العودة   منتديات الدولى > المنتديات الطبية > قسم الملتقى النفسى

قسم الملتقى النفسى منتدى خاص بكل مواضيع الصحة النفسية من مشاكل وقلق وخوف وإضطربات نفسية وطرق علاجها والتخلص منها


1 
كل رقه


فن استعادة الثقة بالنفس.>>>
لا شك أن الثقة بالنفس من الأمور المكتسبة من البيئة وتتعلق بالقيم والاعتقادات والإدراك وهي ضرورة من ضرورات بناء الشخصية ومن الأسس المهمة التي تلعب دور كبير في الحياة ولو كل فرد في المجتمع توفرت به تلك العناصر لعولجت الكثير من الأزمات والمشكلات بشتى حالاتها في المجتمع.
فهي تدعم الشخصية وتعززها من خلال حالة من التوافق والانسجام والتوازن في رؤية الشخص لنفسه، ورؤية الآخرين له، وكما هو على حقيقته، وإحساسه بقيمة الأشياء من حوله، وينعكس ذلك على مظاهر معينة في نشاطه الاجتماعي والسلوكي، وهي أحد مقومات النجاح في العلاقات الأسرية والاجتماعية المتسمة بالإخلاص والعدل والتعاون واحترام الآخر.



هناك تصورات خاطئة عن الثقة بالنفس ومنها:



* أنها موجودة بكمالها أو مفقودة تماماً:
فهذا واثق بنفسه وذاك غير واثق أبداً، والواقع أن الثقة بالنفس تتماوج ارتفاعاً وانخفاضاً بحسب مقوماتها: كالموقف، والمكان، والزمان والموضوع.


* أنها تقتضي العناد والإصرار وراء رأيه وإن كان خاطئاً:
والصحيح أن الواثق بنفسه يغيّر رأيه إذا اتضح له الصواب في غيره.


* أنها تقتضي السيطرة على الآخرين والتسلط عليهم:
ويمتازوا إما بقوة الصراخ والتسلط وإما بفرض نظريات لا أساس اجتماعي لها ولا حتى قاعدة عرفية.


* أنها تقتضي التسلح بالجرأة وعدم الحياء.
مما يجعله يقتحم أمور لا يقرها الأدب وحسن الخلق كالتدخل في خصوصيات الناس دون طلب منهم أو إذن كالسؤال عن أمورهم الشخصية ونحو ذلك.



وهناك بعض علامات ضعف الشخصية ومنها:



* الرغبة في بلوغ الكمال المثالي:
فهذه الرغبة تجعلك في شعور مستمر أن أعمالك لن تصل بك للحد الذي ترضى عنه، ولن يستقيم ذلك ما لم تقتنع أن كل شيء تفعله لا بد أن يعتريه حتماً بعض النقص.


* سرعة التسليم بالهزيمة:
فعند أول عقبة تواجهه يكون هكذا رده وقد فقد قدراته واستسلم، ومهما شجعته تراه دائماً ضجراً وقد بلغ الفشل مبلغه في نفسه.


* التأثر السلبي بنجاح الآخرين:
فالشخص الواثق يتمنى الخير للآخرين ويفرح لنجاحهم ويدرك أن خزائن الله سبحانه وتعالى لا تنفذ وأن من يجتهد ويعمل يحصد.

* الحساسية المفرطة:
صاحبها شخص تراه مندفع وردة فعله جانحة يتصرف بحماقة وغالبا ما يسيء الأدب مع الآخرين.
بمعنى أنه لو غفل زميله عن توجيه التحية إليه أخذ موقف وقضى ساعات طويلة بالتحليل السلبي.

* افتقاد روح الفكاهة:
لا يتحمل الدعابة ولا يقبل المزاح، حساس بطريقة مزعجة يحسب أن كل كلمة تمس شخصيته.




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.