العودة   منتديات الدولى > المنتديات الأدبية > منتدى القصص والروايات

منتدى القصص والروايات قسم خاص بعرض أشهر القصص القديمة والحديثة، قصص خيالية وواقعية مكتوبة، أجدد قصص وحكايات 2017


1 
سكون الجو


ابطال قصتي :

بنت تترجى وعيونها فوق

شاب يطالع تحت بحزن



00000000000000000


الجزء 1



==========


سلمت يمين يسار عشان تختم صلاتها .. قامت وفسخت الجلال والتفتت للشخص
الي بنفس سريرها .. شاب نايم على بطنه .
ابتسمت له واتجهت لجهته وضغطت ع كتفه ..
الزوجة سارة : ياطويل العمر .. طال عمرك .
انفتحت عيونه بهدوء والتفتت لجهة سارة .. الزوج ماجد تعدل : اذن الفجر ؟
سارة : اي ..
ماجد : اوك ..
قام من السرير واتجه للجمام ودخل وتوضأ ولما طلع اتجه بنفس موقع ماصلت فيه
سارة وكبر وبدى بالصلاة .. سارة في المطبخ تجهز الفطور وكان عبارة عن :
( جبن مربعات ابيض + زيتون اخضر + طماط مقطع دوائر + خيار مقطع دوائر +
بيض مقلي + خس )
جهزت الاغراض وودتهم للسفرة الي بالصاله وحطت معهم ترمس الحليب مع علبة
النسكافيه .. اتجهت لغرفة النوم ودخلت ونادت ماجد : ماجد .. ماجد .
طلع ماجد وهو ينشف شعره بالفوطة : هلا سارة .
سارة : الفطور جاهز .
ماجد : اوك ( وقرب لها ) شلونك ؟
سارة ابتسمت : انا مستانسه .
ماجد : طيب خلينا نروح نفطر .
سارة : ماجد انت بتطلع من الدوام 3 ولا 4 العصر ؟
ماجد : 4 .. اول 3 .
سارة : ووش الي تغير ؟
ماجد : اي نسيت لأقولك .. رقوني وصرت رئيس لحسابات الشركة .
سارة : احس المهنة صعبه .
ماجد : بالعكس .. بالنسبة لي ممتعة وخاصة انها قريبة من شخصيتي .
سارة : شلون قريبة ؟
ماجد : يعني انا احب ءأدي الشغل على اكمل وجه والحسابات يبيلها واحد صاحي
فهالامور مو يمشيها .
سارة : اها .. طيب اجلس .
ماجد : حاظر .
جلسوا وافطروا .. ماجد خذى زيتونه : انا حاس ان اليوم بيجينا مطر .
سارة شربت حليب : ووش يخليك تحس كذا ؟
ماجد : الجو بهاليومين مو طبيعي .. غبار وحر واقرب ماله الرطوبة .
سارة : خذيت على هالشي من خالي ؟
ماجد : ابوي علمنا كذا .
سارة : ماجد .
ماجد : سمي .
سارة : ودي اقولك شي بس لاتفهم الموضوع شفاحة او مثل مايقولون ماصدقت
تلقالها زوج .
ماجد : لا عادي .. تكلمي .
سارة : بصراحة انا من يوم ماشفتك .. بالشوفة الشرعيه .. حسيتك انسان جاد
ومايتكلم مع احد وعصبي .. بعيد عن الضحك والنكت والسوالف .. بس لما سمعت
صوتك حسيت عندك طيبة مرة حلوة .. يعني بسرعة اي بنت تخق عليك .. صوتك
يجنن وحسيتك انك زوج له تعامل مو مثل اي واحد .. لقيت فيك صوت يمكن قريب
للانشاد .
ابتسم ماجد وحس بشعور يهببببببببببل !!!! .. ماجد : يعني تبيني مارح اليوم لدوامي !!!؟
سارة : لالا بس .. مجرد مااقولك عن شعوري .. كنت في البدايه استحي اطلع مشاعري
قدامك .. يمكن اذا تكلمت اضحك على نفسي وحسيت اني مثل اي بنت تصارح حبيبها
بس غصبا علي اقول هالكلام .
ماجد : تسلمين يدك ع التنظيف متوقعت انك روعة على بالي من البنات الي تنظف اي كلام
وتسوي اي شي بس اهم شي عندها انها تتسلى .. بس غيرتي نظريتي فيك .
سارة : تدري ليش ؟
ماجد : ليش ؟
سارة : يمكن سعادتي معك عكست كل هالاشياء .. لما انظف انظف بكل راحة وبكل
سلام ومااحس ان في شخص وراي يعلق على كل شي اسويه .. تركتلي الحرية فكل
شي .. وحبيت فيك الرجوله الهادئة .. من جد يابختي .
ماجد : ودي اقولك شي واخاف تتضايقين منه .
سارة : عادي اسئل .
ماجد : انتي قد حبيتي قبل لتتزوجيني ؟
سارة : لا .
ماجد : متأكده !!!!؟
سارة بروح هادئة : اي .
ماجد طالع سارة بروح !!!! .. روح رائعة وبعدها قال : سارة .
سارة : سم طال عمرك .
ماجد حط يده ع خده : احبك .
سارة ابتسمت !!!!
ماجد : انا ايش بالنسبة لك ؟
ورن جوال ماجد .. رد ماجد : هلا .
عمر : هلا ماجد شلونك ؟
ماجد يطالع سارة : شلوني !!!!!
عمر : حاس فيك .. المهم متى بتجي ؟
ماجد : الحين .
عمر : طيب لاتتطول .
ماجد : طيب .. مع السلامة .
وسكر ماجد .. سارة : مين سعيد الحظ الي اتصل فيك !!!!!؟
ماجد : خويي .
سارة : الله يوفقكم ويسهل دربكم .
ماجد : امين .
سارة : ماجد .
ماجد كمل فطوره : نعم .
سارة ترددت بهالسؤال بس عشان توخر الرسميه بس من شكل ماجد لازم تستئذن منه
قبل ماتمون عليه .. سارة : ممكن اطلب منك طلب ..
ماجد : تفضلي .
سارة : ممكن ادلعك ؟
ماجد تغير وجهه !!!! .. التفت لها وقال : ايش !!!!
سارة : ممكن ادلعك ؟
ماجد : يعني مثلا ...
سارة : ودي اناديك ...... يالطيب .
ماجد ابتسم لها : وايش بعد ؟
سارة : وودي اناديك يالرقيق .
ماجد استحى : تكفين !!!!
سارة تغير وجهها : ماجد انا اسفه .
ماجد لف : ليه !!!!!
سارة : كان ودي تكون مبسوط لما ادلعك بس انت استحيت .
ماجد : حبيبتي مافيها اسف هذه وبعدين ( وانتبه على انه قال حبيبتي ) وبعدين انا زوجك
ومن الطبيعي لما يسمع كلام حلو يا يستحي ولا يستانس .
سارة : كان ودي احقق لك امنيات كثيرة على قد مااقدر .
ماجد : الله يجزاكي خير

=========

في العصر دخل ماجد غرفة النوم وشاف سارة تنظف الدولاب .. ماجد : سارة تبين شي ترى انا بطلع .
سارة : لا .. بس والله البيت من ابتسامتك مو حلو .
ماجد قرب لها : البيت من دون ابتسامتي مو حلو !!!! ..
سارة : اي .. بصراحة لما اشوفك في البيت ومع شوية ابتسامة اللللللللللللله يصير وضعي
مو طبيعي .
ماجد : طيب بس انا يمكن أتأخر عن ابيت ..
سارة : اوك .. الظاهر مو مكتوب لي اليوم اني اقعد واسمع سوالف الخطيرة منك .
ماجد بحده : سارونه !!!!
سارة : طيب طيب ..
ماجد التفت : شوفي ولاتدخلين اي احد في البيت فاهمه ؟
سارة : ابشر من عيوني .

