العودة   منتديات الدولى > المنتديات العامة > السياحة والسفر والتاريخ

السياحة والسفر والتاريخ صور ومعلومات عن السياحة والتاريخ والآثار، السياحة إلى [أوروبا، أفريقيا، الدول العربية، شرق آسيا]


1 
مجدى سالم


جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة






والزائر لهذه الجزر الساحرة يجد نفسه أمام خيارات سياحية متعددة، فالطبيعة الخلابة والشواطئ النظيفة والتراث الثقافي كلها توفر للسائح تنوعا سياحيا فريدا، يتباين من سياحة الصيد والمغامرات بالإضافة إلى السياحة البيئية وسياحة الإسترخاء على الشواطئ الرملية الدافئة.

وتذكر الحكايات أن سبب تسمية هذه الجزر بـ"جزرالقمر"، لأن القمر كان بدرا يوم اكتشاف هذه الجزر، لذلك أطلق عليها مكتشفوها "القمر"، وأخذ الأوروبيون الاسم فيما بعد، فأطلقوا عليها اسم "كومور" أو "كوموروس".

وجمهورية جزرالقمر بلد عربي إسلامي إفريقي صغير يتكون من عدة جزر تقع في المحيط الهندي محصورة ما بين أراضي قارة إفريقيا غربا ويابس جزيرة مدغشقر شرقا، وبذلك فهي تقع عند المدخل الشمالي لمضيق موزمبيق.

وتبلغ المساحة الإجمالية لجمهورية "جزر القمر" 2.236 كيلومترا مربع، ولغتها الرسمية هي العربية والفرنسية، ويمكن للسائح أن يزور عدة مدن فيها فى جولة من أمتع الجولات في العاصمة "مروني" بالإضافة إلى مدينة "موتسامودو" و"دموني".


وفد العرب إلى "جزر القمر" منذ القرن الأول الهجري قادمين من "حضرموت" وسواحل افريقيا الشمالية إلا أنَّ مخطوطة اكتشفها الفرنسيون تشير إلى أن أصول هذه الدولة تكونت منذ أن نزحت إليها جماعات كانت تسكن منطقة العراق قديما تضم هذه الجماعة خليطا من العرب والفرس.

غير أن اعطاء الصبغة العربية الكاملة لـ"جزر القمر" تم في القرن الحادي عشر الميلادي نتيجة اتساع رقعة الدولة العربية الاسلامية وانتشار رحالتها وتجارها في الأصقاع البحرية الجنوبية لشبه الجزيرة العربية وجنوب شرق مصر واليمن. وقد ورد ذكر "جزر القمر" في كتب المؤرخين والجغرافيين العرب مثل الادريسي والمسعودي وابن خلدون الذي أشاد بعطورها وطيبها وحجارتها الكريمة.

احتل الفرنسيون الجزر عام 1841 وحرفوا اسمها إلى "كومور" ولكن أهلها ظلوا محتفظين بتراثهم وتقاليدهم العربية في مختلف مناحي الحياة إلى أن نالت "جزر القمر" استقلالها في السادس من يوليو عام 1975 وأصبح اسمها الرسمي "جمهورية القمر الاتحادية الاسلامية".

وتعتبر دولة "جزر القمر" أحدث دولة تنضم إلى جامعة الدول العربية وتمّ ذلك سنة 1993 وكانت قد قبلت في عام 1975 كعضو في هيئة الأمم المتحدة، كما انضمت لمنظمة المؤتمر الإسلامي فى عام 1976.

ولسكان جزر القمر مميزات مختلفة عن سكان باقي البلدان ولهم أيضا زي مميز وعادات مختلفة عن باقى البلدان الاسلامية فالقمريون يمثلون خليطا من الثقافةالإفريقية والاسلامية.
مسلمو جزرالقمر.. يعشقون الثريد



على سواحل الجزر يسهرون حتى الصباح. يستعد المسلمون في جزرالقمرلاستقبال شهر رمضان بدءًا من بداية شهر شعبان؛ حيث يعدون المساجد فيشعلون مصابيحها ويعمرونها بالصلاة وقراءة القرآن الكريم، خلال الشهر المبارك الذي تكثر فيه حلقات الذكر وتلاوة القرآن الكريم.. كما تكثر فيه الصدقات وأفعال الخير.



