العودة   منتديات الدولى > المنتديات العامة > المنتدى العام

المنتدى العام المواضيع والمقالات العامة التى لا يوجد لها ركن محدد وهو قسم عام شامل لجميع المواضيع


1 
مجدى سالم


[frame="11 98"]
الفساد الأخلاقي وأثره على الفرد والمجتمع

الفساد الأخلاقي وأثره على الفرد والمجتمع
السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــه ،،

إن من أهم المبادئ السامية التي دعا إليها الإسلام وشدد عليها بقوة التحلي بمكارم الأخلاق التي تكسبه احترام ومحبة الآخرين له وقبل كل شيء احترامه لنفسه.
لكن عندما يضيع القلب وينغمس في الملذات والشهوات ويتبع صاحبه طريق الفساد تضيع تلك المبادئ والأخلاق ولا يصبح لها مكان في قلبه.
ولعل من أهم الأسباب التي أدت إلى تفشي ظاهرة الفساد في المجتمع , وأثرت بشكل سلبي على أبنائه:

* الأسرة: باعتبارها اللبنة الأولى والدعامة الأساسية التي يتلقى فيها الإنسان التربية الحسنة ويتعرف من خلالها على الجيد والسيء من الأمور..لكنها قد تصبح سببا رئيسيا في ضياعه عندما يغيب عنها الوازع الديني وتنعدم فيها شروط الأمن والسلام.
* الصحبة السيئة: والتي قد يلجأ إليها الإنسان إما يحثا عن الدفء والأمان اللذين افتقدهما بين أسرته أو هروبا من المشاكل التي يعجز عن حلها فيحاول نسيانها رفقة أصدقاء _اختارهم بمحض إرادته دون تفكير_ بوسائل شتى قد يكون لها نتائج خطيرة عليه وعلى الأخرين كتعاطي المخدرات ومعاقرة الخمر وغيرها من الأعمال السيئة.. فيغيب العقل ويشيع الفساد وتكثر الجرائم.
* مشاهدة القنوات الماجنة التي تخل بالمبادئ والأخلاق وتنسي الإنسان تعاليم الإسلام وتفقده احترامه وكرامته وتبعده عن طريق الفضيلة.
التشبه بالغرب في عاداتهم وفي طريقة عيشهم ولباسهم وكلامهم.

فهده الأسباب وغيرها تساهم في تفشي الفساد والرذيلة في المجتمع ويكون لها أثر كبير على الأفراد خصوصا عند ضعاف الإيمان.
فما السبيل إذن للحد من تفشي هذه الظاهرة الخطيرة وما هي الحلول الكفيلة لمعالجتها؟

هناك عدة امور نذكر منها:
**التوعية الدينية والتي ينبغي ان تنطلق بالأساس من داخل البيت.. وهنا يتجلى دور الآباء والأمهات المثمتل في أمور متعددة نذكر منها:
تنشئة الأبناء على المبادئ والأخلاق الحسنة وتشجيعهم على قراءة القرآن الكريم وآداء الفرائض منذ الصغر.
منحهم الحب والرعاية الجيدة وتحسيسهم باهتمامهم بكافة أمورهم ومشاركتهم بها.
تجنب الوالدان خلق نزاعات بينهما امام الأبناء حتى لا يؤثر ذلك على نفسيتهم.

عندما تتوفر هذه الشروط يكون الوالدان قد وفرا لأبنائهما محيطا أسريا هادئا, يشعرهم بالدفء والأمان ويكسبهم الثقة بالنفس وتحمل المسؤولية ويوججهم لمواجهة الأزمات التي قد تعترض طريقهم بحكمة وروية.

** الصحبة الصالحة : التي يسعى إليها الإنسان ويبحث عنها لتعينه على أمور دينه ودنياه ولتمد له يد العون في الشدائد , ولتسدي له النصح عند الوقوع في الزلل.

** تجنب الإنسان لكل ما من شأنه ان يفسد عليه دينه وحياته مثلا مشاهدة الأفلام والقنوات الإباحية فإن كان صغيرا فعلى الوالدين توجيهه, وإن كان كبيرا فيجب عليه أن يدرك قبل فعل أي شيء بأن الله عز وجل يراه فليتق الله ويبتعد عن طريق الشيطان الذي لن يجلب له سوى الهلاك والبعد عن الله عز وجل.

أسأل الله عز وجل أن يهدينا ويهدي كافة المسلمين والمسلمات وينير بصيرتنا ويكفر عن خطايانا ويغفر لنا سيئاتنا








[/frame]


2 
الفارس الابيض

[align=center]اخي بارك الله فيك فيما طرح موضوع هادف
جزاك اللة خيرا على موضوعك الرائع
تسلم الايادى
تقيم
دمت لنا ودام تالقك الدائم
مع خالص ودي وتقديري

فارس
[/align]


3 
مجدى سالم

اخى الفاضل /الفارس
لا عدمنا تشريفكم لمتصفحنا دائما

ومروركم فى أوج التألق ... تميزكم متجدد

وحضوركم شذى

تحيتى اليكم واحترامى








Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.