ماجد : اوك .. مع السلامة .
سارة : مع السلامة .
لما طلع ماجد سارة اتجهت لغرفة النوم عشان تكمل التنظيف .. وبعد مارتبت كان ترتيبها
الاتي :
- التيشرت جمعتهم مع بعض ..
-البناطيل جمعتهم مع بعض ..
- الفساتين علقتهم ..
- البلايز الرسمية جمعتهم مع بعض ..
- البلايز الشيفون علقتهم ..
- الملابس الداخلية حطتهم بالدروج ..
- الشرابات كوتهم وسفطتهم وحطتهم بالدرج مع الملابس الداخليه ..
- العقال علقته مع الثياب الرجاليه ..
- البلايز القطن علقتهم ..
فتحت الدرج وحطت في النص مسطرة واقف عشان تفرق بين الملابس الداخليه
والشرابات تبع سارة .
نظفت تحت السرير عن طريق مكنسة ربطت براسها فوطة غير مبللة وبدت تنظف
.. شالت الي فوق السرير وبدت تنظف .. اخذت الشرشف الكبير وكوته ورجعته وكذالك سوت
ببيوت المخدة ..
طلعت من غرفة النوم واتجهت للصاله وكان كنبها ابيض ساده كنست الكنب وكذالك السجادة
والستاير ولما خلصت .. جابت الفوطة والبخاخ ونظفت الطاولات والتلفزيون .. بدت تكنس
الي تحت الكنب وطبعا الي سهل لها المهمة هو خفة الكنبه .. وبعدها نظفت الكنب والدروج
دخلت مجلس الرجال وكان كنبه اسود وقماشه جلد .. بدت تضربهم بالفوطة عشان الغبار
وكمان توفر تنظيف الفوطة وبعدها بدت تنظف الكنب ببخاخ وفوطة .. لما خلصت رفعت الكنب
وبدت تنظف الي تحت الكنب ولما خلصت كان وقتها صلاة المغرب ..
توضت وصلت ورجعت للشغل .. بدت بالحمام وتفقدت كل مكان نادر مايستعمله ماجد ..
فتحت الدولاب ونظفته ونظفت الجدار بفوطة جديده ولم خلصت كان في دولاب خلف الباب ..
سحبت منه شوي ونظفت الي تحته ورجعته لمكانه ..
طلعت من الحمام واتجهت للمطبخ .. اول ركن استلمته الدولاب الطويل وبدت تنظف كل الي
فيه .. مسكت الدولاب الي تحت المجلى وبدت تنظفه .. فتحت دولاب الصواني والكاسات
وبدت تنظفه فقط الرفوف ورجعت الاكواب والصواني وكل الي جواه ..
طلعت من المطبخ وطبعا هي ماكلمت الشغل لان في اماكن ثانويه مانظفتها .. اتجهت للحمام
( الله يعزكم ) واخذت سطل صغير وكبت عليه ملعقة ديتول واتجهت للصاله وجابت مكنسة نظيفه
وغطست في السطل وبدت تكنس السجاد الملون .. خلصت من الصاله واتجهت لمجلس الرجال
وبدت تسوي نفس الحركة ..
اتجهت لكمبيوتر ماجد واول شي سوته انها طفت الجهاز وبعدها مسكت الصندوق وبدت تنظفه
ولما خلصت مسكت الفارة ونظفتها وكذالك سوت في التلفزيون والطابعه .. مسكت لوحة المفاتيح
وحاولت بالفوطة تضغط الازرار ولما ضغطت ع الازرار لاحظت اختفاء الغبار في جدار الازرار !!!!
.. نظفت الاسلاك جميعا سواء اسلاك التلفزيون او الفارة او الطابعة او السماعات ..
بعد ماخلصت اتجهت للمطبخ وفتحت دولاب المجلى ونظفت الانبوب الي تحته .. اتجهت للثلاجة
.. نظفت الي جواه ورجعتهم لكن حاولت ان تخلي بين كل غرض وغرض مسافة ..
سكرت ولله الحمد .. جابت كريم للثلاجة ودهنته عشان
يطلع منظر الثلاجه حلو ..
طلعت من المطبخ واتجهت لغرفة النوم وفتحت الدولاب واخذت كل جزم ماجد .. الجزم الجلد نظفتهم
والجزم الي فيها رسمات والمخمل فضفضتهم بالفوطة .. رجعتهم واتجهت لشنطة ماجد العمل
وطبعا حافظة الرقم السري .. فتحتها ونظفت الزواية والمخابي والاقلام والملفات البلاستيك ..
سكرته ونظفت غلاف الشنطة .
اتجهت للابتوب ماجد وطبعا سكرته ونظفت الشاشه والازرار والباب والقاعده .. طلعت من الغرفة
وحبت انها تتحمم .. تحممت واستخدمت شامبو ( المفيد لشعرها + الريحة الحلوة )
طلعت وجففت شعرها ولبست تنورة وبلوزة .. مسكت القران وبدت تقرى من الساعة 7 الى 9 بالليل ..
لما خلصت اتجهت لغرفة النوم واخذت حلاوة النتف وبدت تشتغل على نفسها .. خلصت والساعة
12 وتذكرت ماجد انه بيتأخر فحبت تتحمم .. تذكرت ايش الشي الي يحتاجله ماجد بزوجته في حياته
الزوجيه ..
توضت واتجهت لغرفة النوم ولفت الطرحة ورفعت يدها لصلاة الليل .. قبل ماتخلص من صلاتها
رفعت يدها تدعي .. تدعي من قلب !!!! .. تدعي من قلب عرف قيمة العفة .. كان من ضمن
ادعيتها ..
سارة : اللهم ابعد الشيطان عننا .. اللهم ابعده عننا بعد المشرق والمغرب .. اللهم انس زوجي
ولاتجعله من المتشائمين .. اللهم ارح زوجي ولاتجعله من الخائفين .. يارب .. يارب !!!! .. اللهم
مثل ماسترتني عن الحرام اللهم استر زوجي عن الاعداء فأنت تعلم ولااعلم .. وانت العالم مافي
القلوب .. اللهم اجعل التفاؤل اوكسجينا يدور بيننا .. واجعل الامل في حياتنا .. اللهم ابعدنا عن القوم
المنافقين .. وارحنا من اصحاب الشر ياعالم الغيب والشهاده ..
سارة : اللهم لاتجعل الشيطان يدور في قلبه وعقله .. فأنت رب ابراهيم واسماعيل واسحاق ويوسف
العفيف .. لااااااااااااا اله الا انت .. والحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف الانبياء
والمرسلين نبينا محمد صلى الله عليه وسلم .
وخلصت صلاتها على رنة الجوال .. ردت سارة : مسالخير !!!!
ماجد : اهلين ي قلبي .. نمتي ؟؟
سارة : معقولة انا انام والابتسامة مو موجوده معاي !!!! .. يابخته من يجلس معك الحين .
ماجد بحوش الاستراحة : الله يسلمك بس بشوف اذا مانمتي نيمي .. لاتنتظريني .
سارة : اقول شلون الجلسة معهم !!!!؟ عساك استانست ؟
ماجد : يارب لك الحمد .. وش تعشيتي ؟
سارة : الله يسلمك تعرف الرشاقه من نظامي .. سلطة .
ماجد : بس !!!!!!
سارة : اي .. المهم عسى الربع ماتعبوك !!!!؟ اعرفهم طيش شباب !!!!
ماجد : بالعكس .. هم يونسوووووووووووووووووووون .. المهم لاتنتظريني .
سارة : انشالله .. بس تدري وش المشكله ؟
ماجد : ايش ؟
سارة : لما مخلوق اللطف عندك وجاء واحد ثاني سرقه منك .. شلون بتعيش !!!!؟
ماجد : ايش !!!!!... لهدرجة تحبيني !!!!
سارة : انا استحي اقولها لك .
ماجد : وليش ؟
سارة : ميتجرأ قلبي ..
ماجد : سارونه .. ترى انسى الربع من كلامك .
سارة : انا مو قصدي ان لازم تجلس معي .. بس عارف الابتسامة لما تشوفها كل يوم
وبكل وقت .. شلون بتعيش 5 ساعات بدونها !!!!؟
ماجد : سارة .
سارة : نعم ياللطيف .
ماجد : كلامك بيخليني انسى الربع الي بالغرفة .
سارة : اذا كلامي بينسيك ربعك فأنا موقصدي انسيك لكن تعرف المشاعر لما تقابل
الشخص الي يتمناه طول العمر متقدر تثقل ابد .
ماجد : بس الثقل زين .
سارة : ان حبيت ماثقلت .. عقل قلبي ياطويل العمر .
ماجد : لااااااااا مابي اعقله خليني طايش احسن .
سارة : انا قلبي طايش !!!!
ماجد : واحلى طيشه بعد .. احسنلك خليك كذا .. مابيك تثقلين .
سارة : عاد ثقلي فوقت حبي شلووووووون بيزيد !!!!؟
ماجد : سارة .
طلع واحد من الشباب وشاف ماجد من بعيد يكلم وكان خاق ع الاخر .. تحمس لوجهه
ومشى بهدوء يستمع للمكالمه .. قرب لأذنه !!!
ماجد : حبيبتي والله .. بس اتمنى انك تأجلين هالكلام لما اجي .
سارة : اعذريني مشاعري مو على كيفك وبعدين كلامك يهزني واحس كأن في احد
اختارني من بين البنات .
ماجد بنبرة حاده : سارة !!!!
سارة : يووووووووووووووو ..
بدر بنعومة : يالبيه !!!!!
خاف ماجد والتفت ... ماجد : خير !!!!؟ شتبي !!!!؟
بدر بنعومة : اسفه طال عمرك مو كان قصدي اقطع المكالمة الرومانسيه .
سارة سمعت الكلام .. سارة : ماجد .. ماجد ..
ماجد : وانت يالملقوف وش تبي الحين ؟؟
بدر : ابيك تجهز النار عشان الحليب .. يله .
ماجد : زين .. ( ورجع ) سارة .
سارة : يمه !!! .. ايش الخشونة الي عندكم ؟
ماجد : اعذريني تمساح من تماسيحنا تلقف علي وقطع علي ..
سارة : اوك .. بس ............. القلب قلب ياماجد .. لو اوصيك مدري شلون تفهم قصدي ..
ماجد : عارف وش تبين .. تبيني مااتأخر بس يمكن ارجع الفجر والله الشباب حلوين ..
سارة : الفجر !!!! .. ماجد ..
ماجد : سارة وش فيه صوتك !!!!؟
سارة : قلبي ياماجد .. قلبي خاف من الجفا .
ماجد : ايش !!!! معقولة انا انسى انيسة حياتي واهرب منها !!!!!؟
سارة : القلب !!!! .. القلب ياماجد .. محد يقدر عليه غير الي خلقه ..
ماجد : ولو لاتخافييييييييييين .. ماارح اطول وش فيك !!!!!!!؟
سارة : ميته من هالوساوس .
ماجد : وساوس !!!! .. شتقصدين بالضبط !!!!؟
سارة : بعدين اقولك بس لاتنساني .. من جد القلب قلب وان تعذب قلبي مايداويه
غير محبوبي .
ماجد : سارة !!!!! ... تطمني مارح اتأخر .
سارة : الله يحفظك .......
ماجد : من الحريم هههههههههههه .
سارة : ماجد !!!!!
ماجد : خلاص خلاص انتي كل وساوسك بس عن الحريم .. لاتخافي مارح اطول .
طلع وجه بدر من الباب : خلصنا ياخي والله لو انت بغربة ماطولت .
ماجد التفت : طيب طيب بس جهز الماء .
بدر : وليش ياطويل العمر !!!!!... حظرتك وش مشغول فيه !!!!؟
ماجد : بدر انقلع للحين ازت هالجوال براسك .
بدر : زين !!!!
رجع ماجد للجوال .. ماجد : سارة .
سارة : هلا بالطيب .
ماجد : تبين تنامين ؟
سارة : قلبي يقول لاتنامين .. والقلب في حالة الحب اسئل عاشق عليه .
ماجد : طيب طيب .. يله مع السلامة .
سارة : الله يسلمك .
سكرت سارة من مكالمتها واستانست على حبه لها .. ياما تمنيت ابتسامة زوجها دايم
على وجهه والظاهر قربت الامنية تتحقق ..

