العودة   منتديات الدولى > المنتديات الطبية > قسم الملتقى النفسى

قسم الملتقى النفسى منتدى خاص بكل مواضيع الصحة النفسية من مشاكل وقلق وخوف وإضطربات نفسية وطرق علاجها والتخلص منها


1 
حنين النهر


هل تملكين مفاتيح للسعادة؟


هل تملكين مفاتيح للسعادة؟

نعم.. إن كان للإحساس بالأمان والحماية مفتاح.. به تغلقين بابك، فهناك- أيضا- مفاتيح تفتح لك أبواب السعادة والهناء.. فتدخل بيتك وتُزيِّن حياتك، وتنعمين معها بالرضا والسرور.. فهل تعرفينها؟ تسعين لمعرفة المزيد عنها؟ أم أنك راضية بما أنت عليه، تشعرين بالسعادة.. ولا حاجة لك للبحث عن المزيد؟ الاختبار يوضح لك منْ أنت؟ لديك من مفاتيح السعادة الكثير؟ أم تملكين القليل منها؟ ويشير إلى بعض المفاتيح، وما عليك سوى محاولة التمثل بها وتطبيقها.


السؤال الأول: هل تقدرين نفسك، وتشكرين ربك على ما أنت عليه من ملامح شكلية وصفات شخصية؟
أ- دائما ب- إلى حد كبير
السؤال الثاني: هل تحفظين بقلبك وذاكرتك كلمات تحمل التقدير والثناء لشخصك، فتسعدي بها نفسك؟
أ- دائما ب- أحيانا
السؤال الثالث: هل تشعرين بسعادة داخلية، ومتعة في العطاء.. حين تقدمين الخدمات للآخرين؟
أ- دائما ب- جربتها مرات
السؤال الرابع: هل تميلين إلى القسوة وجلْد الذات مع نفسك كلما أخطأت، أو افتقدت قدرة من القدرات؟
أ- ربما سعيت لاكتسابها ب- كثيرا ما ألوم نفسي
السؤال الخامس: تشكين دائما من الظروف؛ قلة ما تملكين، نوعية دراستك، حتى وزنك الزائد وشكل ملامحك!
أ- نادرا ب- أحيانا كثيرة
السؤال السادس: هل تسعين للاستمتاع بحياتك، والعالم من حولك، وما قدمته لك الحياة من مباهج؟
أ- إلى حد كبير ب- إلى حد ما
السؤال السابع: هل تفعلين ما تحبين وتستمتعين به.. مُستغرقة في تفاصيله؟
أ- نعم ب- أحيانا
السؤال الثامن: بين الحين والحين تقومين بمُجازفة..مفاجأة.. تكتشفين بها أشياء غامضة في شخصيتك؟
أ- كثيرا ما أفعل ب- نادرا
السؤال التاسع: قادرة على الاعتراف بنقاط ضعفك.. ثم مواجهتها وإصلاحها وتهذيبها.. نحو الأفضل:
أ- نعم ب- أحاول جاهدة
السؤال العاشر: هل تتخذين قدوة في حياتك..(أب، عم، خال، عالم، أستاذ جامعي) تدرسين شخصيته.. وتقرئين عنه، فتتعلمي منه لتسعد حياتك:
أ- بعض الشخصيات تجذبني ب-لا
النتائج
هناك مشكلة!
إن كانت إجاباتك«نعم» أكثر من 8..
أنت تعانين بالفعل من كثرة المشاعر السلبية، وهذا دليل على بدايات اكتئاب حاد، وعلاماته واضحة؛ فالحزن يملأ قلبك، والقلق أو الهواجس تزورك كثيرا، والسُهد ينتابك ساعات الليل، فقدت إحساسك بالآخرين، ونظرتك للحب والحياة تغيرت، حتى صديقاتك المقربات فقدت الاهتمام بهن، وزوجك الحبيب أصبحت تفضلين الابتعاد عنه و..و..
نصيحتنا: إن انتابتك نصف هذه المشاعر فأنت تعانين من مشكلة تستدعي الاهتمام، وعليك استشارة طبيب.
أي دمعة حزن..لا
إن شملت إجاباتك «لا» أكثر من 8..
أنت بعيدة كل البعد عن علامات الحزن أو الاكتئاب، وليس لديك ميل طبيعي لهما..وهذا شيء مُطمئن، فالحياة بديعة إن نظرت إليها بحب وامتنان، صحبة الأهل والصديقات تمدك بألوان من السعادة والإحساس بالأمان، وانتظار أبنائك لك يُشعرك بقيمتك في الحياة كأم، وكم هو إحساس جميل.. أن يكون لك زوج مُحب.
نصيحتنا: عرفت علامات الاكتئاب.. فابتعدي عنها، وبوعيك بذاتك وحبك لمن حولك استمتعي أكثر وأكثر بالحياة.
نعم- لا
إن تراوحت إجابتك بين- نعم ولا، أنت تشعرين أحيانا بالحزن ولكن ليس دائما! ومشاعر الغضب والانفعال الزائد لا تتكرر كثيرا، وعلاقاتك بالآخرين تتراوح ما بين الرفض والقبول.. كلها بشائر على أنك لا تميلين للاكتئاب بصورة جدية، وأنك تعيشين حياتك بصورة طبيعية، واختلاف المشاعر أمر طبيعي يتعرض له كل إنسان.
نصيحتنا: تمسكي بأسلوب حياتك كما هو، واستمري في التعبير عن مشاعرك الفرحة والحزينة كما يتراءى لك، دون ضغوط نفسية أو اجتماعية ممن حولك
تحياتى :حنين النهر



