العودة   منتديات الدولى > المنتديات العامة > منتدى الصحافة والإعلام

منتدى الصحافة والإعلام آخر الأخبار العاجلة على مدار اليوم، اخبار عامة واخبار الحوادث والجرائم، اخبار المشاهير والنجوم


1 
مهره


[h=1]
[/h]
المصدر:
  • بغداد-البيان والوكالات




داعش يتقدم في الموصل وبعقوبة



أعلنت مصادر إعلامية سقوط قضاء زمار شمالي الموصل، وأكبر الأحياء السكنية في ناحية جلولاء شمال شرقي بعقوبة بيد عناصر الدولة الإسلامية، بعد معارك دامت يومين مع قوات البيشمركة، أسفرت أيضاً عن مقتل 100 من المسلحين، بينما قتل 16 شخصاً في تفجير انتحاري استهدف مقراً لمتطوعين جنوبي تكريت.
وأفادت التقارير أن قضاء زمار شمالي الموصل سقط بيد عناصر تنظيم الدولة الإسلامية، بعد معارك دامية دامت يومين، أسفرت عن مئات القتلى بين الجانبين. ويعد القضاء أول منطقة ذات كثافة كردية تقع ضمن المناطق المتنازع عليها شمالي الموصل تسقط بيد «داعش» منذ سيطرته على الموصل في 10 يونيو الماضي.
في المقابل، قال آمر لواء الثامن لقوات البيشمركة العميد هاشم سيتي إن «قوات البيشمركة قتلت 100 مسلح من تنظيم داعش، خلال المواجهات اندلعت في ناحية زمار غربي الموصل». وأضاف سيتي أن «13 عنصراً من أفراد البيشمركة قتلوا خلال تلك الاشتباكات».
من جهته، أوضح مسؤول منطقة غربي الموصل للحزب الديمقراطي الكردستاني سربست بابيري أن «مجموعة مسلحة تابعة لتنظيم داعش هاجمت مواقع لقوات البيشمركة في قرية تل التبن التابعة لناحية زمار غربي الموصل، واشتبكت معها، ما أسفر عن مقتل 100 من داعش، وإصابة عدد آخر بجروح».

استعادة السيطرة
إلى ذلك، أفاد مصدر أمني في محافظة ديالى بأن «مسلحي داعش تمكنوا من استعادة السيطرة على أكبر الأحياء السكنية في ناحية جلولاء، شمال شرقي بعقوبة، بعد اشتباكات عنيفة مع قوات البيشمركة»، مبيناً أن الاشتباكات أسفرت عن مقتل وإصابة 14 عنصراً من الطرفين.
وقال المصدر إن «تنظيم داعش شن، صباح أمس، هجمات من محاور عدة على نقاط تجمع قوات البيشمركة في حي التجنيد، (7 كيلو أمتار جنوبي ناحية جلولاء) أكبر الأحياء السكنية في الناحية (70 كيلو مترا شمال شرقي بعقوبة)، وتمكن من تأمين مواطئ قدم داخل الحي، بعد سيطرته على عدد من الأزقة فيها». وأضاف المصدر أن «الاشتباكات أسفرت عن مقتل أحد عناصر البيشمركة وإصابة أربعة آخرين»، فيما قتل أربعة من مسلحي داعش، وأصيب خمسة آخرون».
هجمات متفرقة
ميدانياً كذلك، قتل 23 من قوات الأمن و11 جندياً، خلال اشتباكات وهجمات متفرقة قتل خلالها كذلك 37 مسلحاً، جنوبي بغداد، كما قتل 16 شخصاً من متطوعي الحشد الشعبي بتفجير انتحاري استهدف مقراً لهم جنوبي مدينة تكريت، مركز محافظة صلاح الدين. وقال مصدر أمني إن «انتحارياً يقود سيارة مفخخة استهدف مقراً للحشد الشعبي في مدينة بلد (80 كيلو متراً جنوبي تكريت) ما أسفر عن مقتل 16من المتطوعين، وإصابة 16 آخرين في حصيلة أولية قابلة للزيادة».





Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.