000000000000000


2 
سكون الجو

الجزء 2



$$$$$$$$$$$$


بعد ماسكرت سارة انسدحت ع السرير ترتاح ورن جوالها .. سارة ردت :

اهلين نوره .
نوره : ايش هذا ياسارة !!! .. من بعد زواجك ماسمعت صوتك ابد .. شكلك
خاقه مع العريس !!!!
سارة : هو من ناحيه خاقه لاتلوميني .. هو حبوووووووووووووب وطيب وعكس
ماكنت متوقعته .. حبيته حيل وحبيت ابتسامته الجميله .
نوره رفعت حاجب بهدوء : نعم !!!! ايش هالمشاعر الي صوتك فيها لحن .
سارة : قلتلك لاتلوميني .. ان تغير صوتي ولا اهاتي ولا مشاعري ارتفعت ..
لاتلوميني .. الحب يخلي الواحد الي صوته شين يهبل .
نوره : المهم .. غريبة مانمتي هالوقت !!!
سارة : معقولة انام واافكر بزوجي قبل ماانام !!!!؟
نوره : والله شكلك خااااااااااااقه ع الاخر .. ياختي نبي سوالف ثانيه .. موضه
شسويتي بشهر العسل .. مو عالقه على سالفة ماجد .
سارة تمشت : الحب يانوره يكبر في عينك .. كل السوالف الي فيها ماتنمل ..
حتى لو كررتها مليون مرة شلون امل منها وهي تجوزلي !!!!؟
نوره : الاخت خاقه .. المهم شرايك يا قلبي تعزميني بكره ؟
سارة : لااااااااااا اعذريني .. قبل كنت اعزمك وماعندي اي مانع .. بس الحين
لااااااااا الوضع صار غير .
نوره : وليش غير ؟؟؟
سارة : حبيبتي لازم اخذ الاذن من سيد البيت وطويل العمر ولازم يكون برضاه
يعني مو ضايق خلقه .. وبعدين افكر متى تجيني .
نوره : ايش !!!!! ع الحاله مارح ادخل بيتك ابد .
سارة : نوره تكفينا هالمكالمات .
نوره : بس انتي ليش حاطته فوق راسك كل هذا ؟؟ عادي خلي حاله حال اي زوج .
سارة : ايش !!!!! .. طويل العمر حاله حال اي واحد !!!!!؟
نوره : وليه !!!!! .. ومنهو الي صوتك تحول لشبح بمجرد ماخليت سيرته بالتراب !!!!؟
سارة : هذا الطيب .. هذا الحبيب .. الي ياويل احد يسبه من قدامي او وراي .
نوره : اوف !!!! .. انتي مدلعته بكره بيتغير عليك .
سارة : نوره .. لاتخوفيني .
نوره : سارونه حلو انك تدلعيه بس وش هالدلع الي انك ماتدخلين اي احد ولازم برضاه ؟
سارة : اااااااااااااااه هو الروح الي ماامل منها .. روحه امل على قلبي وكفايه
ان صوته ادب في مسرح الطموح .
نوره : الله الله اقول بس لاتدوخين علينا بس .. اتركك مع حبيب القلب .. فكري فيه واشبعي
منه .. على كيييييييف كيفك .. باي .
سارة : مع السلامة ..
وسكرت بروقااااااااااااااااااااااان .
الحين ماعندها اي شغل .. جلست فوق السرير وبدت تعد بأصبعها .
( اذكار يوميه + تسبيحات + دعاء من جميع النواحي )
وطبعا كل هالشغلات من الساعة 2 الى 3 الفجر ..
توضت وفتحت القران وبدت بسورة البقرة + ال عمران + المائده + النساء ..
وكلهم من الساعة 3 الى 4 الفجر ..
جت الساعة 4 وأذن الفجر .. توضت وصلت الفجر وقبل ماتسلم رفعت يدها تدعي ..
سارة تدعي : اللهم انعم علينا بنعمة الامن والامان العاطفي .. اللهم ياعالم الغيب والشهاده
وياعالم مافي قلوب اليهود والنصرى والمجوس .. وياعالم مافي قلوب اعداء الاسلام .. اللهم
احفظ زوجي من كل شر يقترب اليه فأنت تعلم ولااعلم .. اللهم ان كان فيني عيبا او شرا فأبعده
عني وابعدني عنه وان الكمال لك وحدك اللهم زاحم عيوبي بمميزاتي امام زوجي ولاتجعلني امامه
ذليلة مكسورة المكانه .. اللهم وفقنا الى ماتحبه وترضاه .. اللهم ان كان في زوجي عيبا فأستره
عني وعن جميع خلقك ياعالم الشخصيات .. اللهم ......
دخل ماجد وشافها تدعي .. اتجه للحمام وغير ثيابه وطلع وشافها مخلصه .. سارة : وناستكم كبيرة !!!؟
ماجد : اوووووووووووووووووه فوق الخيال ..
سارة : المهم يعني مارح تداوم ؟؟
ماجد : اليوم لا .. اتصل خويي وقال ان المدير عطانا اجازة يومين .. لان عمال النظافه بيجون وبينظفون
الشركة .
سارة : اجل اليوم يوم الروقان !!!!
ماجد : وانتي بإيش تروقيني !!!!؟
سارة تفكر: امممممممممممم .. شرايك بالهموم !!!!؟
ماجد : الله يبعدنا عنها .. بس انتي ليش تسئلين هالسؤال !!!!!؟
سارة : انت ماعليك .. مو تقول شلون بتروقيني !!!!؟
ماجد : الا .
سارة : والي عارف انت شتحتاج بهالدنيا !!!!
ماجد استغرب من تمهيداتها !!!! .. ماجد : شلون !!!!
سارة : اسمع .. شرايك بالحياة !!!!؟
ماجد : حليله .
سارة : طيب .. تخيل لو .. لو !!!! .. لو مافي شر بهالدنيا وش يصير للناس !!!!!؟
ماجد : تهبل !!!!!
سارة : ايش اكثر شي يعجبك بالدنيا !!!!!؟
ماجد : الضحك .. الاستهبال .. الخبال .. بس .
سارة : انت تدري وش الي مخلي الدنيا صغيرة في عيني ؟
ماجد : ايش ؟؟؟
سارة : وجود اداة من ادوات الخيال .. او اداة من ادوات الرواية .. او اداة من ادوات الاحلام الورديه
عندي .. فمثلا ماحد انتبه لطيبتك وانا الي الفخر بأني اشارك عنصر الطيبة فهالبيت .. اصلا الي مخليني
اخق معك هو ابتسامتك الي تريح القلب من المشاكل .. تريحني كثيييييييييييير وهذا الي خلاني
اترك دراسة الجامعه .. حبيت حياتك وحبيت اتعرف على كل شي فيها لاني من جد معجبه بقوة
بحياتك الشخصية ومثل ماتسمونها لقافه .. بس انا عندي وااااااااااااااااااو احس اني رويانه .
ماجد قرب لها : وانتي من متى حاطه عينك علي !!!!؟
سارة : لا مو قصة حاطة بس تعرف يوم الملكة يوم تشوفني الشوفة الشرعيه ..
خفت بس بصراحة .. تطمنت لمستقبلي .
ماجد : اها .. طيب ممكن تحضريلي نسكافيه !!!!؟
سارة : ماجد !!!! .. ارحم عيونك !!!!!
ماجد : اوك .. بس لاتقوميني الا اذا اذن الظهر .
سارة : ابشر ياطويل العمر .. ونومة مريحه .
ناموا الاثنين ولما مرت الساعة بسرعة ل12 الظهر رنة ساعة سارة .. قامت الاخت وهي
فخوووووووووووووووورة مرة .. توضت وصحت ماجد وهو ماجد متحمس معها .. توضى وصلى
الظهر بالمسجد وطبعا لما دخل .. عاش بدنيا اخرى غير دنيته !!!! .. صلى الظهر مع الجماعة
ولما خلصوا حب يقعد ويقرى قران ..
جاله واحد وقعد بجنبه : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
ماجد سكر : وعليكم السلام والرحمة .
الشاب: انت جديد فهالحارة ؟
ماجد : اي .. بس من تكون ؟
الشاب : انا من عيال حيكم .. انت عازب ولا متزوج ؟
ماجد ابتسم : لا متزوج .
الشاب لاحظ عليه ابتسامة غريبه !!! .. الشاب : غريبه حالتك !!!!
ماجد : تبي الصراحة ؟
الشاب : اي .
ماجد : الله يخليلي زوجتي ويخليها لي .
الشاب : ليكون راعية سوق ؟؟؟
ماجد : لاااااااااااااا ..
الشاب : ولا طويلة لسان ؟؟؟
ماجد بفخر : لااااااااااااا .
الشاب مستغرب حالته !!!!!
ماجد : انت وش تبي !!!!؟ وبعدين احسك تفتش عن حياتي الشخصية ؟؟
الشاب : لا بس دخولك في المسجد دخول ملك .. يعني هيبتك ممكن تعادل هيبة اي واحد
جاي من نعيم .
ماجد : وفعلا .. زوجتي هي النعيم الي اعيش عليه .
الشاب : عشان كذاااااااااااااااااااااا الوجة منور مرررررررررررة وكأن ماعندك ولا مشكله .. مشالله عليك
والله يدوم هالحياة عليك .. بس كلمني حياتك يمكن استفيد منك .
ماجد : ابد حياتي حياة اي شاب .. تزوج والحمد لله الزوجة صالحه وبس ..
الشاب : بس وجهك يقول شي ثاني !!!!
ماجد : انت تتشفى ولا وش قصتك ؟؟؟
الشاب : العفو لكن اي واحد غيري بيقول هذا حاصل على مليون ريال .
ماجد : مو مليون ولا ريال .. بس عرفت ان اصابع يدك مو سوى .
الشاب : شلون ؟
ماجد : اول شي ممكن نتعرف ؟
الشاب : معك علي .
ماجد : والنعم .
علي : الله ينعم عليك .. ماقلتلي شلون اصابع يدك مو سوى ؟
ماجد : اسمع بنات يهمهم الجوالات والموضه والسوق .. وانا شخصيا احب البنت الي تفضل
البيت على اي شي .. وفعلا الله رزقلي ببنت .. فضلتني على الدراسه .
علي : مشالله تبارك الرحمن .. بس هي مقتنعة وبرضاها ؟
ماجد : اي .. وبعدين هي ارتاحت معي يعني مارح تعاني معي .
علي : الله يدوم عليكم المحبه .. بس زي ماقلتلك دخول في المسجد دخول ملك .. الي يشوفك
يقول هذا جاي من نعيم سيزر .
ماجد ابتسم : الحمد لله على كل شي .
علي : انا موظف اشتغل في التدريس وشيخ للي عندهم عين وسحر ومن هالمواضيع ..
زوجتي شيخه تقرى للبنات ومدرسة تحفيظ ومشالله تبارك الرمن خاتمة القران بالسنة
10 مرات .
ماجد : مشالله تبارك الرحمن .. عاد تدري انا امنيتي احفظ بس ماقدرت ..
علي : انت شنوع روتينك بالحفظ ؟
ماجد : يعني احفظ حالي حال الطلبة .
علي : لا ي عمري .. لو بتحفظ كذا عزة الله ماحفظت ولا شي .
ماجد : اجل شلون ؟؟
علي : انت لما تقرى 3 ايات او 4 .. الي حفظتم قلهم في صلاتك بس في تعب شوي
لكن مع ارادتك وحماسك بيسهل كل شي ..
ماجد : وبعد ؟
علي : في ماده انت بنفسك بتستحقرها او يمكن بتتساهل فيها لانها اقل من مادة الخط
العربي .. اسمها القاعدة النورانيه .. وهذه تعلك الحروف الهجائية من جديد .
ماجد : وهذه وش بستفيد منها ؟
علي : يالحبيب .. الي تضحك عليها لها مفعول خطييييييييييييير .. شرط قرايتك للحروف انك
لازم تدري مادة حلية التلاوة عشان تطبقها بالقاعده النورانيه .
ماجد : الله !!!! .. مسافة .
علي : بس لازم تدرس حلية التلاوة بتكتشف شي خطير .
ماجد : الي هو ؟
علي : تطبيقك لمخارج حروف الهجاء وقرايتك للقران بتلاحظ اختلاف اختلاف البنت عن الولد ..
قرايتك القديمة بس مجرد حروف .. لكن قرايتك الحاليه بتحس تغير كبير في حروفك يعني بتكون
واضحة ومافيها غبار ومفتوحة يعني الي بيسمعك كأنه يسمع القران اول مرة .
ماجد : معقول !!!!!؟
علي : اي .. يله عن اذنك بروح لأم العيال الحين تنشبني بالاسئلة ( وقام ) عاد ريح رزها اشمه
وانا هنا هههههههههه.
ماجد : الله يقطع بليسك ..
علي بيروح : مع السلامة .
ماجد : الله يسلمك .
ماجد بعد مارح علي قال : هذا خوش خوي .. ( فكر شوي ) شكله خيره في حياتي .