وفي الليلة الأولى من رمضان يخرج السكان، حاملين المشاعل ويتجهون إلى السواحل؛ حيث ينعكس نور المشاعل على صفحة المياه، ويضربون بالطبول إعلانًا بقدوم رمضان، ويظل السهر حتى وقت السحور.
ومن الأطعمة الرئيسية على مائدة الفطور في جزرالقمر"الثريد"، إضافة إلى اللحم والمانجو والحمضيات.. وهناك مشروب الأناناس والفواكه الأخرى.


ويتكون "أرخبيل القمر " من أربع جزر بركانية كبيرة ورئيسية هي "جزيرة القمر الكبرى" التي تعرف أيضا باسم "نجا زنجا" وهي أكبر جزرالأرخبيل وعلى ساحلها الجنوبي الغربي تقع "مروني"، لؤلؤة جزر القمر وعاصمة الدولة الإتحادية، وتبلغ مساحة الجزيرة 1024 كلم مربعا ويبرز في وسطها كارتالا وهو أكبر بركان لايزال حيا في العالم، ويرتفع حوالي 2361 مترا، بالإضافة إلى "جزيرة أينجوان" و"جزيرة مايوت" و"جزيرة موهيلي" وهي أصغر الجزر الأربع، وقد رفض سكانها الانفصال عن فرنسا، وتوجد بها أراضي خصبة وتشتهر بزراعة جوز الهند وأشجار الكاكاو.

جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة
وميّزت الطبيعة العاصمة "رموني" عن باقي جزر الأرخبيل، فأبدعت سطورها التلال التي تصعد من الحواري الضيقة، ليدخل الزائر في وسط غابات كثيفة من شجر قرنفلي الشكل، يقال إن الشجرة منه لا تبلغ سن النضج إلا بعد عشرين عاما حيث تعطي أزهارا تأخذها فرنسا لتصنع منها أثمن أنواع العطور، لهذا ليس غريبا أن يطلق البعض على جزر القمر ومياهها لقب "أرخبيل العطور".

وتعتبر "جزيرة أينجوان" لؤلؤة المحيط الهندي، فهي جزيرة جميلة تنتشر بها الأنهار وتتخذ التلال والجبال فيها أشكالا جميلة. وهي أكثر الجزر عددا في سكانها ويوجد بها أقدم ميناء في الجزر.

وآخر عنقود هذه الجزر، جزيرة "مايوت" التي تعطي أغلب انتاج الدولة من قصب السكر والأرز وجوز الهند وتوجد بها المراعي الواسعة لتربية الماشية، وكان البرتغاليون هم أول من رأوها في القرن السادس عشر. وتشبه جزيرة "مايوت" جزيرة مدغشقر في أشياء كثيرة أوضحها المعمار.

ومن أكثر الأنشطة التي يقوم بها القمريون الزراعة حيث تنتشر بها السهول الخصبة كما توجد بها غابة استوائية كثيفة في الجنوب. وتنتج "جزر القمر" قصب السكر والكاكاو والبن وجوز الهند والفانيليا. ويمثل الصيد ثروة هامة من ثروات البلد وذلك لطول سواحلها ويغلب على "جزر القمر" مناخ استوائي بحري وجوها لطيف ممطر اكتسبت جمالها من قربها من خط الاستواء وفي نفس الوقت اطلالها على المحيط وارتفاعها عن مستوى سطح البحر.

ويحظى "أرخبيل القمر" بثروة سمكية لا تقدر، حيث توجد بها أفضل البيئات البحرية في العالم التي تحوي أسماكا نادرة، مثل: أسماك "المرلين"، و"السلفيش"، و"الببغاء"، وسمكة "سيليكانت" التي لا توجد إلا في "جزر القمر"، وتعتبر أغلى سمكة في العالم؛ إذ تبلغ سعر الواحدة عشرة آلاف دولار، كما تتوافر فيها أسماك التونة بكميات ضخمة تزيد على ربع مليون طن سنويًا لا تستهلك منها الجزر إلا سبعة أطنان فقط.

كما تشتهر بالزهور المختلفة التي تصدر معظمها إلى فرنسا لتستخلص منها أثمن أنواع العطور وبعض المستحضرات الطبية، وأشهرها زهور "يلانج بلانج" التي تملأ الجزر وتمثل نسبة كبيرة من دخلها الوطني.


يمكن لزائر الجزر أن يشاهد المساجد وقصور السلاطين الغابرين وأضرحة الأولياء تنتصب شاهدا يؤكد عمق علاقة الاسلام بالأرخبيل كما هو الحال في قرية "بانفا كولي" التي تشتهر بعراقة انتمائها العربي. والجزر ليست حكرا على ذكريات الحضارة وصروح التراث، إذ يمكن للزائر رؤية آثار الغزو البرتغالي وغزوات القراصنة والقادمين من جزيرة مدغشقر.

