العودة   منتديات الدولى > المنتديات الإسلامية > المنتدى الإسلامى العام

المنتدى الإسلامى العام كل ما يخص الدين الإسلامي من عقيدة وسنن وقرآن وأحاديث شريفة وأدعية إسلامية وكل أحكام الشريعة


1 
الشيخ عادل العربي


قال الله تعالى: “مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ” [الأحزاب: 23]. وقال النبي صلى الله عليه وسلم: “إن الصدق يهدي إلى البر، والبر يهدي إلى الجنة وإن الرجل ليصدق حتى يكتب عند الله صديقًا وإن الكذب يهدي إلى الفجور والفجور يهدي إلى النار، وإن الرجل ليكذب حتى يكتب عند الله كذابًا”.
ويكفي في فضيلة الصدق أن الصدِّيق مشتق منه، والله تعالى وصف الأنبياء به في معرض المدح والثناء فقال: “وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِبْرَاهِيمَ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقًا نَّبِيًّا “[مريم41] وقال تعالى: “وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِدْرِيسَ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقًا نَّبِيًّا
اعلم أن لفظ الصدق يستعمل في ستة معانٍ صدق في القول، وصدق في النية والإرادة، وصدق في العزم، وصدق في الوفاء بالعزم وصدق في العمل، وصدق في تحقيق مقامات الدين كلها فمن اتصف بالصدق في جميع ذلك فهو صديق لأنه مبالغة في الصدق

الصدق الأول
في صدق اللسان وذلك لا يكون إلا في الإخبار أو فيما يتضمن الإخبار وينبه عليه، والخبر إما أن يتعلق بالماضي أو بالمستقبل وفيه يدخل الوفاء والخلف، وحق على كل عبد أن يحفظ ألفاظه فلا يتكلم إلا بالصدق.
وهذا هو أشهر أنواع الصدق وأظهرها فمن حفظ لسانه عن الإخبار عن الأشياء على خلاف ما هي عليه فهو صادق
الصدق الثاني
في النية والإرادة
ويرجع ذلك إلى الإخلاص وهو ألا يكون له باعث في الحركات والسكنات إلا الله تعالى فإن مازجه شوب من حظوظ النفس بطل صدق النية وصاحبه يجوز أن يسمى كاذبًا
الصدق الثالث
في صدق العزم
إن الإنسان قد يقدم العزم على العمل فيقول في نفسه
إن رزقني الله مالاً تصدقت بجميعه – أو بشطره أو إن لقيت عدوًا في سبيل الله تعالى قاتلت ولم أبالِ وإن قتلت
وإن أعطاني الله تعالى ولاية عدلت فيها ولم أعصِ الله تعالى بظلم وميل إلى خلق
فهذه العزيمة قد يصادقها من نفسه وهي عزيمة جازمة صادقة
وقد يكون في عزمه نوع ميل وتردد وضعف يضاد الصدق في العزيمة
فكان الصدق هاهنا عبارة عن التمام والقوة
الصدق الرابع
في الوفاء بالعزم
فإن النفس قد تسخو بالعزم في الحال
إذ لا مشقة في الوعد والعزم والمؤونة فيه خفيفة
فإذا حفت الحقائق وحصل التمكن وهاجت الشهوات
انحلت العزيمة وغلبت الشهوات ولم يتفق الوفاء بالعزم
وهذا يضاد الصدق فيه
ولذلك قال الله تعالى: “رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ” [الأحزاب: 23
مما لا شك فيه ان للصدق فوائد جليلة وثمرات عديدة يجنيها الصادق بصدقه ويسعد بهذا الخلق العظيم في الدنيا والآخرة ومن أهمها
الصدق دليل على الايمان والتقوى
فقد اخبر الله تعالى عن أهل البر واثنى عليهم بأحسن اعمالهم من الايمان والإسلام والصدقة والصبر ثم وصفهم بأنهم اهل الصدق
كما جاء في سورة البقرة ((لَيْسَ الْبِرَّ أَنْ تُوَلُّوا وُجُوهَكُمْ قِبَلَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ))
إلى أن قال تعالى ((أُوْلَئِكَ الَّذِينَ صَدَقُوا وَأُوْلَئِكَ هُمْ الْمُتَّقُونَ))
وكذلك يورث التقوى ((وَالَّذِي جَاءَ بِالصِّدْقِ وَصَدَّقَ بِهِ أُوْلَئِكَ هُمْ الْمُتَّقُونَ))
الصدق يؤدي إلى الخير وحسن العاقبة
قال تعالى ((فَإِذَا عَزَمَ الأَمْرُ فَلَوْ صَدَقُوا اللَّهَ لَكَانَ خَيْرًا لَهُمْ
الصدق دليل على البراءة من النفاق
فقد قسم الله تعالى الناس إلى صادق ومنافق
فقال ((لِيَجْزِيَ اللَّهُ الصَّادِقِينَ بِصِدْقِهِمْ وَيُعَذِّبَ الْمُنَافِقِينَ إِنْ شَاءَ أَوْ يَتُوبَ عَلَيْهِمْ))
قال الامام ابن القيم
الايمان أساسه الصدق.. والنفاق أساسه الكذب. فلا يجتمع كذب وايمان الا واحدهما محارب للآخر
نيل مرتبة الصديقية التي تلي مرتبة النبوة
قال تعالى
((وَمَنْ يُطِعْ اللَّهَ وَالرَّسُولَ فَأُوْلَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنْ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُوْلَئِكَ رَفِيقًا)).

