العودة   منتديات الدولى > المنتديات الطبية > قسم الصحة والتغذية

قسم الصحة والتغذية قسم خاص بالغذاء وفوائده على الجسم، وإيجاد الحلول المناسبة لصحتك والتداوي والإعلاج بالأعشاب الطبيعية


1 
شموخـي بـحـبـك


يحدث السرطان نتيجة لطفرات أو تغيرات غير طبيعية في الجينات المسؤولة عن تنظيم نمو الخلايا والحفاظ على سلامتها، ويعطي السرطان مسمى الجزء الذي بدأ منه، فسرطان الثدي يعني عدم انتظام ونمو وتكاثر وانتشار الخلايا التي تنشأ في أنسجة الثدي.

إن مجموعة الخلايا المصابة، والتي تنقسم وتتضاعف بسرعة يمكن أن تشكل كتلة من الأنسجة الإضافية، والكتل النسيجية تدعى الأورام، وهذه يمكن أن تكون حميدة، أو خبيثة بحيث تتكاثر وتدمر الأنسجة السليمة، ويمكن لبعض الخلايا ضمن الورم أن تنفصل وتنتشر بعيداً إلى أجزاء أخرى من الجسم.
يعتبر سرطان الثدي من بين أبرز الأمراض المؤدية إلى الوفاة بين النساء، كما يقول الأطباء، إلا أن اكتشاف المرض في مراحله المبكرة يسهم بنسبة كبيرة في الشفاء منه، وذلك بفضل التطورات الطبية والعلاجات الفعالة التي تساعد في القضاء عليه. وهناك كما هو معروف عوامل لا يستطيع المرء التدخل فيها بالنسبة للإصابة بالأمراض، ومن بينها سرطان الثدي، كالوراثة والعمر وبدء الحيض في سن مبكرة (قبل 12 سنة)، وعدم الإنجاب، لكن كما نعلم بالنسبة للعديد من المشكلات الصحية، فإن الوقاية خير من العلاج، فهناك الكثير من الإجراءات التي تستطيع كل امرأة اتخاذها لتقلل قدر المستطاع خطر إصابتها بسرطان الثدي، فما تلك الإجراءات؟
- الحفاظ على وزن مثالي: إن اهتمامك بالمحافظة على وزن صحي يقلل بشكل كبير خطر إصابتك بسرطان الثدي، خاصة بعد مرحلة سن اليأس.
- الحرص على تناول غذاء صحي: تجنبي تناول الأطعمة الغنية بالدهون، ولا تكثري أبداً من تناول أنواع معينة مثل الخبز الأبيض والبيتزا والمعكرونة والأرز الأبيض لأن ذلك يزيد خطر إصابتك بالمرض، فقد وجدت دراسة علمية شملت 5450 امرأة، أن اللواتي كانت مستويات الأنسولين مرتفعة لديهن بسبب تناول تلك الأطعمة، كن أكثر عرضة بثلاثة أضعاف من غيرهن للإصابة بسرطان الثدي. ولتوفري أفضل وقاية ممكنة لنفسك، كما يقول الأطباء، احرصي على تناول المزيد من الألياف، واستهلاك حصص كافية من الخضراوات والفواكه الطازجة، وتناولي المعكرونة والأرز والخبز الأسمر بدلا من الأبيض.
- استهلاك زيت الزيتون: وجد باحثون إسبانيون أن زيت الزيتون يمكنه مهاجمة أورام سرطان الثدي، ومنع نموها، كما أنه يحمي الحمض النووي (dna) من الضرر الذي يمكن أن يزيد خطر إصابتك بالمرض، ولذلك احرصي على إضافة هذا الزيت إلى غذائك بشكل يومي.
- التقليل من استهلاك اللحم الأحمر: إن النساء اللواتي يأكلن الكثير من اللحم الأحمر أكثر عرضة بمرتين من غيرهن لتطور سرطان الثدي، وذلك بحسب دراسة أمريكية أجريت مؤخراً، ومن هنا عليك أن تقللي من تناول اللحم الأحمر، وتحرصي على تناول الأسماك، وخاصة الأنواع الدهنية المفيدة منها كالسالمون والسردين، مرتين على الأقل أسبوعيا.
- القيام بأنشطة بدنية: تشير الأبحاث إلى أن ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم يقلل مستويات هرمون الاستروجين المرتبط بسرطان الثدي، ينصح الخبراء بالقيام بأنشطة بدنية معتدلة كرياضة المشي، ولو لمدة ساعتين فقط أسبوعيا، أو السباحة مثلاً. وينبه الأطباء إلى أن ما يحدث بعد سن اليأس هو أن المبيضين يتوقفان عن إنتاج هرمون الاستروجين الذي تقوم دهون الجسم أصلا بتخزينه، ولذلك إن كنت بدينة، فإن مستويات هذا الهرمون ستكون مرتفعة لديك، وهو ما يزيد خطر إصابتك بسرطان الثدي، ولهذا احرصي على ممارسة تمارين رياضية معتدلة لمدة ساعتين أو ساعتين ونصف على الأقل، أسبوعيا كما ينصح الأطباء.
- تأثير حبوب منع الحمل: يزيد تناول حبوب منع الحمل لفترة طويلة خطر الإصابة بسرطان الثدي بنسبة ضئيلة.
- العلاج الهرموني البديل: يصف الأطباء العلاج الهرموني البديل فقط للنساء اللائي يعانين من أعراض شديدة مرتبطة بسن اليأس لأنه بات من المعروف أن هذا العلاج يزيد خطر الإصابة بسرطان الثدي، لكن حالما تتوقفين عن استخدام هذا العلاج سينخفض خطر إصابتك بالمرض، وبعد مرور خمس سنوات لن يكون لتناوله أي تأثير، وكأنك لم تأخذيه على الإطلاق.
- إدراك طبيعة الثديين: إن معرفتك لما هو طبيعي أو غير طبيعي بالنسبة لثدييك يمكن أن ينقذ حياتك، فالكثير من حالات سرطان الثدي يتم اكتشافها عن طريق النساء أنفسهن، وكلما كان اكتشاف أي شيء غير عادي مبكراً، كان بالطبع فرص الشفاء والنجاة من المرض أكبر، ومن هنا تأتي أهمية الفحص الذاتي للثدي. حاولي أن تلمسي ثدييك لتري إن كنت تشعرين بشيء غير عادي، وراقبي أي تغيرات في شكل ثدييك أو شكل ووضع الحلمتين، وما إن كان هناك أي إفرازات منهما حيث يستدعي وجود أي إشارة غير طبيعية مراجعة طبية عاجلة.
- الفحوصات الدورية: احرصي على إجراء الفحوصات الدورية اللازمة، وخاصة إذا كان عمرك أكثر من 40 سنة.
- تأثير التوتر: حاولي قدر المستطاع تخفيف مستويات توترك عبر وسائل تساعدك على الاسترخاء كممارسة رياضة اليوجا أو التأمل، أو أي شيء آخر يريحك




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.