============

سارة : غريبة متأخر .. مين الي مهتم فيه عني !!!!؟
ماجد : ابد سولفت انا وواحد بالمسجد وطلع خووووش رجال .
سارة : ياحليلك وحظرتك نسيتني !!!!
ماجد : لا ابد ماعشت اذا نسيتك بس والله من حبيت القعده معه.
سارة : ايوه .
ماجد ياكل : شكله حبييييييييييييييب .. وطلع قارئ قران وزوجته تقرى للي فيهم عين وحسد .
سارة رفعت راسها مصدومة : ايش !!!!!
ماجد : شفيك !!!!؟
سارة : معقولة !!!!؟
ماجد : خير !!!
سارة : دعيت ربي قبل شوي ومتوقعت ابد دعوتي تكون مستجابه .. دعين ان ربي يرزقلك خوي
فيه مواصفات انت تحتاجها بحياتك وهالمواصفات ماتخطر ع البال .
ماجد : هاه !!!!! .. اي كثري من هالدعاوي الله يوفقك .
سارة : ابشر من عيوني .
ماجد : الللللللللللله يجزاكي خير فعلا الي مثلهم محتاجه .. بس والله هالرجال خطير
عطاني معلومات ماقد سمعتها بحياتي ..
سارة : المهم .. عسى النفسية مرتاحه !!!!!؟


===========


علي ياكل : تعرفت اليوم على واحد حبيب !!!! .. والله انه حبيب .
مي : وليكون اكبر منك ؟
علي : لاااااااا .. هو كبري .. بس لو تشوفين الي شفته !!!! ..
مي : ليه وش شفت ؟؟؟
علي : اول مادخل المسجد ولا مشالله تبارك الرحمن الوجه ينور .. لمبة مشالله
تبارك الرحمن تقولين جاي من نعيم .. ولا وحتى كلما اسئله سؤال نفسيته مشالله
مفتوحة .
مي : مشالله تبارك الرحمن .. بس هو وش اسمه ؟
علي : ماجد .. يقول توه ساكن بهالحارة توه متزوج .
مي : الله يسعده مع بنت الحلال وشكل بنت الحلال ورى هالنفسية المشرقة .
علي : اكيد انتي ماشفتي وجهه مشالله تبارك الرحمن .. تقل بزر توه جاي من بطن ..
شفتي البزارين الي يهبلون .. هالسن المحبوب عند الاطفال .. هذا هو مشالله تبارك
الرحمن .
مي : وطيب وماعرفت وين ساكنين ؟
علي : لا والله .. انشالله اذا شفته اسئله عن بيته .
مي : تصدق انك شوقتني اتعرف ع البنت ... الله يدوم المحبه بينهم وهذا انا ادعيلهم
وللحين ماشفتها ..
علي : اي عاد ياحبيبة قلبي مو تشبكين معها وتطنشيني !!!!؟
مي : افاااا ياالغالي .. اطنشك !!!! .. بس تدري احب اتلزق باللي راعيات اخلاق وراعيات
بيت .

رن الجوال وردت سارة : الو .. هلا سعاد .. شلونك ؟
سعاد : بخير الله يسلمك .. شلون وشلوون اخوي ؟
سارة : انا بخير واخوكي .. تطمني في قفص الامان .
سعاد : الحمد لله بس هو وينه ؟؟؟ اتصل ع جواله مايرد .
سارة : يمكن حاطه صامت .
سعاد : طيب حبيبتي ودي اجيكم البيت .
سارة : اوك بس خليني اقول لماجد وبعدين اعطيك خبر .
سعاد : تقولينله !!!! .. وليش ؟
سارة : مو هو رئيس البيت ولازم كلمته الي تمشي .
سعاد : فكينا الله يرحم والديك من هالدلال .. ترى بكره اخوي بيتغلى .. اعرفه .
سارة : يووووووووو انتم دايما تخوفوني .. المهم ابقوله اوردلك .
سعاد : طيب بس لاتطولين .
سارة : انشالله .
وسكرت على طلعة ماجد من المطبخ وبيده كوب ماء .. ماجد : من الي متصل ؟
سارة : هذا اختك الوحيده .. تبي تجي لمنا .
ماجد : حياها الله .
سارة انتبهت لكوب الماء : لحظة !!!! .. انت جايب الماء لنفسك ؟
ماجد : ايه .
سارة : طيب ليش ماقلتلي اجيبه !!!!؟
ماجد : المرة الجايه .. نسيت .
سارة : اوك بس مرة ثانيه لاتتعب رجولك مفهوم !!!!؟
ماجد : ابشري بس اتصلي عليها وقوليلها تجي .
سارة : طيب ..
اتصلت سارة بجوالها : الو .. سعاد .
سعاد جالسه ع كرسي هزاز : هلا .
سارة : طويل العمر وافق لحظورك في البيت .
سعاد : اوك .. نص ساعة وانا جالسه ع الكنبه .

==========

سارة ترحب سعاد : حياك ربي .. البيت تبيك يالغاليه .. وجود نور المكان من اول الباب لنهاية
البيت .
سعاد : منور بأهله حبيبتي .. بس انتم ماشفتوا اليوم اختفالات الشارع ؟
سارة : احتفالات !!!!.
ماجد : بخصوص ايش ؟
سعاد : يووووووووو كل العالم يدرون وانتم متدرون !!!! .. الجرايد تتكلم عن فوز الهلال .
سارة : والله على بالي احد تشافى متوقعت يكبرون المسئلة .
ماجد : ايوه .. وشلون امي ؟
سعاد : طيبة .. بس تعال .. انت شقصتك حاط الموبايل ع الصامت ؟؟
ماجد : ابد مابي احد يزعجبني .
سعاد : الحين اختك .. الوحيده تزعجك ؟
سارة : ماعليه ياسعاد .. هو يجي من الدوام تعبااااااااااااان ومايشوف قباله وانتي
ماتتصلين عليه الا هالوقت ..
سعاد : اقول لاتخلقينله اعذار !!!
سارة : اما ماخلقت بس حاولت ابررلك .. وبعدين انتي لو شايفه وجهه لما يدخل البيت
يوووووووووووووو .. بتشيلين هم .
سعاد : اقول مجوووود .. شكلك دلوع قدام مرتك !!!!
سارة : حبيبتي وليه مايتدلع .. اصلا انا اعطيه فرصة يشوف الحياة برسمة ايجابيه .
سعاد تعجبت : بعد !!!!!!
سارة : اي .. ولا ودعيتله ذيك الدعوة بالصلاة ولما جاء قال تعرفت على خوي رووووووووعة ..
وصعقت ان خويه هو نفس المواصفات الي دعيت فيها .
سعاد : ها !!!!!!!! .. صدق ماجد !!!!!؟
ماجد : اي .
سعاد : ووش اسمه ؟
ماجد : اسمه علي وهو قديم فهالحارة .
سعاد : مشاللللللللللللللله .
سارة : يووووووو نسيت اضيفك .
وقامت .
بعد ماراحت سارة .. سعاد : ماجد .. شلونها معك ؟
ماجد : الحمد لله يارب .. كنت خايف من موضوع المواصفات خاصة بعد الي اسمعه
من الحريم .. بس الحمد لله .. صدق على نياتكم ترزقون .
سعاد : يعني جازتلك ؟
ماجد : مليون بالميه .
طلعت سارة : وبعدين ليش ماجبتي بنتك الصغيرة ؟؟؟ والله بستانس معها .
سعاد : البنت عندها دروس وبعدين مدرسات الابتدائي متشددين بالحفظ عشان كذا اخليها بالبيت .
سارة : والله خسارة عاد انا اموووووت في الاطفال وهم عندهم بسم الله عليهم ذرات امل ومفاجئات
تخليك صدق تنسجم معهم وتنسى نفسك انك كبير .
سعاد : لا عاد بنتي تطفش الي مايطفش .. وبعدين خليها تجتهد ونهاية السنة اذا نجحت توسع صدرها
بالسفر والملاهي .
سارة : حبيبي ماجد ( انتبهت لنفسها بكلمة حبيبي )
سعاد انتبهت لها بفخر : عادي .. لاتستحين !!!!
سارة : اعذريني شوي مرات تطيح كم كلمة ومااحس بنفسي .
سعاد : والله وعندك وحده فضيحة المشاعر .
ماجد : الا تعالي وش اخبار زوجك ؟
سعاد : ماعنده خلاف بس انت الي قاطع بقوة .. العاده كل يومين تتصل ولا عاجبك الجو مع بعض الناس !!!!
ماجد ابتسم بحياء !!!!!
سعاد : ايه !!!! انا داريه والله .. ماصدقت تعرس وتدخل اجواء حب على طووووول شطبت علينا انا وامك .
سارة : من حقه يعيش الحب ياسعاد .
سعاد : ماقلنا شي بس مو ينسانا .
سارة : الا شتبون تتعشون ؟
سعاد : انا بطاطت مقليه .
سارة : من جدك !!!!!
سعاد : لالا امزح معك .. تعالي معي ابي اروح مطبخك .. من تأثيثه ماشفته .

