العودة   منتديات الدولى > المنتديات الإسلامية > المنتدى الإسلامى العام

المنتدى الإسلامى العام كل ما يخص الدين الإسلامي من عقيدة وسنن وقرآن وأحاديث شريفة وأدعية إسلامية وكل أحكام الشريعة


1 
مجدى سالم


[frame="15 98"]
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ماقيمة الإنسان الذي يتجمل بالثياب الفاخرة

ونفسه عاريه من الأخلاق الفاضلة وقلبه خاوِ من الإيمان ...؟؟؟؟


ولقد امتن الله عليك بما جعل لك من اللباس والزينة ما تستر به جسدك وتتجمل به للآخرين .
لذلك جعل ربي شكر نعمة اللباس ..... أن تتجمل بلباس التقوى فهو خير اللباس ...
لا لباس الشهرة .. وما جر من فساد للاخلاق وللأنظار ...


ألم تفكر ولو للحظة ...ما فائدة اللباس الفاخر عند الموت
...


ونزول القبر وأنت لن تلبسه هناك ..؟؟؟



إنك تارك دنياك وما فيها ولن تاخذ معك


إلا لباس خاص للتراب ...


لن تحمل معك الغالي والثمين ...


لن تتجمل وتتزين ...


إنه آخر مكان تفكر أن تتزين له ...



فليسترح بالك من اللهث والجري حتى الموت وراء الامور الخداعات ..
لن تحمل معك إلا ... لباس التقوى والعمل الصالح ..
تامل قول الشاعر ...
إذا المرء لم يلبس ثيابا من التقى ْ تقلب عريانا ولو كان كاسيا


كيف تتزين للبشر وأنت تتعرى لرب البشر ...؟؟؟؟


كيف لا تستحي من العيب ...


وأنت تجاهر بالعرى ....؟؟؟؟


كيف لا تتجمل بالحياء ...


وأنت لا تتورع عن الذنب ...؟؟؟



فإن الثياب ستزيدك من قبح وازدراء الناس لك ... لأنه ليس لباس التقوى ...


من سيجملك في عيون الناس ....


تاكد هو الله ....


ومن سيشينك في عيون الناس أيضا ...


نفسك وهواها...


فوالله مافي العيش خير ... إذا ذهب الحياء ...


فالبس لباس التقوى وتجمل بالحياء ...
تزداد تألقا وجمالا ....

[/frame]


2 
مجدى سالم

[frame="15 98"]
حياء المرأة بين الأمس واليوم




الحياء نعمة عظيمة ...
بل الحياء إيمان ... في الصحيح عنه صلى الله عليه وسلم ( والحياء شعبة من الإيمان )
تميزت المرأة المسلمة على مر العصور عن باقي النساء بميزة الحياء الذي وهبها الله إياه....
فزينة المرأة في حيائها ...
بل الأصل فيها الحياء وهذا الأمر لا يحتمل النقاش عند المرأة ولا يقبل المساومة
إن الفتاة حديقة وحياؤها *** كالماء موقوف عليه بقاؤها
ذلك لأن الحياء دليل عزة المرأة
وفي الصحيح عنه صلى الله عليه وسلم ( الحياء لا يأتي إلا بخير) رواه البخاري ومسلم

قال ابن القيم رحمه الله : من لا حياء فيه فليس معه من الإنسانية إلا اللحم والدم وصورتهما الظاهرة، كما أنه ليس معه من الخير شي .
لذا لا قيمة للمرأة بدون الحياء
وقد نظم بعضهم :
إذا لم تخش عاقبة الليالي "=" ولم تستحي فاصنع ما تشاء
فلا والله ما في العيش خير "=" ولا الدنيا إذا ذهب الحياء
يعيش المرء ما استحيا بخير"=" ويبقى العود مابقي اللحاء

لعلنا نتمعن في حياء سيدة نساء العالمين حين قالت فاطمة رضي الله عنه لأسماء بنت عميس :
يا أسماء إني لاستحى أن أخرج غداً على الرجال من خلال هذا النعش جسمي !
قالت أسماء : أولا نصنع لك شيئاً رأيته في الحبشة؟ فصنعت لها النعش المغطى من جوانبه بما يشبه الصندوق، ثم طرحت عليه ثوباً فكان لا يصف الجسم، فلما رأته فاطمة فرحت به وقالت لأسماء : ما أحسن هذا وأجمله، سترك الله كما سترتني!
بل وأعظم من ذلك حياء أم المؤمنين الصديقة بنت الصديق رضي الله عنها حينما دُفن عمر رضي الله عنه بجانب رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبي بكر الصديق في بيتها ..
قالت رضي الله عنها كنت أخلع ثيابى فى حجرتى ولم أكن أتحرَج وأقول زوجى وأبى ، فلما دُفنَ عمر رضى الله عنه قالت ( كنتُ أشدُ علىَ ثيابى حياءاً من عمر )
المتأمل الناظر في واقع الحياة يجد أن هذا الخُلق قد فُقد اليوم عند كثير من النساء إلا من رحم الله ..
والمشاهد لحياء النساء بين الأمس واليوم يجد الفرق كبيراً بين جيل الأمس وأعني به جيل الجدات والأمهات وبين جيل اليوم وأعني به البنت العصرية إن صح التعبير .. في التأسي بهذا الخلق !
ونظرة سريعة في الأسواق اليوم أو الأماكن العامة لتجد الفرق واضحاً جلياً ..
فقد نُزع الحياء من الكثيرات إلا من رحم الله ..
تبرج علني وسفور فاضح غير آبهين بحياء !



[/frame]


4 
عمرو شعبان

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



5 
مجدى سالم



سلمتم كل يوم ارى وجهكم يشع بالكلمات التي تنير المنتدى
وتشجعيكم الدائم لي هو المصباح الذى ارى به دربي
شكرا لكم من الاعماق على كلماتكم الرقيقه الجميله
التي دائما ما تجعلني اقف احتراما واجلالا لكم
تقبلوا اكاليل من الزهور للمشاركه الرائعه
مودتي لك




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.