بفضل ما حباهاللهبها من جمال وسحر، أصبحت "جزر القمر" قبلة عدد كبير من السياح، الباحثين عن نوع فريد من السياحة والمتعة، يختلف عن السياحة العصرية وفنادقها الفاخرة ومنتجعاتها المرفهة. في "جزر القمر" الطبيعة العذراء هي روح المكان وزينته.

وتظهر الأرقام بوضوح أهمية المشاريع السياحية التي تنفذها مجموعات دولية على غرار "صن انترناشيونال" وخاصة بالنسبة إلى بلد مثل "جزر القمر" محدود السكان، ويحتاج بشدة إلى زيادة العملات الصعبة التي يمكن أن تدرها السياحة.

ويؤكد أحد المسؤولين أن مستقبلا زاهرا ينتظر "جزر القمر" سيأتي من قطاع السياحة خاصة وأن المسؤولين يعملون على تنظيم البرامج السياحية التي تتلاءم مع السائح الغربي، الأوروبي بالخصوص، وكذلك البرامج التي تناسب السائح العربي المسلم الذي يصطحب عائلته إلى "جزر القمر"، فعلى سبيل المثال هناك أكثر من ألف شاطئ مجهز خصيصا للمصطافين العرب وهي شواطئ جميلة ومعزولة وواسعة وبوسع الأسرة أن تقضي فيها كل النهار من دون أن يزعجها أحد.
عناصر الجذب السياحي..!

اولا: تمتاز جزرالقمرباعتدال طقسها طيلة أيام السنة حيث تتراوح درجات الحرارة بين 22 و35 درجة مئوية.



ثانيا: مرتفعاتها الجبلية التي يصل ارتفاع بعضها إلى 3400 متر مثل جبل بيرتالا وجبل كارتالا الذي يرتفع نحو 2360 مترا.

ثالثا: غاباتها الاستوائية الكثيفة التي تخلو من الوحوش المفترسة والزاخرة بالنباتات النادرة والزهور العطرية.

رابعا: شواطئ جزرالقمرالتي يبلغ طولها نحو 340 كم تمتاز بنقاوة رمالها البيضاء التي تزداد جمالا وسحرا في الليالي الصافية المقمرة.

خامسا: الاستقرار والأمان الذي يسود مجتمعها والاستعداد الفطري الاصيل لدى شعبها لاستقبال الضيف والترحيب به وإكرامه وتقديم العون له.

سادسا: تراثها الشعبي الأصيل حيث لا يزال السكان يحتفظون بتقاليدهم العربية المتوارثة في سائر وجوه الحياة اليومية وكذلك بعاداتهم وأزيائهم الشبيهة بالزيين اليمني والعماني وهي العباءة والعمامة والخنجر.

صور من جزر القمـــــــــر

جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة

جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة

جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة

جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة

جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة

جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة

جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة

**موروني**

جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة

هي عاصمة جمهورية جزر القمر الاتحادية وتقع في جزيرة ناجازيجا (القمر الكبرى سابقا) وهي كبرى المدن في البلاد والميناء الرئيسي ومركز الإدارة وفيها مطار دولي ومن صناعاتها المرطبات والخشب والمنتجات المعدنية والإسمنت وتصدر الفانيليا والبن والكاكاو.

**جزيرة مايوت **

جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة


تبلغ مساحتها 374 كم وعاصمتها دزاوودزي (Dzaoudzi) أما كبرى مدنها فتدعى مامودزو (Mamoudzou).
وهي مشكلة من براكين قديمة وأراض منخفضة ووديان عميقة ومناخها استوائي حار رطب صيفا وبارد جاف شتاء وسكانها المسلمون خليط من العرب والأفارقة والملاغاسيين ويعتمد اقتصادها على الزراعة وتربية المواشي وصيد الأسماك وتصدر الزيوت العطرية والفانيليا والبن والأرز



جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة

السلطان سعيد على بن سعيد عمر سلطان القمر الكبرى (1897)


إنّ بإمكان جزر القمر أن تصبح وجهة سياحية فريدة، حيث يمكن اعتبارها أفضل منتجع سياحي في منطقة المحيط الهندي ويمكن القول إن جزر القمر ستصبح هاواي المحيط الهندي، إذ يوجد فيها كل الامتيازات التي تجذب السائح إليها، فالطبيعة الخلابة والطقس الدافئ كفيلان بجعلها محط أنظار العالم بأسره.

