العودة   منتديات الدولى > المنتديات الأدبية > منتدى الشعر والقصائد

منتدى الشعر والقصائد القصائد النبطية والعربية الفصحى وكل ما يعنى بالشعر الحديث والقديم، أحدث قصائد رومانسية جديدة 2017


1 
مجدى سالم


قصيدة المسجد الاقصى يباح ويهدمُ


المسجد الاقصى ،،

المسجد الاقصى يباح ويهدمُ.... والعالم العربى غافل يحلمُ
المسجد الاقصى يدور بساحة .... والاثمون الغادرون ويظلمُ
المسجد الاقصى واطهر بقعة.... يطغى عليها المستبد المجرمُ
المسجد الاقصى على أفواهنا.....نغم نردده وشعر ينظمُ
وقصائد رنانة نهذى بها.....وتلفت وتحسر وتألمُ
المسجد الاقصى وفى كلماتنا ...... لنصرته وعهد يبرمُ
فعلى الأثير يطير رجع هتافنا...... والاغنيات الرائعات تغمغمُ
وباسمه فى كل عاصمة لنا.....حشد ومؤتمر يقام وموسمُ
هو ثالث الحرمين اول قبلة......للمسلمين نقولها ونسلمُ
ويظل فى أفواهنا ترديدها....واذا دعى الداعى نذل ونحجمُ
المسجد الاقصى أبيح يقولها.....شعب يقاتل لا يمل ويهجمُ
هو ثالث الحرمين فى باحاته....حشد البغاة جموعهم وتقدموا
داسوا طهارته وشجوا كبره.....وتجرأوا وتجبروا وتحكموا
غلوا الأذان به وشدو قيده.......وعدوا الى غوث يجئ ويقدمُ
هل تسمعون تقول فيه حجارة ؟.......هل تسمعون تقولها .. تستفهم ؟
هل تسمعون ؟ وهل رأيتم أهلنا.....فى القدس عزلاً بالحجارة أقدموا
أرايتم من عمق أعماق الأسىكيف........ النساء وثبن ؟ كيف تيتموا ؟
كيف الصدور العاريات تقدمت.....للموت غاضبة تموج وتزرمُ
أرأيتم أطفالنا وقد امتطوا.......عزم الرجال وغامروا وتقحموا
أرأيتم امرأة تمد ذراعها........عزلاء ترمى الغاصبين وترجمُ
ماردها أن الرصاص يحوطها........والموت فيه مؤكد ومحتم
أرأيتم كيف الإباء مجابهاً.........بالكبرياء مقاتلاً لا يهزمُ
أرأيتم أرضا بهم شحنت لظى.......ترتج فى أقدامهم وتدمدمُ
وسمعتم الدرس الذى قد لقنوا.........لجموعنا بصمودهم أو علموا
ورأيتم كيف الأسير بأسره.......يا أمة الإسلام أقوى منكمُ
كيف الأسير مقيداً ومكبلاً.......رجم العداة الغاصبين وأنتمُ
متخاذلون كأنها ليست لكم........وكأن ما بالقدس لا يعنيكمُ
ما بالكم ماذا أصاب إباءكم........وبأي داهية يداس ويردمُ
كيف الأذان يكون فى آذانكم.......حلٌّ وأقصاكم يهان ويرجمُ
كيف الدعاء يكون فى أفواهكم.......باق وأفواه المآذن تلجمُ
وبأى أعراف وأية شرعة........يغتال إيمانٌ ويقتل مسلمُ
وتظل أيدينا على أكبادنا......تتلقف الضربات أو تسترحمُ
كيف الصلاة تجوز والأقصى غدا........يصلى بآثام الدخيل ويوصمُ
المسلمون أليس هذا بيتهم ؟........حفلوا به عبر العصور وأكرموا
أو ليس هذا والمكبر لو يزل........باق يردد ذكرهم ويعظّمُ
أو ليس من عمر بقية نخوةفيهم ؟....... أليس لهم ضمير يحكمُ ؟
أو لم يشد أجدادهم أمجادهم........لتظل باقية تعزّ وتكرمُ
أو ما بقية نبضة من دينهم.......تهتز فى أعماقهم وتدمدمُ
المسلمون وكيف تهدأ نارهم.......والمسجد الاقصى يغال ويقسمُ
المسلمون وما أظن بأنهم.........ركنوا إلى هذا وناموا واحتموا
فعقيدة الاسلام ما فى شرعها........أن يستذل ويستباح المحرمُ
أطياف ماضيهم وحاضرهم هنا........تنساب تحتضن القباب وتلثمُ
وسماؤهم هذى مضمخة الشذى.......بالمسجد بالشهد تزهو تبسمُ
يا أهلنا فى كل أرض إنه....... الــأقصى ألا هبوا اليه وقدموا
أهلوكم حملوا الامانة أشرعوا.......رأي الجهاد منابرين ويمموا
أهلوكم فى القدس وقع خطاهم........لا خائف فيهم ولا متبرمُ
النار فى أثوابهم وعيونهم.......بالمسجد الاقصى تهيم وتحلمُ
الموت مفروش على طرقاتهم.......والراجمات القاصفات تدمدمُ
مرفوعة راياتهم لا تنطوى.......أبداً وليست تستذل وتهزمُ
أحبابنا فى سجنهم وأسارهم........ضربوا لنا المثل العظيم وقدموا
وعسى أذان الصارخين يجيؤنا.........ليثير فينا ما يهز ويضرمُ

وعسى إلى الاقصى تهبّ جموعنا.........وعسى ، لعل ، وربما نتعلم ..

قصيدة المسجد الاقصى يباح ويهدمُ


مما راق لى




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.