشـكـله بـالــروح أعــاني كدرها *** ليلي عـذاب ومــا أهـتـنـي فيـه بمراح
وتمثل أيضاً بقوله :
تحـرم علـي كل البنــات الـمزايين *** عقب الــ(مكون) وعقب هذيك الأيام
عقب المكون العرس ماعاد يعنين *** لا والــذي نــزّل تـبـارك والأنــعــام
وبعدها بفتره طويلة فقده إبن جاره الصغير الذي كان يحبه و يمازحه كثيراً قبل أن تحدث هذه الكارثه والمصيبة ..

وبدأ البحث عنه




الضب وإبنة عمه




وعندما يأس الصغير أستنجد بوالده للبحث عن صديقهم




وهذا يقال أنه يرى مالا يراه غيره
ولذلك تم الإتفاق معه ليرقب لعل وعسى أن يرى الضب








الضب وإبنة عمه




وأخيراً وجدوه ولكن كيف وأين ؟؟؟لقد وجدوه ميتاً قرب حجر وقبر محبوبتة الــ(








وبنفس المكان الذي كانا يلتقيان به






الضب وإبنة عمه




بلا شك أن (( قلبه )) هو من قاده إلى المجيئ إلى هنا إلى قبر وجحر محبوبته



وقال أحد الباحثين عنه ... أنه وجد ورقه صغيرة وقد نشبت بشجرة الرمث وحين قرأها إذ بها قصيده قد كتبها




هــنا إلتقينا يــابعـد عمـري صغار *** وهــنا إعتراف الحب بين الحبايب

وهــنا إنتظرتـك لا بغيتـك على نار *** وهــنا كبرنـا لـيـن صـرنا خـطايب
وهــنا دفـنـّا جثتك فـي قفـى ال*** *** وهــنا عـيـوني شاخَصت للنصايب
وهنا إنتهى ضبٍ عليه الزمن جار *** رحـتـي وخليتـي دمـوعه صـبايب
يــامـوت تكـفـى لاتـهـاون وتـحتار *** أرجوك خذني وإن بـغيت بـطلايب
ودّي بشوفه وأحكي إهمومٍ كــبار *** وأروي ظمـا قلبن كـوته اللـهايب



((( إنتهت )))) الضب وإبنة عمه



الضب وإبنة عمهatch_pleur:الضب وإبنة عمهatch_pleur1:الضب وإبنة عمهatch_pleur:الضب وإبنة عمهatch_ple ur1:







4 
عطر البنفسج

والله قصتك حزينة جدا
تروى عن حيوانات لكن نعيشها نحن البشر

والله قراتها باكملها وكأن القصة تقول
كل شيء بمشيئة الله وليس بمشيئة البشر

اشكرك جدا على طرحها
ومني اليك تقييم تستحقيه


5 
طيف الحرمان

إضغط على هذا الشريط هنا لعرض الصورة بكامل حجمها .
ههههههههههههههههههههههههههه
هههههههههههههههههههههههههه
ضحكتينى يمذهله
وأدمعتى عينى من حزنى
قصه واقعيه نعيشها أحنا
البشر بجميع الاحسيس

والحب الوفى
ياااااااااااااه
صورتيها صح من الصعب
دلوقتى فى زمانه ده الحب
الصادق والتضحيه
بجد برافو عليكى
فعلا مذهله
لوشوفتك اول حاجه
حبوسك عليها
بجد ممتازه
تقبلى أحلى تحيه



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.