===========


3 
سكون الجو

الجزء 3

دخلوا المطبخ وتفحصت سعاد كل الي موجود فيه .. التفتت سعاد لسارة .. سعاد : سارة وين مقلايتك ؟
سارة : تلقينها بالدولاب الطويل .. لحظة !! ( واتجهت للدولاب وفتحته ودورت ولقت الي تدور عليه )
هذه هو ( ومدت لها )
سعاد تفحصت المقلايه : شكل من سكنتك عمرك ماقليتي .
سارة : ليش تقولين هالكلام ؟
سعاد : مبين عليها جديده .
سارة : انا نادر مااقلي .. كل اكلنا سلطات .
سعاد التفتت فجأه : مده 5 شهور اكلكم سلطات !!!
سارة : ايه .. عشان صحة ماجد .
سعاد : وياعمري انتي .. اجل انا اوكل زوجي أي شي .
سارة : لا ي قلبي .. ماجد معزز مكرم حتى في القيمة الغذائية للاكل .
سعاد : ياحبيبتي بس .
التفتت سعاد تبي تدور غرض : الا اخوي جاب باذنجان ؟
سارة : أي .
التفتت بصدمة : معقولة !!!!
سارة : ووش الي معقولة ؟
سعاد : اخوي .. صار يحب الباذنجان ؟
سارة : لا .. انا احبه .. طلبت منه يجيب وهو الظاهر تحمس للباذنجان .
سعاد : شلون تحمس للباذنجان ؟
سارة : كل يوم اقليلي كم حبه على طريقة كتاب النخبه .. وهو لما شاف الرسومات الغذائية
قرر انه يجيب كمية على قدنا .
سعاد : طيب انتي وش تطبخينله ؟
سارة : اكثر شي اسويله سلطات .. الفتوش .. السلاطين .. سلطة الذرة .
سعاد : وهو الضاهر بيصير نباتي !!!!
سارة : من الي بيصير نباتي ؟
سعاد : اهو في غيره !!! .. مجودي .
سارة : لا ماوصلت لهدرجة بس تقدرين تقولين شوية اهتمام .
سعاد جلست بكرسي المطبخ : الا تعالي كيف اخوي معك ؟
سارة : كيفه معي !! .. الللللللللللللله ياحلاة طيبته .. ياحلاة اوامره .. كلامه خطير .. ودك تكبرين اذنك
مسجل وقلبك يخق عليه .
سعاد : والله شكل اخوي مسيطر عليك !
سارة : انتم ليش تفهمونها سيطرة ؟ .. الي حبيت اوضحه انه بقمة الطيبة معي لدرجة انه مايرفضلي أي طلب .. وانا من جد فخورة بطيبته وبأخلاقه العاليه .. صوته الي يسكن القلب وابتسامته الي يلمع من وراها كل صحن وكل فاكهه وكل كرسي وكل طاولة وكل تلفزيون وكل فرشة وسجاده والسقف واللمبات والابجورات
.. من جدا انا فعلا فخورة كل الفخر اني خذيته .. وانا محظوظه وطيبته ححفظها بقلبي ومارح اسمح لأحد انه
يدمر كل خصلة حلوة فيه .. كفايه انه قام بواجبه معي .. كفاية انه عطاني الحرية في التنظيف وفي الترتيب ..
انتي اسمعي صوته والله بتنسين امك ابوك .
سعاد انجلطت : الله ! .. لهدرجة هالمطعس ماخذن عقلك !!!!
سارة : وليه ماياخذ عقلي ! .. هو حبيبي ودنيتي وقلبي والنفس الي يطلع من صدري .. كفاية انه النعيم
الي اعيش فيه .. توني ادري ان .......
دخل ماجد واخذ كوب .. سارة قامت : حبيبي ليش ماناديتني اجيبلك ماء !!!؟
ماجد : ها !!! .. لا بس قلت يمكن مشغولة مع الغدى .
سارة : أي غدى ياماجد .. مرة ثانيه اذا تبي ماء نادني وانا اجيلك .
ماجد : طيب طيب بس لاتبكين .
سعاد في نفسها " والله ماركضت ورى رجلي زي ركضك ياسارة "
ماجد : حبيبتي المرة الجايه اناديك .. ارتحتي !؟
سارة : طيب .
سعاد قامت : عطيني مقادير سلطة الذرة .
التفتت للثلاجة وفتحتها .. سعاد اخذت القدر وحطته ع الفرن : بعد تقريبا .. اسبوعين حريم حارتي
بيسوون عزيمة كبيره .. وخويتي متدري من تعزم .
رفعت راسها سارة بهدوء والتفتت تطالع سعاد !!! .. فكرت بكلامها ومتدري ليه مو متطمنه لحدث
العزيمة !!!!
سعاد تحاول تضبط نار القلي : وخويتي ودها تعزم صاحباتها الي بالمدرسة بس متردده .
سارة طلعت كيس الذرة : وليش متردده ؟
سعاد : تقول بعضهم متدري عن اخلاقهم .
سارة : طيب دامها ماتدري عن اخلاقهم ليش تعزمهم ؟
سعاد : انا قلتلها كلامك بس هي ذابحها الكرم .
سارة : طيب خليها تعزم البنات الي تعرفهم بس .
سعاد : انا قلتلها مثل كلامك بس البنت طالعه ع امها .. كريمة بالحيل .
سارة : طيب انتي بتروحين ؟
سعاد : والله للحين ماقررت .

سارة : روحي وسعي صدرك .
سعاد : اشوف .