الصدق ينجي العبد من اهوال القيامة
فقد أخبر الله تعالى
انه في يوم القيامة لا ينفع العبد وينجيه من العذاب الا صدقه
((هَذَا يَوْمُ يَنفَعُ الصَّادِقِينَ صِدْقُهُمْ لَهُمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ)).
الصدق في المعاملة
فالمسلم اذا عامل أحداً صدقه في معاملته
فلا يغشه ولا يخدعه ولا يزور ولا يغرر بحال من الاحوال
وهو ايضاً يصدق في النصيحة والاستشارة



2 
الشيخ عادل العربي

وقال أبو بكر الورّاق: احفظ الصدق فيما بينك وبين الله تعالى، والرفق فيما بينك وبين الخلق.


نار الصدق.. ولا جنة الكذب..


3 
الشيخ عادل العربي

قال علي بن أبي طالب رضي الله عنه:

من كانت له عند الناس ثلاث وجبت له عليهم ثلاث ، من إذا حدثهم صدقهم ، وإذا ائتمنوه لم يخنهم ، وإذا وعدهم وفى لهم ، وجب له عليهم أن تحبه قلوبهم ، وتنطق بالثناء عليه ألسنتهم ، وتظهر له معونتهم "


أنشد محمود الوراق:
اصدق حديثك إن في الصـد *** ـق الخلاص من الدنس
ودع الكــذوب لشــأنه *** خير مـن الكـذب الخرس

وقيل للقمان الحكيم: ألست عبد بني فلان؟ قال بلى. قيل: فما بلغ بك ما أرى؟ قال: تقوى الله عز وجل ، وصدق الحديث ، وأداء الأمانة ، وترك مالا يعنيني.

وقال بعضهم :من لم يؤد الفرض الدائم لم يقبل منه الفرض المؤقت.قيل: وما الفرض الدائم؟ قال: الصدق

فنسأل الله الكريم أن يرزقنا الصدق وأن ينزلنا منازل الصديقين.


4 
الشيخ عادل العربي

تأملوا في كلام هذا البطل : الجنة ورب النضر إني أجد ريحها من دون أحد
إيهٍ يا ابن النضر، طال شوقكم إلى الجنة، وطهرت منكم الأقوال والأعمال والأجساد، فشممتم عبير الجنة، فلله دره و على الله أجره و ما أقوى يقينه بما أعده الله ...

إنها الجنة: لله قوم نهضت بهم عز الهمم نحو الجنة فساروا إليها مدلجين لم ينزلوا بشيء من منازل الطريق مستريحين، ولكنهم واصلوا السير إلى غايتهم معرضين عن هذا الخزف الخسيس، مؤثرين عليه الذهب النفيس، ساروا إليها تحدوهم أشواقهم قاصدين إليها غير متعثرين ولا معوجين ولا متخلفين حتى وصلوا إلى غايتهم سالمين، ما ضرهم في الدنيا ما أصابهم، جبر الله لهم بالجنة كل مصيبة.


5 
الشيخ عادل العربي

عن أنس رضي الله عنه قال : غاب عمي أنس بن النضر عن قتال بدر فقال : يا رسول الله غبت عن أول قتال قاتلت المشركين لئن الله أشهدني قتال المشركين ليرين الله ما أصنع فلما كان يوم أحد وانكشف المسلمون, قال :اللهم إني أعتذر إليك مما صنع هؤلاء - يعني أصحابه - وأبرأ إليك مما صنع هؤلاء - يعني المشركين - ثم تقدم فاستقبله سعد بن معاذ فقال : يا سعد بن معاذ الجنة ورب النضر إني أجد ريحها من دون أحد قال : سعد فما استطعت يا رسول الله ما صنع قال : أنس فوجدنا به بضعا وثمانين ضربة بالسيف أو طعنة برمح أو رمية بسهم ووجدناه قد قتل وقد مثل به المشركون فما عرفه أحد إلا أخته ببنانه قال أنس : كنا نرى أو نظن أن هذه الآية نزلت فيه وفي أشباهه (( من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه )) إلى آخر الآية ..



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.