العودة   منتديات الدولى > المنتديات الإسلامية > المنتدى الإسلامى العام

المنتدى الإسلامى العام كل ما يخص الدين الإسلامي من عقيدة وسنن وقرآن وأحاديث شريفة وأدعية إسلامية وكل أحكام الشريعة


Like Tree1Likes

1 
عمرو شعبان



بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

خروف ميت

اليوم أريد أن أصحبك في جولة تأملية

أريدك أن تعيشها بقلبك ومشاعرك
كما عاشها الرعيل الأول بقلوبهم ومشاعرهم
تخيل نفسك أخي القارئ وأنتَ تمشي في أحد سككِ المدينة ( 1 )
إلى جوارك رسول الله صلى الله عليه وسلم
وأبي بكر وعمر رضي الله عنهما ولفيف من الصحب الكرام
وفجأة وإذ بك تَشُمُّ رائحة كريهة قد آذت نفسك
وتَمَعَّرَ (2 ) من شدة نتنها وجهك
كلما تقدمت إلى الأمام خُطوات
وإذ بالرائحة تزداد حدتها
ويشتد نتنها
حتى بلغ الأمر ذروته
وماهي إلا لحظات
حتى وقفتَ أنت ورسول الله صلى الله عليه وسلم على مصدر هذا النتن
إنه خروف ميت

خروف ميت

مقطوع الأذن
نتن الرائحة
تكره النفوس أن تقترب منه
أو أن تنظر إليه
فتقدم رسول الله صلى الله عليه وسلم
حتى أخذ بإذنه
ونادي في أصحابه

أيكم يرغب أن يكون هذا الجدي الميت له بدرهم واحد فقط
فردوا على رسول الله صلى الله عليه وسلم
والدهشة تعقد ألسنتهم
ومانصنع يارسول الله بخروف قد مات وأنتن
فكرر عليهم النبي صلى الله عليه وسلم النداء ثلاث مرات
من منكم يريد هذه الخروف بلا دينار ولادرهم
فيأتي رد الصحب الكرام برفضهم القاطع لقبول هذا العرض الخاسر

لكنهم يعللون رفضهم في هذه المرة
بأن هذا الخروف مقطوع الأذن
فنحن لانقبل به حيا
فكيف نقبل به وقد مات وأنتن ( 3 )
فلما رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم هوان هذا الخروف الميت على أصحابه قال لهم
للدنيا أهون على الله من هذا عليكم
لقد كان درسا نبويا حضره أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم بأجسادهم وقلوبهم وأرواحهم


وحضرته أنت بقلبك وعقلك وغاب عن القوم جسدك

لم تكن هذه الأحداث من نسج خيالي

فقد حصلت كما رويتها لكم

وهذا نص الحديث

عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم مر بالسوق داخلا من بعض العالية فمر بجدي أسك ( 4 ) ميت فتناوله فأخذ بأذنه ثم قال أيكم يحب هذا له بدرهم ؟ فقالوا ما نحب أنه لنا بشيء وما نصنع به قال أتحبون أنه لكم قالوا لا قال ذلك لهم ثلاثا فقالوا لا والله لو كان حيا لكان عيبا فيه أنه أسك فكيف وهو ميت قال فوالله ، للدنيا أهون على الله من هذا عليكم ( 5 )
.

فيامن صحبتني في هذه الجولة التأملية بقلبك و عقلك

إذا ذُكرت لك الدنيا

فأي شيء سيخطر ببالك
إنه ذلك الجدي الميت

إنها تلك الرائحة المنتنه

التي تَمَعَّرَ منها وجهك حين تسللت إلى أنفك
قد تعقد الدهشة لسانك وعقلك على حد سواء
حين ترى زهد الصحابة الكرام في هذه الدنيا
وتسأل نفسك مرة بعد مرة
أي معاني إيمانية استقرت في قلوب القوم
حتى هانت هذه الدنيا في أعينهم
فهذا يتصدق بنصف ماله
وهذا يتصدق بماله كله
وتلك تخرج أموالا كثيرة قد أتتها في يوم واحد
ونسيت أن تبقي لها ماتفطر عليه بعد صيام يوم شاق
وأمثلة كثيرة إن تصفحتها بقلبك ذُهلت من نقاء تلك النفوس

نعم إنهم يتذكرون تلك الرائحة النتنه

فتذكرها أنت !!!!

_________________________________________________

( 1 ) طرق المدينة .

( 2 ) التمعر هو تغير ملامح الوجه .

( 3 ) تغير ت رائحته .

( 4) الأسك : مقطوع الأذن .

( 5 ) صححه الألباني في صحيح الأدب المفرد برقم 740 .



المصدر : شفاء الأرواح [ 176:173 ]



2 
بسومه

اللهم لا تجعل الدنيا أكبر همنا ولا مبلغ علمنا ولا الى النار مسيرنا واجعل الجنة هي دارنا وقرارنا يا رب العالمين..

جزاگ اللهُ خَيرَ الجَزاءْ عمرو..

جَعَلَ يومگ نُوراً وَسُرورا
وَجَبالاُ مِنِ الحَسنآتْ تُعآنِقُهآ بُحورا
جَعَلَهُا آلله في مُيزانَ حسناتك
دَآمَ لَنآ عَطآئُگ



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.