ءءءءءءءءءءءءءءءءءءءءءءءءءءءءءء


بعد ماطلعت سعاد قرر ماجد انه ينام وطلب من سارة انه تقومه لصلاة العصر .. سارة مافيها النوم
فقررت انها تتوضى وتقرى قران ..
لما مسحت وجهها حست بالرضا النفسي عن حياتها .. تمنت انها اذا تزوجت تتفرغ للعباده وللطاعه ..
تتفرغ بس للصلاة والصيام .. تتفرغ للقران وللبيت والاثاث وتبني لنفسها حياة جديده مو مثل روتين البنات
.. ماتبي تفكر بالسوق ولا تفكر بالطلعات والملاهي ولا العروس ولكن اذا تبي تطلع تطلع بأمر من زوجها
او اذا احتاجت لغرض من السوق .. ووقت العروس فقط الي قريب لها اما فقط للتسليه فقطعت هالحركة .
طلعت من الحمام وحست بشعور الاستقرار .. شعور انك تكون لنفسك حياة خاصة مافيها قانون ومافيها
خوف او حزن ..
اتجهت لمجلس الحريم ومسكت القران وبدت تقرى ..
مسكت سورة مريم + سورة النساء + سورة المائدة
بدت تستغفر وتكبر وتسبح وطبعا حطت جوالها ع الصامت .
اذن العصر وبدت تصلي ولما خلصت صلاة بدت تدعي لربها لكل جوانب الحياة .. خوياتها امها ابوها زوجها
فلسطين وووو
اتجهت لغرفة النوم وصحّت ماجد .. توضى ماجد وصلى العصر وقرر انه يطلع للاستراحه بس قبل مايطلع
قال لسارة : سارة انا بروح لأخوياي .. تبين شي ؟
سارة : لا .. بس اتمنى انك ماتنساني .
ماجد : طيب .
طلع ماجد وبقت سارة وحيده .. طبعا هي بوضوها اتجهت لمجلس الحريم وفتحت القران وبدت تقرى سورة
ابراهيم والكهف .. تذكرت بيتها تبي تشوف اغلبه نظيف ولا لا .
فتشت الصاله ولقته نظيفه وفتشت المطبخ لقته نظيف وفتشت الحمام ولقته نظيف وشافت قبل ماتطلع من الحمام بلوزة ماجد حقت النوم .. اتجهت لها وشمتها وحست بقيمته الكبيرة .
طلعت واتجهت لغرفة النوم وفتشتها ولقتها نظيفه وفتشت المقلط ولقته نظيف .. اتصلت على ماجد : الو حبيبي .
ماجد : هلا والله .. اشتقتيلي ؟
سارة : ماجد شوقي يعجبك !!؟
ماجد : اكيد .. ولا انتي شاكه اني ماعطيك وجه ؟
سارة : لا بالعكس .. يابختي اذا قررت انت اني انا شريكة عمرك .. بس كنت ابي اسئلك .. انت بتتعشى بالبيت
ولا بالاستراحه ؟
ماجد : لا خليها بالبيت احسن .
سارة : اوك .. مع السلامة .
ماجد : مع السلامة .
سارة سكرت واتجهت للحمام وبدت تشتغل على نفسها .. خلصت المغرب توضت وصلت وبدت تقرى قران
وبدت بسورة ال عمران + البقرة .. خلصت وبدت تستغفر + تسبح + تكبر .. وبدت تقرى اذكار المساء .
ورفعت يدها تدعي : اللهم رب السماوات .. رب المجرات .. رب الكواكب والشهب والعالمين .. رب المخلصين
والصادقين .. رب المسافرين والمقيمين .. رب الاشجار والاحجار والازهار .. رب الثمار ورب النيازك .. رب
ابراهيم واسماعيل واسحاق ويعقوب ورب مريم ام عيسى عليه السلام ورب اسيا زوجة فرعون ورب خديجه .. ورب فاطمة سيدة نساء اهل الجنه .. رب الشمس والقمر ورب السحاب والمطر .. رب رجال الاعمال ورب
الفقراء ورب الناجحين .. رب الرعد والبرق ورب دمعة المؤمن .. رب العين والقلب .. رب الاحاسيس وخالقها .. رب الازواج والزوجات .. اللهم احفظني انا زوجي وسائر المتزوجات من كل شر .. اللهم احفظنا من خطط
الشيطان وشركه .. اللهم لاتجعلنا عرضة للدمار .. اللهم احفظ زوجي من كل مكروه ومن كل صديق من خلف زوجي عدو .. اللهم ارزقني بأجيال يخدمون بيتك الحرام .. واجعل انسهم نظافة المسجد واهتمامه .. يارب العالمين .. يامنزل القران والتوراه والانجيل والزبور .. ويا عالم بتحريف التوراة .. نحن مؤمنين بالاديان السماويه .. اللهم انزل على قلب زوجي الاستقرار والسكينه والفرح .. اللهم لاتجعله عرضة للهم والغم ..
اللهم لاتجعله ضحية للسوق والاصحاب .. اللهم وفقه في المشاريع والعمل .. اللهم من خروجه من البيت وحتى
دخوله افرحه بخبر او بمفاجئة .. لاتجعله بارد الاحاسيس واجعله عرضة للتفاؤل يارب العالمين .
ومسحت وجهها ورن الجوال .
اتجهت له وردت .. سارة : الو .
نوره : ياهلا والله بهالصوت .. عسى ماقطعتك عن الحب والغرام !!!
سارة : لا بس قطعتيني عن الدعاء .
نوره : ايوه ومين بتدعين له هالمرة ؟
سارة : لقلبي وروحي وحياتي .. ماجد .
نوره فتحت فمها بهدوء : ها !!!
سارة : ايه .. حبيبتي هذا ماجد مو أي واحد !
نوره : ياويلي على حالي ! .. اقول سارة شكلك مشفوحة عليه .
سارة : افهميها شفاحه .. قلبي وعقلي ووفائي وصدقي وإلتزامي لماجد .
نوره : وانا مالي شي منهم !!؟
سارة : اعذريني .
نوره : حرااااااااام .. انا صديقة العمر !
سارة : ولو .. صديقة العمر ماتصل مستوى شريك الحياة .
نوره : بعد ! .. وليش ماياصل ؟
سارة : بس .. هو الامل والطبيعة .. هو ماليزيا واستراليا .. هو الغزل والابتسامه .. هو الشمس وعطر الحياة .. هو الامنيات والاحلام .. هو الطيبة والحنان والرقة .. هو الصوت الناعم .
نوره باستخفاف : وااااااااااااااااااااي .. سارونه متلاحظين انك دخلتي احلام معه !!!؟
سارة : وليه ماادخل معه .. حياته معه مرة وحده ومن حقنا نعيش غزل مع بعض .
نوره : تعيشون غزل ! .. اقول ترى انا بسكر وعيشي حلمك ياحلم .
سارة : مشكورة ياقلبي .
نوره استغربت : يعني انا مالي مكانه عندك !؟
سارة : من بعد ماجد .. ماشوف السعاده الا منه .
نوره : نعم !!!
سارة : اعذريني انتي الي خليتيني افضح مشاعري .
نوره : وهو وش يسوي الحين !؟ اكيد يلعب بليستيشن ولا فكر بك .
سارة : حبيبي يازين لعبه ! .. ولو يبي يلعب ويستانس انا راضيه ومرتاحه .. لانه شاف الراحة بالاستراحه .
نوره : ياحليلك ! .. اقول انا بسكر ولنا تخلصين المغازل اتصلي علي .
سارة : شكلك مارح تشوفيني الا بعد ماتجيب بنتي حفيد .
نوره انجنت : نعم ! .. ايا الحقيرة .
سارة : نوره ... كيفي حياتي مع حبي مرة بالعمر .. وطبعا لما يجتمع الطيبة مع الادب شلون بتصير الدنيا !؟
نوره : باي .
وسكرت .
سارة بعد ماسكرت عاشت حلم ولا اهتمت لكلام نوره .. انسدحت ع المخده وبدت تتذكر ملامح الطيبة ! .. بدت تتذكر ملامح الصوت ! .. بدت تتذكر ملامح الاحترام ! .. بدت تتذكر ملامح الي عطاها حرية التنظيف والترتيب ! .. بدت تتذكر ملامح الابتسامه !
رجعت للقران وبدت تقرى سورة يوسف + سورة نوح + سورة الرعد + سورة هود .
دخل ماجد وشافها تقرى .. ماجد : شلونك ياسارة ؟
سارة : مع ابتسامتك كلي انا بخير .
ماجد : سارة .
سارة : هلا طال عمرك .
ماجد : احلى عبارة منك .. طال عمرك !
سارة : تدري انك اغلى انسان على وجه الارض .. الحمد لله ان ربي رزقني فيك كسند لي من فئة الشر ..
اشكرك على طيبتك الي عطيتنياها شخصيا وماعطيتها لأحد ثاني .. اشكرك على انك عطيتني الحرية اني
انظف البيت وارتبه واجمله على اساس الراحة والامان والرقي .. واتمنى ان الله يرزقني بعيال اربيهم على انهم يكونون صادقين ومخلصين معك .
ماجد قرب لها : تسلمين ياسارة .. سارة .
سارة : هلا طال عمرك .
ماجد : ناديني بإسمي .
سارة : خليني اقولك طال عمرك .. بهالعبارة احس برقي ومشاعر غريبة .. ودي اخليك مرتفع عن الشباب
وماياصلك احد .. خليني اناديك المرتفع .. الصوت .. الرقة .. عطني الحرية اعبر عن مشاعري اتجاهك .

ءءءءءءءءءءءءءءء


قامت من السرير وطالعت نومة ماجد المريحه .. ابتسمت لشكله الرجولي وقالت بهمس : يارب انك تحلي حياته !
مشت للحمام ودخلته وتوضت وطلعت ولبست شرشف الصلاة وبدت تصلي صلاة الليل .. بعد ماخلصت صلاة
رفعت يدها تدعي .. سارة : اللهم رب الحب ورب الاخلاص .. رب السعاده ورب الاجيال .. رب اليأس ورب
ملوك الارض .. رب القلم ورب ماء زمزم .. رب المجوس والبقر ورب النصارى ورب اليهود .. رب العالمين
جميعا .. رب القسيسين ورب المشائخ .. ياعالم مافي قلوب الفقراء ويامنزل الماء ومبدع الازهار .. ويامعطي
كل ذي حق حقه .. ويامفرج الهم والغم والكرب .. اللهم اجعل زوجي له نصيب من الجنه .. اللهم استره في مكان .. في الاسواق وعند الاصدقاء وفي العمل والسفر ايا كان بحرا او برا او جوا .. اللهم استره عن العين
والحسد ولا تجعله من قائمة البائسين في الحياة .. اللهم اجعل اجياله من خيار الناس ولا تحرمه من كرمك
وعظيم سخائك ياعالم الغيب والشهاده .. الكريم الذي لايبخل على أي انسان .. وحتى الحيوان والنبات والجماد .. يارب العالمين وصلي اللهم وسلم على سيدنا وقدوتنا محمد صلى الله عليه وسلم اجمعين .
وبعد مانتهت من الصلاة اتجهت تقرى شوية من قصار السور وبعدها نامت .

ءءءءءءءءءءءءءء

قامت الفجر وسوت فطور وطبعا توضت وصلت وقام ماجد وتوضى وصلى .. لما خلصوا فطور
ماجد التفت لسارة : سارة انا بروح للشغل تبين شي ؟
سارة : لا سلامتك .
بعد ما طلع ماجد اتجهت سارة للحمام وتوضت وبدت تصلي صلاة الضحى .. صلت 12 ركعة
وطبعا نوعت من الايات في ايات حفظتها وفي ايات بدت تحفظها من السور الي قرتها من قبل ..
بعد ماخلصت رفعت يدها تدعي .. سارة : اللهم رب العقول ورب الوريد ورب اليدين .. رب المجوهرات
والمناجم .. رب المستكشفين ورب العابدين .. رب كل شي ومليكه .. اللهم ازرع في زوجي السعادة
والمحفزات .. ولاتجعله عرضة للفشل .. اللهم يامن علمت موسى ويوسف .. علم زوجي التعامل الصحيح
للعمل وازرع في قلبه الشجاعه والقوة ولاتجعله عرضة للخوف او للحزن .. اللهم ان كان لي عيوب
فاستره امام زوجي .. ولاتجعله يرى عيبي .. اللهم ان لزوجي عيبا فاستره عني كي يدوم الحب بيننا
ولايفرق بيننا حسدا ام عينا ام بشرا ام شيطانا .. اللهم ان كان في زوجي تقصيرا في حياتنا لاتجعله
ينتبه للتقصير خوفا من وجع قلبه .. اللهم ان كنت ترى تقصيرا بي فلاتجعل زوجي ينتبه للتقصير واستره عني
واسترني عنه يارب العالمين .. والحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف الانبياء والمرسلين
نبينا محمد صلى الله عليه وسلم .
وبعد ماخلصت بدت تنتبه لبيتها وفتشت كل غرفة بهالبيت ولقتها نظيفه .. اتجهت لغرفة النوم وبدت تفتش
بأغراض حبيب قلبها وبدت تشوف ايش الناقص !
لاحظت كل بلايز ماجد غامقه مافيه ألوان جريئة .. لاحظت كل جزم ماجد كمان غامقه مافي لون فاتح
او جريئ .. اتجهت لعطوراته .. لاحظت العطورات كلها شبابيه مافي شي يشبه ريحة البخور .. خططت وش تشتري اليوم من اغراض تناسب دخل ماجد وبنفس الوقت ع الموضة .
دخلت المطبخ وفتحت الثلاجة وطلعت اغراض السلطة .. زينت لوحة غذائية ولما خلصت كانت مائدة
سارة عبارة عن :
سلطة باذنجان بالذرة + سلطة اللبن مع البندورة والخيار + سلطة الخضار بالبرتقال + عصير فراوله .
في وقت الضهر دخل ماجد وشم ريحة السلطة وكأنه يشم ريحة الجنه ! .. اتجه للصاله وشاف السفرة
الورديه ! ..
ماجد : سارة .. سارة .
طلعت سارة ودارت بنفسها ترحيبا له : مسالخير ! .
ماجد : مسالنور .. مسويه لوحة غذائية اليوم ! .
سارة : أي عشان صحتك وعشان دمك وعشان قلبك الحلو يصير اوك .
ماجد : يله انا بروح اتحمم .
سارة : حماما هنيئا .
ماجد التفت بحب !
ع الغدى سارة وماجد عايشين جو الدفء والحنان .. عايشين جو الرخاء والراحة .. عايشين جو الرطب
والالماس .. عايشين جو الذهب والكريستال .. سارة : عسى ماازعجوك الكلابه !
ماجد : ومن الكلابه ؟
سارة : حقين الشغل .. اكيد تعبوك .
ماجد : أي والله !
سارة : ماجد .
ماجد : هلا .
سارة : طال عمرك ودي اروح للسوق اليوم .
ماجد : طيب بس كم تبين ؟
سارة : الي يطلع منك .
ماجد : اوك .. انا اذا خلصت غدى ابعطيك 1000 ريال .
سارة : طيب .
وكملوا غدى بحب وسعاده !
سارة عند السرير : الحمد لله ان الله رزقلي بشاب مثلك كامل المكمل والكامل الله .
ماجد : سارة .
سارة استحت : هلا .
ماجد : تدرين انك اغلى بنت في الكون ! .
سارة : وانت احلى طيبه فهالكون .
ماجد : ااااااااااااااااااه .
سارة : من قلب ! .
ماجد : يانور الشمس . ويادوى الجروح .. وياحبيبة النفس .
سارة : ترى والله استحي .
ماجد : تستحين !؟
سارة : أي البنت من طبيعتها انها تستحي .
ماجد : وانا مااستحي !.
سارة : انت طبيعتك القوة .. وانا طبيعتي الخجل .
ماجد : ومين الي يهبل اكثر .. القوة ولا الخجل ؟
سارة : طيب ولو اجتمعت القوة مع الخجل وش بيصير !؟
ماجد : مدري .
سارة + ماجد : ههههههههههه
وكانت هذه حياة سارة وماجد .. حياة مليانه بساطة وتواضع .. حياة مليانه دفء وامل .. حياة مليانه رحمة
وتعاطف .. حياة مليانه ابتسامه ومفاجئات .. حياة مليانه سحر ونظرة حلوة .. حياة مليانه روماحنيه و
وعهد ولمعات .. حياة مليانه انسجام نفسي ومافي اي مشاكل

