العودة   منتديات الدولى > المنتديات الإسلامية > المنتدى الإسلامى العام

المنتدى الإسلامى العام كل ما يخص الدين الإسلامي من عقيدة وسنن وقرآن وأحاديث شريفة وأدعية إسلامية وكل أحكام الشريعة


1 
بسومه


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

من خلال قراءاتنا ومعرفتنا نتعلم بعض المفاهيم والتي قد يكون فهمنا لها خاطئا أو معكوسا . ومن تلك المفاهيم أننا قد نعتقد مثلا أن الدين الإسلامي عندما يأمرنا بالعناية بالفقراء والمساكين فإنه يتبادر إلى أذهاننا أن الفقراء هم في حاجة للأغنياء والصحيح هو العكس تماما . ولكن قصور رؤيتنا يتسبب أحيانا في هذه المغالطات .
ولكي أوضح لكم كيف أن هذا المفهوم هو خاطئ بنص الكتاب الكريم .. تعالوا نتفكر قليلا ونتدبر آيات القرآن الحكيم .
يقول الله سبحانه وتعالى في محكم التنزيل
(
الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللّهِ ثُمَّ لاَ يُتْبِعُونَ مَا أَنفَقُواُ مَنّاً وَلاَ أَذًى لَّهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ
) البقرة262

ومن هذه الآية الكريمة نتوصل إلى المعنى التالي:
إن الذين يخرجون أموالهم في الجهاد وأنواع الخير, ثم لا يتبعون ما أنفقوا من الخيرات مَنّاً على مَن أعطَوه ولا أذى بقول أو فِعْلٍ يشعره بالتفضل عليه, لهم ثوابهم العظيم عند ربهم, ولا خوف عليهم فيما يستقبلونه من أمر الآخرة, ولا هم يحزنون على شيء فاتهم في هذه الدنيا.

(
إِن تُبْدُواْ الصَّدَقَاتِ فَنِعِمَّا هِيَ وَإِن تُخْفُوهَا وَتُؤْتُوهَا الْفُقَرَاء فَهُوَ خَيْرٌ لُّكُمْوَيُكَفِّرُ عَنكُم مِّن سَيِّئَاتِكُمْ وَاللّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ
}البقرة271


وفي هذه الآية الكريمة يتضح المعنى أكثر . وفي تفسيرها في التفسير الميسر نجد أن معناها هو :


إن تظهروا ما تتصدقون به لله فنِعْمَ ما تصدقتم به, وإن تسرُّوا بها, وتعطوها الفقراء فهذا أفضل لكم; لأنه أبعد عن الرياء, وفي الصدقة -مع الإخلاص- محو لذنوبكم. والله الذي يعلم دقائق الأمور, لا يخفى عليه شيء من أحوالكم, وسيجازي كلا بعمله ..

وانظروا أحبتي إلى هذه الآية الكريمة قال تعالى :

{(
لَّيْسَ عَلَيْكَ هُدَاهُمْ وَلَـكِنَّ اللّهَ يَهْدِي مَن يَشَاءُ وَمَا تُنفِقُواْ مِنْ خَيْرٍ فَلأنفُسِكُمْ وَمَا تُنفِقُونَ إِلاَّ ابْتِغَاء وَجْهِ اللّهِ وَمَا تُنفِقُواْ مِنْ خَيْرٍ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنتُمْ لاَ تُظْلَمُونَ
) البقرة272



وتفسيرها في التفسير الميسر هو التالي:


لست -أيها الرسول- مسئولا عن توفيق الكافرين للهداة , ولكن الله يشرح صدور مَن يشاء لدينه, ويوفقه له. وما تبذلوا من مال يَعُدْ عليكم نَفْعُه من الله, والمؤمنون لا ينفقون إلا طلبًا لمرضاة الله. وما تنفقوا من مال -مخلصين لله- توفوا ثوابه, ولا تُنْقَصُوا شيئا من ذلك. وفي الآية إثبات صفة الوجه لله تعالى على ما يليق به سبحانه.

وهنا أيضا: يقول تبارك وتعالى :
(
الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُم بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ سِرّاً وَعَلاَنِيَةً فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ
}البقرة 274



كل تلك الآيات الكريمة تدل على أن الذي هو مستفيد من الإنفاق على الفقراء ودفع الأموال إليهم هو المنفق نفسه وليس غيره فمن منا لا يرجوا الثواب من الله والمغفرة ؟


ومن ما يدلل على أن الفقراء ليسوا بحاجة للأغنياء وان الله تكفل بهم انظروا أحبتي إلى ما سيأتي من آيات تؤكد هذا المعنى
قوله تعالى .(
فَابْتَغُوا عِنْدَ اللَّهِ الرِّزْقَ وَاعْبُدُوهُ وَاشْكُرُوا لَهُ إِلَيْهِ تُرْجَعُونَ
) (العنكبوت:17
أي آن الرزق لكل البشر والمخلوقات عند الله تعالى وليس عند أحد من خلقه .
وهنا آية بديعة هنيئا لمن تدبرها يقول تبارك وتعالى في كتابه الكريم
(
قُلْ مَنْ يَرْزُقُكُمْ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ أَمَّنْ يَمْلِكُ السَّمْعَ وَالْأَبْصَارَ وَمَنْ يُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَيُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنَ الْحَيِّ وَمَنْ يُدَبِّرُ الْأَمْرَ فَسَيَقُولُونَ اللَّهُ فَقُلْ أَفَلا تَتَّقُونَ
) (يونس:31)
وهذه الآية وحدها تبين أن الله تعالى هو الرزاق وان لا أحد من الخلق يملك رزقا لنفسه أو لغيره .

وبناءً عليه فإنه يجب على الكثير منا تغيير المفهوم الخاطئ الذي نعتقده بدون تدبر في معاني ما نقرأ من آيات الله سبحانه وتعالى .. وعلى كل ميسر أن يعلم إنما هو مستخلف في ما آتاه الله وقد ابتلاه الله بهذا المال ليرى ما هو فاعل به .
إن رزق كل من على الأرض على الله
فالفقير لا يحتاجك أيها الغني بل أنت من تحتاج إليه
ومن هذا المنطلق فإن المنطق يقول بأن صاحب الحاجة هو من يذهب إلى من كان يحتاج إليه وليس العكس .

وفقني الله وإياكم إلى تدبر آياته والعمل بما يحقق لنا رضا الله وثوابه




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.