لغة جزرالقمرتسمى "شيقُمُر" Shikomor وهي لهجة من لهجات السواحلية. ثقافة اختلاط ثقافة العرب وثقافة السواحل، ودينهم الاسلام، إلا بعض سكان مايوت، وهم كاثوليك.


صور من جزر القمـــــــــر



جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة

جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة





جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة

جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة

جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة

جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة


جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة






جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة



نجازيجا
جزيرة "نجازيجا" أو جزيرة القمر الكبرى، تعدّ أكبر جزر دولة جزر القمر حيث وصل طولها الى 76 كلم وبلغ عرضها 27 كلم. تعتبر "نجازيجا" جزيرة بركانية إذ انها تحتوي على أشهر بركانين، بركان "كارتالا" الناشط الذي يملك أكبر فوهة في العالم والغابة التاريخية الممطرة الواقعة على منحدرات جبل كارتالا، وبركان "لو غريل" الهامد البالغ ارتفاعه 1000 متر.
وتتألف ارض جزيرة نجازيجا أو القمر الكبرى من صخور بركانية، كما عرفت هذه الجزيرة بانقسامها لعقود بين عدة سلطنات وهي: بامباو، متسامبهولي، اتساندرا، وتشيلي، باجيني، هنبو، مبودي، هماهام، وهمفوولادومب حتى توحيدها سنة 1886 على يد سيدي علي بن سيدي عمر حاكم بامباو.

موروني
مدينة "موروني"، تقع في جزيرة القمر الكبرى أو نجازيجا، وهي عاصمة دولة جزر القمر وأكبر مدنها حيث المطار الدولي والميناء الرئيسي ومركز الإدارة. من أهم صناعاتها: الخشب والإسمنت والمنتجات المعدنية والمرطبات، وتشتهر بتصدير الكاكاو والفانيليا والبن.

أنجوان
تظهر جزيرة "انجوان" أو "أنزواني" على شكل مثلث وتعدّ من أكثر الجزر كثافة بالسكان، تتميز بثلاث سلاسل جبلية: سيما، نيوماكلي، وجيميليم، تصل قمة الأعلى بينهم الى 1575 متراً؛ وبشواطئها المرجانية. وعاصمتها مدينة "موتسامودو" وأكبر مدنها "دوموني".
أطلق على هذه الجزيرة اسم "جوهرة المحيط الهندي"، وهي تتضمن الجبل البركاني "نتنغوي"، المغطى بالنباتات والاشجارن أهمها: السرخس الكبير، السحلبية البرية، والماغوني البري.
ومن أبرز إنتاجات جزيرة "أنجوان": الايلنغ والحبق والكاسيس وزيوت زهر البرتقال.

موهيلي
جزيرة موهيلي أو موالي وتعتبر أصغر جزر دولة جزر القمر، حيث يبلغ طولها 30 كلم ويصل عرضها الى 12 كلم. وتمتاز بسلسلة جبال تقع في وسطها، ويصل ارتفاعها الى 860 متر وتكسوها الغابات الممطرة، وبوديانها وسهولها الواسعة ذات التربة الغنية للزراعة حيث ان ابرز اشجارها، هي اشجار جوز الهند والكاكاو والبن والايلنغ. وعاصمتها مدينة "فمبوني" حيث الأمواج المرتفعة.
تضم ثلاثة خلجان طبيعية، وبارك موهيلي البحري المحمية الاولى في جزر القمر، ومزارع المنغروف، والسلاحف الكثيرة التي تعيش بالقرب من الشاطئ، بالاضافة الى الدلافين والحيتان.

جزيرة مايوت
تشكلت جزيرة مايوت أو "مايوري"، أقدم جزيرة بين جزر القمر، والبالغة مساحتها 374 كم من العديد من البراكين القديمة والوديان العميقة والأراضي المنخفضة والشواطئ المرجانية، وتتميز بمناخها الإستوائي البارد والجاف في الشتاء والحار والرطب في الصيف.
عاصمتها "دزاوودزي"، وتعدّ "مامودزو" أكبر مدنها، ويتنوّع سكانها بين العرب والملاغاسيين والأفارقة، كما ويرتكز اقتصادها الزراعة وصيد الأسماك وتربية المواشي وصيد الأسماك وتصدر البن والفانيليا والأرز والزيوت العطرية. وتتألف بيوت مدنها من الأكواخ المصنوعة من القصب والقضبان، وتشتهر بانتاج قصب السكر والقرنفل والأيلنغ والقرفة، وتهتم بزراعة الأرز على انواعه.
أهم المدن الواقعة على الجزيرة، هي: باماندزي أو دزاودزي وتفسيرها الأرض الصغيرة، مامودزو وتعنى بالأرض الكبيرة.