00000000000


4 
سكون الجو

الجزء 4


ءءءءءءءءءءءءءءءءءءء


في وقت العصر جهزت سارة عباتها وجلست بالصاله تنتظر ماجد .. ماجد عند دولاب اللبن الي في المركز .. اتصل على سارة عشان اللبن .
ماجد : الو .
سارة : هلا طال عمرك .
ماجد : سارة تفقدي الثلاجة في لبن ولا لا .. واذا فيه شوفي تاريخه بينتهي ولا بدري عليه ؟
سارة بفرح : طيب .
اتجهت للمطبخ وفتحت الثلاجة وتفحصت لبن ( اكتيفيا ) من تحت : الو حبيبي .
ماجد : هلا .
سارة : اللبن باقيله يومين .
ماجد : طيب .. تبين شي من البقاله ؟
سارة بحياء : لا .
سكرت وهي مو مصدقه طيبة ماجد .
بعد ماسكر ماجد التفت وشاف واحد دخل وطالع بنظرة وكأن عيونه تقول مو غريب علي ..
اتجه له وقال : السلام عليكم .
التفت علي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. شلونك ياخوي وش اخبارك ؟
ماجد : بخير .. انت شلونك ؟
علي : بخير الله يسلمك .
ماجد : الا ماشوفك بالمسجد .. وين غاط ؟
علي : هههه والله ياطويل العمر انا كنت بحايل .. طلبوني ناس ولدهم فيه جني والحمد لله صار بخير .
ماجد عرف السالفه بس الي شده من بين العبارات كلمة ( طويل العمر )
فرق بين كلمة سارة وكلمة علي .
ماجد عاد للواقع : أي .. الله يوفقك ياخوي .. بس انت ماتخاف من هالناس الي فيهم الجني ؟
علي : اقول ماجد .. دام القلب قوي ومايهمه شي ومستعد يحارب وهو عارف شلون الحل
بيهون كل شي .
ماجد : بس هذه جني .. مو أي فئة !
علي : اقولك دام الحماس والتفاؤل والامل ووجود الحل عندك بإذن الله بيسهل كل شي ..
ماجد : الله يوفقك فهالطريق ولو اني خايف منه ومدري انت شلووون متحمله .
علي : ياخوي كل عبيد الله بداخلهم قلوب والقلوب تختلف .. الي متحمس على شغله مايخاف منها .
ماجد : الله يعطيني ماعطاك .. اقول تأخرت على بنت الحلال .
علي : اركض لها يمكن الحين شابه النار عليك هههههههه .

ماجد : لا ياخوي .. اقبل عليها وانا كلي اعجاب !
علي : والله شكلك متولع فيها .
ماجد : يمكن في بيني وبينها شي مشترك .. المهم انا بروح تامر على شي ؟
علي : سلامتك ياخوي وعاد انشالله اسمع منك العلوم الطيبة .
ماجد : امين .. يله فمان الله .
علي : فمان الكريم .
طلع ماجد واتجه للسيارة ودخلها بهدوء واتجه للبيت ولما دخله اتجه للصاله وشاف سارة
نايمه ع الكنبه وقاعده تطالع السماء .
ماجد : الحبيبة جاهزة ؟
سارة قامت بأدب : أي .
ركبوا الاثنين السيارة واتجه لسوق مغلق وكأنه هايبر بنده .. مشوا بين المحلات وسارة
تمشي مع زوجها بكل فخر .. ولما قربوا محل البلايز الرجاليه توقفت سارة عنده ..
ماجد : سارة .. هذا حق شباب وش تبين فيه ؟
سارة : انا ناويه اشتريلك بلوزة وبنطلون .. وعلى ذوقك بس من فلوسي .
ماجد : بس انا الحمد لله ماعلي قصور .
سارة : ماجد انا فرحانه الحين ومارح تتحقق فرحتي الا لما اشتري شي له علاقه بلطافة حياتي ..
فالله يوفقك حققلي فرحتي .
ماجد : طيب !
دخلوا وسارة تتأمل دولاب دولاب بلايز بالزاويه وبلايز ع الطاولة .. توقفت عند بلوزة لونها برتقالي ..
سارة طالعت ماجد : شرايك فيها ؟
ماجد : ماعليها ! .. بس انا طاحت عيني على وحده .
وتركها
اتجه لبلوزة بالزاويه ولمسها : هذه ! .
سارة : اوك .
واشترتها وطلعت .. تأملت جميع المحلات وطاحت عينها على محل العطور .. اتجهت له ودخلت
وتأملت ديكور المحل .. ماجد بهمس : وش تبين تشترين ؟
سارة : ابي اشتري لك بخور .
ماجد : بس هالمحل مبين على ديكوره انه غالي واكيد البخور الي فيه غاليه .
سارة : لاتخاف .. الفلوس الي بدفعها جايه من بقايا المهر حقي .
وتركته .. ماجد بذهول : ها !
طلبت من راعي المحل عينة ولما شمتها عن طريق الدخون اعجبت فيها واشترتها ..
التفتت لماجد وهي برى المحل : هذه هديه مني لك .
ماجد في حالة غرابه ! .. سارة لاحظت عليه : شفيك ؟
ماجد : لابس .. ودي اسئلك سؤال .
سارة : تفضل .
ماجد : ابي افهم .. شلون عرفتي اني احب البخور وامنيتي فيها ؟
سارة : انا لاحظت كل عطوراتك شباب ..ومافيها من التراث ابد.. عطرت بيتي من عطر المفارش بس كانت النتيجة انك لهيت بالكمبيوتر .. سويتها للمرة الثانيه والثالثه والنتيجه نفسها وفي يوم من الايام بخرت بيتي
.. ولما طلعت من المطبخ عشان جهزت العصير لي ولك لاحظت عيونك فيها نوع
من الرضا والسعاده .. بس ليش النتيجه تختلف ؟ .. ممكن نقول ان بيتك حلو والريحة حلوة بس هذا مو معناته
انك تكون في رضا وراحة .. لان المقادير وحده هذا بخور وهذا عطور .. بس ليش نفسيتك صارت احلى مع البخور ؟ عرفت بعدها ان هذه جزء من شخصيتك .
ماجد فكر بكلامها بعمق !

