العودة   منتديات الدولى > المنتديات الطبية > قسم الحمل والولادة

قسم الحمل والولادة منتدى خاص بمواضيع الحمل منذ بدء الأشهر الأولى حتى مراحل الولادة بما فيها الرضاعة بأنواعها الطبيعية والصناعية


1 
كل رقه


ألياف رحمية متنوعة تصيب معظم النساء، وأنواعها متعددة تمتص من هرمونك الأنثوي فتتغذى ويكبر حجمها..

عوارض تمنعك من حقك في الإنجاب، وأحياناً تسبب العقم؟ لذلك تعرفي إليها باكراً، واطلبي من طبيبك إجراء الفحوص إذا لاحظت العوارض، ولو كنت غير متزوجة بعد!!

الليفة الرحمية
هي كتلة حميدة تنشأ من أنسجة جدار عضلة الرحم، وقد تكبر وتؤثر على شكل الرحم الطبيعي، وتكون واحدة أو أكثر، كذلك فهي توجد لدى 20-30% من السيدات.

أسباب حدوث الألياف
الأسباب الحقيقية غير معروفة، ولكن أثبت أن لها علاقة مباشرة بهرمون الأستروجين والبروجستيرون، ويفرز من المبيض مما يساهمفي كبر حجم الليفة، وهذه الليفة تزداد حجماً عند حدوث الحمل بسبب ارتفاع معدل هذا الهرمون Traneem.

ألياف الرحم أثناء الحمل
كما ذكرنا فإن التليف مرتبط بهرمون الأستروجين والبروجستيرون، الذي يرتفع معدّله أثناء الحمل، مما يؤدّي إلى تنامٍ سريع في حجم الليفة، مما يؤدي أحياناً إلى زيادة الآلام.

تليف الرحم عند الفتيات
قد يظهر التليف عند الفتيات قبل الزواج وبعوارض مشابهة لتلك التي تصيب المرأة، كغزارة الدم في الدورة الشهرية، وكبر في حجم البطن مفاجىء، وفي كلا الحالين يجب أن يتم الكشف الدقيق من قبل الطبيب ليتمّ العلاج قبل الزواج، وذلك بنزع الليفة مع الحفاظ الكامل على الرحم، كي لا تحرم الفتاة من القدرة على الإنجاب في المستقبل.

التليف وعلاقته بالإخصاب والعقم
قد يساهم التليف في تأخير حدوث الانجاب أو منعه، كذلك يؤثر على استمرارية الحمل، فيتسبب بالإجهاض، خصوصاً في الفصل الأول من الحمل، أو قد يؤدي إلى ولادة مبكرة، وذلك بتأثيره على كفاءة بطانة الرحم لاستقبال البويضة الملقّحة، أو بالضغط على فتحة أحد الأنابيب وإغلاقها، أو تقليص الحجم الطبيعي الطبيعي لتجويف الرحم، ولكن لابد من الملاحظة أن العلاقة بين التليف والإخصاب غير واضحة، ولكن هذا يعتبر من أسباب حالات العقم، ولا يعني أن التليف هو السبب الوحيد وراء حدوث العقم، لذلك يجب متابعة الموضوع مع طبيب متخصص.



ماهي الياف الرحم ، الياف الرحم



التشخيص




بعد حدوث العوارض عليك الذهاب إلى الطبيب.. ويتم التشخيص بطريقة:
  • الأشعةالصوتية: عبر البطن أو داخله عبر المهبل، حيث يمكن الحصول على صورة دقيقة للألياف، وتحديد موقعها في الرحم.
  • أشعة 3X: صورة تعكس تجويف الرحم وما يحتويه، وكذلك تعكس طبيعة الأنبوبين.
  • الأشعة المقطعيةCT: تعطي أبعاداً ثلاثية لتحديد التليف، وتحديد موقعه وهي غالباً ما تستخدم للتشخيص.
  • الأشعة المغناطيسية :MRI تحدد بدقة شديدة موقع التليف في الرحم.
  • منظار تجويف البكن التشخيصي: يحدد بدقة موقع وحجم التليف في الرحم وتجويف البطن.
  • منظار الرحم التشخيصي: حيث يتم استطلاع تجويف الرحم مباشرة عبر عنق الرحم بواسطة المنظار، ويتم تحت تخدير موضعي أو عام.
العلاج







معظم حالات التليف لا تستدعي العلاج، خصوصاً إذا لم يكن هناك أية عوارض، أما في حال وجودها فنلجأ للعلاج:
  • إزالة التليف عن طريق منظار تجويف البطن الجراحي. في حال وجود التليف تحت الطبقة الخارجية لوجود الرحم، يمكن إزالته عن طريق عمل فتحات صغيرة في البطن واستخراجه.
  • إزالة التليف عن طريق منظار تجويف الرحم الجراحي: في حالة وجود التليف داخل الرحم، يمكن إزالته بواسطة منظار تجويف الرحم الجراحي عن طريق المهبل، وعنق الرحم بدون الحاجة لشق البطن، وأحياناً نضطرّ إلى شقّه.
  • إزالة التليف عن طريق استئصال الرحم:



  • في حال عدم رغبة المريضة في الحمل مستقبلاً، "وكان التليف كبيراً وعوارضه مؤذية، يكون الحل الأمثل إزالة الرحم بكامله "وغالباً" ما يكون هذا عن طريق فتح البطن، وأحياناً نزيله عن طريق المهبل.
  • معالجة التليف عن طريق سدّ شرايين الرحم:


  • وهي طريقة حديثة نسبياً ظهرت في فرنسا لأول مرةعام 1991م حيث تعمل على سد شرايين الرحم المغذية للتليف عن طريق القسطرة، وبعد ذلك يضمر التليف إلى ما يقارب 70% من حجمه الأصلي.



  • ملاحظة: هناك علاجات جراحية أخرى يقررها الطبيب حسب حال المريضة




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.