العودة   منتديات الدولى > المنتديات الإسلامية > المنتدى الإسلامى العام

المنتدى الإسلامى العام كل ما يخص الدين الإسلامي من عقيدة وسنن وقرآن وأحاديث شريفة وأدعية إسلامية وكل أحكام الشريعة


1 
اسيل


ياهارب من قضاي

ياهارب من قضاي


هناك مثل عامي يقول ياهارب من قضاي ما لك رب سواي ، هذه حقيقة ولا أعتقد أن مؤمنا بالغا وعاقلا لايؤمن بالقضاء والقدر وهناك قصص واقعية كثيرة تجسد حقيقة القضاء والقدر .
اليوم كان هناك خبر مصور بالفيديو وطريف يجسد هذه الحقيقة ، شاب يحاول انفاذ فأر صغير من وعاء قمامة بلاستيك نفذ اليه الفأر ولم يتمكن من الخروج منه لأن سطحه أملس ، تمكن الشاب من اخراج الفأر الذي فر مسرعا باتجاه الغابة ولم تمض ثوان معدودة حتى انقض عقاب على الفأر فاصطاده وطار به بعيدا.

من يتأمل هذه الصورة يتسائل هل الفار لجأ الى وعاء القمامة هربا من العقاب وبالتالي يكون الشاب الذي سعد بانقاذه قد أرسله الى حتفة أم أن الفأر كان لقمة مقسومة للعقاب ، ترى لو لم يقم الشاب بانقاذ الفأر بداية فهل أمكن للفأر أن ينجوا بحياته أم أن العقاب سوف يظل يتسكع في الجوار حتى يحظى به .
أنا من الناس الذين يؤمنون بالقضاء والقدر وفوق هذا كله أؤمن بأنها فلسفة معقدة وهي بحد ذاتها نظرية من نظريات الاحتمالات الرياضية المعقدة وأكثر عقدها أنها لاتخضع للعلاقة الطردية أو العكسية بمعنى لو اختبأ الفأر نجا بحياته أو العكس صحيح فالحقيقة تقول أنه اختبأ فعلا ولم تكتب له في النهاية النجاة أو القول ماذا لو لم يقم الشاب بانقاذه هل سيبقى هناك حتى ينفق ، المصير هو اذن واحد ومادام المصير واحدا فقد تدخل فيه احتمال الرزق أي أن العقاب يسعى وقدر له رزقا على سعيه وكان الوعاء البلاستيكي والشاب من مدخلات نظرية الاحتمالات التي قضي فيها القدر وقسم فيها الرزق في آن واحد .
على المرء في حياته أن يتفكر جيدا بهذه النظرية لأن التفكير الجدي بها يمكن المرء أن يخط استراتيجية واضحة المعالم في حياته فالخوف والحرص والاقدام والاحجام كلها لاتنفي القدر بل تتدخل في احتمالاته أما التوقيت فيبقى في حسابات الخالق عز وجل والمقصود بالقدر هنا أي قدر وليس بالضرورة الموت فقد يكون القدر الحياة والنجاح والصحة والمرض وخلافه .
كثيرون يمزجون بين القضاء والقدر والحظ وهذا خطأ شائع فالقدر له حساباته المكتوبة بميعاد أما الحظ فهو وليد الفرصة والصدفة واحتمالات القضاء والقدر مجهولة وغير معلومة للانسان من حيث الشكل والتوقيت بينما الحظ والصدفة غالبا ما تكون متوقعة ومعلومة والدليل أن من يترقب الفرص يقتنصها لكن من يترقب القدر تفرض عليه توقعاته أن يحتاط قدر الامكان من أمر محتوم وقد يكون الاحتياط بالعمل والسلوك وفوقها جميعا الايمان .
ودمتم سالمين







Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.