2 
الطيف المهاجر

[align=center]
يعطيك العافيه حنين النهر
تكمن السعادة الحقيقية



أحمل كل معاني السعادة، فلا تندم على لحظات مضت حتى ولو صارت ذكرى تؤلمك.. فإذا كانت الزهرة قد جفت وضاع عبيرها ولم يبقى منها غير الأشواك، فلا تنسى أنها منحتك يوماً عطراً جميلاً أسعدك… لا تكسر أبداً كل الجسور فالأمل هو مفتاح السعادة الحقيقية والرضاء بالمقسوم هو الذي يوصلك للسعادة الحقيقية والإيمان بالله هو أسمى غاية للسعادة حيث يوصلك إلى سعادتي الدنيا والأخرة،
حاول أن تنظر للحياة بالمنظر الجميل أنظر لها من منظور الجمال والحب …وتزكر قول الشاعر: كن جميلاً تر الوجود جميلا…
إذاً جميعاً نتفق أن السعادة موجودة فقد لمن لديه بصيرة
فلا نحزن على أشاء مرت علينا طول العمر فإذا كان العمر الجميل قد رحل، فمن يدري ربما ينتظرك عمر أجمل…
والصداقة هي التي تنسي الشخص مشاكل الدنيا وعنتها فلا بد من المحافظة على صديق على الأقل يبتسم في وجهك وتبتسم في وجهه .
وإذا قررت أن تترك حبيباً أو صديقاً فلا تترك له جرحاً، فمن أعطانا قلباً لا يستحق منا أن نغرس فيه سهماً أو نترك له لحظة تشقيه طوال حياته… ما أجمل أن تبقى في روحيكما دائماً لحظات الزمن الجميل، فإن فرقت بينكما الأيام فلا تتذكر عمن تحب غير كل أحساس صادق ولا تتحدث عنه إلا بكل ما هو رائع ونبيل، فقد أعطاك قلباً وأعطيته عمراً… وإذا جلست يوماً وحيداً فحاول أن تجمع حولك ظلال الأيام الجميلة التي عشتها مع من تحب… وأترك بعيداً كل مشاعر الألم والوحشة التي فرقت بينكما فالأفضل أن يحاول المرء أن يقف بذاكرته عند أجمل لحظة لقاء عاشها، لأنها أروع بكثير من لحظة وداع وافتراق… فحاول … أن تجمع دفاتر وأوراق كل الكلمات اللطيفة التي قلتها لمن تحب وكل الكلمات التي سمعتها منه وأجعل في ألبوم أيامك مجموعة من الصور الجميلة لذلك الإنسان الذي سكن قلبك يوماً ملامحه. بريق عيونه الحزينة، وابتسامته في لحظة صفاء، ووحشته في لحظة ضيق. والأمل الذي كبر بينكما يوماً، وترعرع حتى وإن كان قد ذبل ومات… وإذا سألوك يوماً عن إنسان أحببته، فلا تحاول تشويه الصورة الحلوة لهذا الإنسان الذي ارتبطت به، واجعل من قلبك مخبأ لكل أسراره وحكاياه، فالحب الصادق ليس مشاعر وأحاسيس فقط، بل أخلاق وقيم عظيمة لمن عرف قدرها وقدر أصحابه وأصدقائه وزملائه… متمنيا لك أجمل وأسعد اللحظات مع كل من تعز وتحب،
وفي الختام السعادة مفتحها القناعة والقناعة شئ ثمين جداً ومفقود في هذه الأيام ومن يجد القناعة فهي كنز لا نفاذ له فعليك بها.
والإيمان بالله وقرأة القرآن الكريم يسعدك وإن كنت في أصعب الأحوال…
اللهم أرزقنا حلاوة الإيمان


موضوعك جميل جدا اهنئك وتقبلي مروري وارق تحياتي

الطيف المهاجر
[/align]


3 
عمرو شعبان

تسلم ايديك على الموضوع المفيد والجميل ..

في انتظار المزيد من ابداعاتك ..
لك مني كل الشكروالتقدير


4 
حنين النهر

[align=center]
شكرااااااااااااااااا الطيف المهاجر

على مرورك الغالى
[/align]


5 
حنين النهر

[align=center]
شكرااااااااااااااااا عمرو

على مرورك الغالى


[/align]



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.