العودة   منتديات الدولى > المنتديات الطبية > قسم الحمل والولادة

قسم الحمل والولادة منتدى خاص بمواضيع الحمل منذ بدء الأشهر الأولى حتى مراحل الولادة بما فيها الرضاعة بأنواعها الطبيعية والصناعية


1 
كل رقه


ماذا تعرفي عن الولادة في الماء ، كل شئ يخص الولادة في الماء


مؤخرا أصبحت الولادة في الماء دارجة بشكل كبير في العالم الغربي، وﻷن للماء الدافئ تأثير كبير على الجسم لما يسببه من استرخاء وتقليل للتوتر بشكل عام فجاءت من هنا فكرة الولادة في الماء لما لها من أثر جيد على اﻷم والطفل معا.

ما هي الولادة في الماء؟
الولادة في الماء تعني أن اﻷم تمر بفترة المخاض والولادة أو كليهما داخل حوض مملوء بالماء الدافئ الذي تكون درجة حرارته حوالي 37.5 درجة مئوية. بعض النساء تختار أن تمر بفترة المخاض فقط في الماء وعند لحظة الولادة تفضل الخروج والولادة خارج الماء والبعض الآخر يفضل الولادة داخل الماء وكلا منهما له أسبابه ولكن في النهاية وفي الحالتين تستفيد المرأة من الماء الدافئ في تقليل التوتر والضغط حتى وإن لم تكمل عملية الولادة داخل الحوض ويستفيد الجنين من خروجه إلى جو شبيه بالجو داخل الرحم فيزيد هذا من هدوئه وتخفيف الصدمة عليه.
حوامل

هل يمكنني الولادة في الماء؟
يمكن لأي حالة طبيعية يمر حملها بشكل طبيعي واﻷم والجنين بصحة جيدة أن تلد في الماء، ولكن هناك عدة حالات لا يمكن معها ذلك:
اذا كانت اﻷم تحمل مرض جلدي: فالأمراض الجلدية سهلة الانتشار في الماء فيجب عليك مراجعة الطبيب بدقة في البداية.
إذا كان الطفل لا يتخذ الوضعية الصحيحة للولادة.
إذا كنت أكثر عرضة لحدوث نزيف بعد الولادة.
إذا كنت حامل في أكثر من طفل: هناك حالات تمت فيها الولادة في الماء بشكل عادي ولكن يجب مراجعة الطبيب والتأكد من سلامة كل تفصيلة صغيرة في هذه الحالة.
حالات الولادة المبكرة.
إذا كان هناك حالة تسمم حمل أو تسمم في الدم.

هل تخفف الولادة بالماء الآلام؟
من المعروف أن الماء الدافئ يساعد الجسد على الشعور بالاسترخاء والراحة ويزيل التوتر من العضلات، أثناء فترة المخاض فإن التوتر يكون في أعلى مستوياته وبالتالي الشعور باﻷلم يكون أقوى لذلك فالماء الدافئ مهم في وقت مثل هذا.
وهذه من أكبر وأعظم فوائد الولادة في الماء حيث أن الماء الدافئ يساعد المرأة على الهدوء فيزيد عندها تدفق هرمون الولادة (اﻷوكسيتوسين)، وبمجرد تدفق اﻷوكسيتوسين بشكل فعّال فإنه يبدأ في العمل على تنظيم الانقباضات في الرحم وعندها يأخذ الدماغ إشارة قوية ويفرز الأندروفين وهو الهرمون المساعد في تخفيف الآلام (أقوى 10 مرات من المورفين).
الحالة التي يعطيها الماء الدافئ للجسم تساعده فى تخفيف الألم ذاتيا بشكل فعّال ومؤثر، فكلما كانت المراة في حالة أكثر هدوء كلما زادت قدرتها على تسكين آلامها بنفسها.

ما هو الوقت المناسب للدخول إلى مسبح الولادة؟
ليس هناك وقت محدد للدخول إلى المسبح ولكن بعض اﻷبحاث كانت تميل إلى عدم الدخول إلى الماء في بداية المخاض ﻷنه من الممكن أن يقلل من الانقباضات في بعض الحالات فمن اﻷفضل الدخول إلى الماء حينما تصل فتحة عنق الرحم إلى خمسة سنتيمترات أو أكثر.
ولكن إذا كانت الانقباضات والمخاض يمر بشكل طبيعي وسليم والحالة طبيعية فمن الممكن الدخول قبل ذلك وكله في النهاية يتم تحت اشراف ومتابعة الطبيب فإذا شعر أن الانقباضات تقل سيطلب منك الخروج، ولا ننسى أن جميع اﻷبحاث في هذا المجال مازالت تحت التحديث المستمر ﻷنه جديد نسبيا.