وعلى الرغم من أن جزر القمر تعدّ من أفقر دول العالم إلاّ انها أصبحت عضواً بالعديد من الإتحادات والمنظمات والجامعات الدولية، منها: الاتحاد الإفريقي، المنظمة الدولية للفرانكوفونية، منظمة المؤتمر الإسلامي، جامعة الدول العربية ولجنة المحيط الهندي. يرتكز اقتصاد جزر القمر على الزراعة حيث أنّ 80% من السكان فلاحون وصيادون وعلى السياحة والضرائب الجمركية وتنعدم فيها الخدمات المالية والمؤسسات المالية.
كما تتميز جزر القمر بشواطئها الذهبية والبيضاء اللامعة مع أشجار النخيل، وغاباتها المليئة بالورد الأحمر، جبالها السوداء حيث أنها تحمل الكثير من الأحجار البركانية الفريدة من نوعها في العالم لكثرة البراكين الناشطة فيها، أشهرهم بركان "كارتالا" الواقع في جزيرة "نجازيجيا" بالاضافة الى تراثها الشعبي حيث التقاليد القديمة ما زالت سائدة والعادات واللباس الذي هو عبارة عن عباءة وعمامة وخنجر.
وتتمتع جزر القمر بالاضافة الى اعتدال طقسها، بطبيعة خلابة من شواطئ نقية تزداد سحرا وجمالاً في الليالي المقمرة وغابات استوائية خضراء ومرتفعات جبلية يصل ارتفاع بعضها نحو 3400 متر كجبل كارتالا وجبل بيرتالا، ومختلف الأزهار البرية النادرة التي تصدر بكميات كبيرة الى فرنسا حيث يقومون باستخلاص أطيب واذكى العطور.
بالاضافة الى المناخ المميز الذي يجذب العديد من السياح والمناظر الأخاذة حيث تستمتع بالهدوء بعيداً عن ضجيج المدينة، تملك جزر القمر مخزون ثقافي عريق يثير اهتمام السياح الأوروبيين، كما تكثر النشاطات السياحية الممتعة والمثيرة من رحلات الصيد والمغامرات إلى التنزه في أحضان الطبيعة الساحرة والاسترخاء على إحدى الشواطئ الرملية.
وتمتاز جزر القمر بثروة سمكية خاصة في مدينة "درموني" حيث التلال والغابات الكثيفة الزروعة بأشجار القرنفل. وعلى هذا الأساس، أطلق على هذه الجزر لقب أرخبيل العطور حيث انها مليئة بالأشجار التي تعطي أزهاراً ذات رائحة ذكية وطيبة تستوردها فرنسا لتستخرج منها كميات كبيرة من العطور الثمينة.

جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة


تقع جزر القمر على جنوب الساحل الشرقي لأفريقيا، بين الموزمبيق ومدغشقر.



جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة


تحتوي الجزر على العديد من البراكين، منها واحد لا يزال نشطا نسبيا. بركان كارتالا، الذي مصور هنا عام 2006، تفجر آخر مرة في الفترة ما بين عامي 2005 و2007. يمكن للزوار القيام برحلة إلى القمة لاستكشاف الفوهات التي خلفتها الحمم البركانية.



جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة

كما توفر جزر القمر فرصا رائعة للذين يحبون صيد السمك واستكشاف الحياة البحرية.


جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة


يشتهر الطعام في جزر القمر بتنوعه وتأثره بالمطبخ العربي، والاسيوي، والأوروبي. العديد من الأطباق تتضمن الفانيليا ومن أشهر أكلات الجزيرة هو الروبيان مع صلصة الفانيلا.



جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة

المنطقة غنية أيضا بالحيوانات، كما أنها مكان رائع لاستكشاف السلاحف البحرية.



جمهورية جزر القمر والطبيعة الساحرة


طبيعة جزر القمر الخلابة لا تنتهي بالمناظر الطبيعية الجميلة، إذ أنها تسمى أيضا بجزر العطور بسبب امتلاء هوائها بعطر زهرتها المحلية، زهرة الأيلنغ. زيت زهر الأيلنغ هو عنصر في العديد من العطور الشهيرة في العالم بما فيها عطر شانيل رقم 5.






Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.