هل يجب المتابعة المستمرة أثناء الولادة في الماء؟
نعم; من المهم جدا أن تتم المتابعة بدقة من قبل الطبيب والممرضة أثناء عملية الولادة لتجنب حدوث أي مفاجئات غير متوقعة، ومن المهم أيضا وجود مرافق لك داخل المسبح من الممكن أن يكون زوجك او أيا كان من تفضلي لمساعدتك ودعمك.
ستستخدم الممرضة جهاز قياس النبضات المائي (الدوبلر المائي) كل 15 دقيقة تقريبا لمتابعة نبض الجنين، كما ستتابع نبض الجنين أيضا بعد كل انقباضة للاطمئنان باستمرار واذا حدث اى اضطراب تطلب منك الخروج على الفور.
كما أنه من المهم متابعة ضغط دمك والنبض ودرجة الحرارة للتأكد من سلامتك.

ما هي المسكنات التي يمكن تناولها أثناء الولادة في الماء؟
لا يمكن استخدام حقنة اﻷبديورال أثناء الولادة في الماء كما أنه لا يمكن استخدام المسكنات التي تعطى عبر الحقن عموما ﻷنها من الممكن أن تسبب لك النعاس لذا يجب الانتظار مدة كافية بعد أخذها قبل دخول المسبح للتأكد من تركيزك فالماء يعمل على الاسترخاء بشكل طبيعي فمن الخطر وجودك في الماء وأنت تشعرين بالنعاس!


ولكن هناك بعض الأساليب يمكن استخدامها لتخفيف الآلام أثناء الولادة في الماء مثل:
المساج: يمكن للمرافق لك عمل مساج للظهر والكتفين أثناء وجودك في الماء، التدليك يقلل من الآلام ويساعدك أكثر على الاسترخاء.
تنظيم التنفس: استرخي واستريحي والماء الدافئ سيساعدك على ذلك، نظمي نفسك بين الانقباضة واﻷخرى وحاولي أن تركزي على جسدك وراحته وطفلك القادم، الاسترخاء سيساعدك على إفراز اﻷوكسيتوسين بشكل أكبر وبالتالي اﻷندروفين المسكن الطبيعي لآلامك.
استنشاق غاز الإنتونكس: وهو خليط من اﻷكسجين والنيتروز (غاز الضحك)، تستنشقيه كلما احتجتى من جهاز الاستنشاق الصناعي وهو مسكن خفيف للآلام وآمن.


هل هناك خطر حدوث عدوى للأم أو الطفل داخل المسبح؟
من الممكن أن تتبرز المرأة أثناء عملية دفع الجنين للخارج لا إراديا ومن هنا يحدث الخوف من حدوث عدوى أثناء وجود اﻷم والطفل داخل المسبح، ومع كل هذا الخوف فإن احتمالية حدوث عدوى لا تتعدى 0.01% كما ذكرت التقارير.

بعض الخبراء يرجحون أن الماء يخفف من البكتيربا لدرجة تركيز منخفضة جدا فلا يمكن أن تسبب أي ضرر.

كيف سيتنفس طفلي في الماء؟
عند لحظة ولادة الطفل في الهواء يتنفس بشكل سريع ويبدأ في البكاء.
أما في الماء فالوضع مختلف; عند خروج الجنين إلى الماء فإنه يخرج من رحم اﻷم إلى بيئة مشابهة للرحم ولن يتنفس الطفل حتى يشعر بالهواء وتغيير درجة الحرارة على بشرة وجهه، ولكنه بالطبع مازال يتنفس من خلال الحبل السري.
بعد ذلك سيرفعه الطبيب ﻷعلى ببطء حتى تستطيعي الامساك به عندها يلامس وجهه الهواء الخارجي فيبدأ في التنفس من الخارج.
لوحظ في كثير من الولادات التي تمت في الماء أن اﻷطفال لا يبكون، يقول اﻷطباء أن اﻷطفال الذين يولدون في الماء يكونون أكثر هدوءا من اﻷطفال الذين يولدون في الهواء!

متى تضطرين إلى الخروج من الماء؟
إذا كان اﻷلم فوق احتمالك وتحتاجين إلى مسكن أو أبديورال.
إذا كان هناك اضطراب في نبضات قلب طفلك.
إذا حدث نزيف أثناء الولادة.
إذا كانت الانقباضات تسير بشكل بطئ من الممكن ان تخرجي وتعودي مرة أخرى عند عودتها إلى طبيعتها.
عند حدوث حالة إغماء أو نعاس.
إذا كان ضغط دم اﻷم مرتفع.

في النهاية إذا كان الحمل يمر بشكل طبيعي وأنت لا تعانين من أي مشاكل وبصحة جيدة فلا مشكلة من ولادتك في الماء بعد مراجعة الطبيب فهي تجربة جديدة ومفيدة لك ولطفلك، عليك فقط التأكد من الطاقم الطبي وتمرسه على هذا النوع من الولادات وقدرة الممرضات على احتواء أي حالات طارئة.



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.