ءءءءءءءءءءءءءءءء

طلعوا من السوق وهم يسولفون وعلى مشيتهم الراحة .. ركبوا السيارة وهم في قمة الرضا والاستقرار ..
مشوا على طريق تقاطع وهم يتناقشون بقمة التفاهم وسارة وماجد وجوههم مشرقه ولمبات الشوارع
تطالعهم بكل رقة وحب .
مروا عند مراكز فخمه وهم مبسوطيييييييييييييييييييييييييييييييييييييين والسعاده يستقبلهم في كل
شارع وكل حي يدخلوا عليه .. الاحياء والشوارع مزينه بالدفء واللطف بوجود الاثنين الي الى الحين
ماحصل بينهم ذرة مشكله .. ماجد لما كان يسوق كان يفكر في سارة .. فتعاملها ! .. فكلامها ! .. فطريقة تفكيرها ! .. يسئل بينه وبين نفسه
" ليش بالي ماحكم عليها انها مشفوحة علي "
سارة في حالة فخر وفي حالة سعادة ماتوصف .. ماجد يطالعها بدقة .. يطالع سارة ! .. كان يسأل
نفسه مجموعة اسئلة .. ليش ليش ليش .
وجه لها سؤال : سارة .
سارة : هلا .
ماجد : ودي اسئلك سؤال بس اخاف من ردة فعلك .
سارة : تخاف من ردة فعلي ! .. ليش ؟
ماجد : كذاخايف .
سارة : لا عادي اسئل .
ماجد : الي يسمعك يقول هذه مشفوحة وماعمرها شافت طيبة .. انت وش تردين عليه ؟
سارة : انا رح ارد عليك .
سارة بمواجهة : الجواب ببساطة لاني اشوف كل مميزاتك الصغير منها والكبير ومحد غيري يشوفه
غير الله سبحانه وتعالى .. اشوف كل شي فيك وانا مو من طبعي اطنش الصفات الحلوة او اعتبرها
شي عادي او مااسوي لها قيمة .. بالعكس احاول افضحها واخليها سير على كل لسان .. حنا متعودين
الي تموووووت في الشخص معناته مشفوحة عليه بس انا عارفه مميزاتك كلها وعلى فكرة انت اكره ماعندك
الفوضى وانك تقلد غيرك .. في الروتين في الثياب في طريقة البيت .. يعني متجدد .. حبيت هالصفة فيك وطبعا
تلاحظني اني نادر مااروح للسوق نادر ماروح للقصور نادر مااروح لخوياتي او بالاصل مقاطعة لهم تدري ليش ؟ .. لانك ماتحب الا التجديد وتقليد غيرك مايهمك .. ولما تطلع من البيت مااقول ولا كلمة تدري ليه لاني عارفه انت وش شخصيتك .. عارفه اماكنك عارفه كل الي تبيه .. لكن لما اظهر الشي الي الله لايورينياه .. العيوب .. وش بيصير ؟
ماجد تأمل كل كلمة منها !
ماجد : بس تعاملك مبالغ فيه وانا مو قصدي انك تتركيه بس الي يشوفك يقول مبالغه .
سارة : قلتلك انا احب افضح المميزات واخلي الناس ينتبهونلها حتى لو كانت صغيرة بالاصل ترجع ميزة .. واحاول ازينها واعطيها جوها واعطيها الي تطلب ووش الي تتمناه .
ماجد : كنت ابسئلك .. مااشوفك تطلعين واجد من البيت .
سارة : لاني عاهدت نفسي اني اترك كل شي واكون متفرغة لك واهتم في كل شي يدور حوليك
واكون قدها وكمان اتفرغ لصلاتي وصومي وقرائتي للقران .
ماجد سكت !
ماجد : بس انتي ماتطفشين ؟
سارة : لا .. لاني عارفه ايش هي حياتك ! .. عشان كذا اداوم ع الروتين .

ءءءءءءءءءءءءء

دخلوا البيت وحطت سارة الاغراض وفتشت فيهم
دخل ماجد واتجه للتسريحة وتأمل في اغراضه .. ماجد : شفت في السوق ماركة جزمات بس مالقيت الجزمات الي ابيها .
سارة : ماجد .
ماجد : هلا .
انتظر ترد عليه ماكانت ساكته
التفت وشاف بيد سارة فلاش
ماجد تأمل الي بيدها !
ماجد اتجه لها بهدوء : انتي شعرفك اني احب عالم الكمبيوتر ؟
سارة : تبيني اقول اني مشفوحة عليك !؟
ماجد : لا بس اشعرفك اني مهووس بكل شي يصير بعالم الكمبيوتر ؟
سارة : ماجد .. اما مو بس زوجة !
ماجد تعدل : سارة ممكن افهم تصرفاتك معي ؟
سارة : ابيك تحكم .. انا مشفوحة ولا لا ؟
ماجد : قبل كنت احسبك مشفوحة بس ......... الي اشوفه يفسر شي ثاني .
سارة : يعني شلون ؟
ماجد : يعني ..................................... ( قعد ع السرير ) مدري !
سارة قعدت : ماجد .. الي يشوفني يقول مشفوحة بس لما دمك يبي شي افهم وش يبيه .. الفلاش واي شي دقيق عايش في دمك .. مافي احد يقدر يغيره .. وتلاحظني اني نشيطة وعمليه بس اشتغل ومستمرة وماطلع من البيت لاني عارفه انك دقيق والنشاط والعمل الي فيني تساوى مع الدقة .
ماجد فكر بكل كلمة قالتها !
ماجد : اجل انا بطلع .
سارة : اوك .. بس اتمنى انك ماتنساني !
ماجد التفت : طيب .
لما طلع ماجد كان الوقت المغرب .. توضت وصلت وبعدها قرت اذكار المساء .. بعدها فتحت القران
وبدت تقرى سورة نوح + سورة المدثر + سورة الجمعة .. وبعدها قرت قصار السور .
بعد مانتهت رفعت يدها تدعي : اللهم رب الانبياء الذي لم تذكرهم في القران .. رب الابل والكبش ورب
الكائنات البحرية .. رب الخضار والفواكة .. رب البعوضة ورب النمل ورب النحل .. رب الشهب ورب
الانبياء جميعهم .. رب الابداع ورب كل شي .. ربي اني سمحت لزوجي يخرج من المنزل فلاتحرمه
من اعز الناس اليه .. لاتحرمه من الفرح والانس .. لاتحرمه من صفاء الذهن .. واحرمه من الضغوط والهم
والخوف والحزن .. احرمه من الشر وافضح مايمتلك من مبادئ كي يعملوا بمثل مايعمل .. ربي لاتحرمه من دور القدوة والمثل .. ربي لاتحرمه من الايجابيه .
لما خلصت بدت تشتغل على نفسها .. خلصت وبدت تفتش البيت ولقته كويس .. دخلت النت وبدت تفتش
عن المأكولات المفيده عشان تغذي زوجها وتبعده عن الشراء الي مايجيب نتيجه .
خلصت وبدت تفكر بتصرفاته .. عرفت ايش ابعاده !
مرت الايام على حياة سارة وماجد وكانت ايامهم كلها حلاوة بنفسجيه !

ءءءءءءءءءءءءءءءءء

الصوت : رننننننننننننننننننننننننننننننن
( صوت جوال سارة )
انتبه ماجد له ومسكه وتعرف ع المتصل ورد : الو .
سعاد : ياهلا ومرحبا بالقاطعين !
ماجد : انا قاطع !
سعاد : لا .. من قاطع .. انت كل يوم تتعشى في بيتنا !
ماجد : تتطنزين !
سعاد : لا استهبل ! .. المهم وين سارة ؟
ماجد : بالاول سلمي واسئلي عن اخباري وبعدين سارة .
سعاد : يووووو ليش اسئل وانا سامعه صوتك وصوتك تفوح منه العافيه ؟ .. عطني سارة .
ماجد : طيب .
ماجد سد الجوال : سارة .. سارة .
سارة طلعت من الحمام : هلا حبيبي .
ماجد : اختي تبيك ع الجوال .
سارة : اوك .
واخذت الجوال وردت : الو .
سعاد : السلام عليكم .
سارة : وعليكم السلام .. شلونك سعاد ؟
سعاد : انا تمام بس انتي هالاسبوع فاضيه ؟
سارة : وانا من متى طلعت ؟ .. كلها قاعده في البيت .
سعاد : ليش ؟؟ اخوي مايمشيك ؟
سارة : مو قصدي كذا بس طلعاتي نادره .
سعاد : طيب .. بما انك نادر ماتطلعين ابيك تطلعين هالمرة معي .
سارة : اطلع معك .. لوين ؟
سعاد : اسمعي في عزيمة مسويتها وحده من خوياتي الراقيات وعزمتني فيها وقالتلي اعزمي الي تبين ..
قلت انا اقرب وحده لي مرت اخوي سارة .. شرايك تجين معي ؟
سارة : والله مدري .. بس ابقول لماجد واردلك .
سعاد : سارة طلبتك طلب .
سارة : الي اقدر عليه اسويه .. ايش هو ؟
سعاد : تكفين .. ابيك تكونين ناعمة بزياده عشان يوافق على طول .
سارة : والله لو تبيني امثل مقدر .
سعاد : وليش ؟
سارة : طبيعتي .. طبيعتي مع زوجي .. ولا التمثيل ! .. مقدر عليه .
سعاد : ياربي بس تمثيل .. ماطلبت خيانه .
سارة : والله مقدر .. هذه طبيعتي ومعليش ياسعاد لاتضغطين علي .
سعاد : طيب .. المهم متى بتردين ؟
سارة : انا الحين بقوله ووبردلك .. باي .
سعاد : باي .
لما سكرت سارة اتجهت للصاله وشافت ماجد نايم ع الكنبه .. تأملته لقته مو نايم .. سارة جلست : ماجد .
ماجد قام : هلا .
سارة : ابي اقولك على موضوع .
ماجد : خير .
وقام عشان يستمع
سارة كانت بتقوله بس جوال ماجد رن
ماجد جاؤ بيقوم بس وقفته سارة : لحظة انا بجيبه لك .
ماجد : لامعليش خليني اروح واشوف .
قام واتجه لجواله الي فوق الطاولة ورد
له ربع ساعة يكلمه والظاهر موضوع المكالمه قطة شباب
سكر والتفت .. ماجد : ايوه .. وش الموضوع ؟
سارة قامت : سعاد اتصلت علي وقالت ان في عزيمة حريم بكره وقالت ابيك تروحين معي .
ماجد جته النفسيه !
سارة : ماجد .. شفيك ؟
ماجد : ها !
وطالع فيها بنظرة عميقه !
سارة : ماجد .
ماجد ساكت .. ميدري ليه خايف من هالعزيمة !
سارة : ماجد .. انت راضي اني اروح ؟
ماجد بيرفض بس عارف طبيعة سعاد اذا تبي تاخذ معها احد بتاخذه
ماجد : وضروري هالعزيمة !؟
سارة : متوقع .. سعاد قالت انها عزيمة حريم .
ماجد : ومتى قلتي ؟
سارة : بكره .
ماجد : وانتي تبين تروحين !؟
سارة : اذا وافقت برضاك .
ماجد مستعد انه يرفض بس الي واقف بطريقه سعاد .. ماجد استسلم : روحي .
سارة قربت له : ماجد .. فيك شي ؟
ماجد رفع راسه وقرب لها : سارة .
سارة : لبيه .
ماجد : لاتتغيرين علي !
سارة استغربت طلبه ! .. سارة : ماجد انت شاك بشي ؟
ماجد : انا مو شاك انا حاس .
سارة : حاس بإيش ؟
ماجد : مدري ! .. مدري ! ( تمشى بهدوء ) ضباب اسود على بعد .
سارة : ضباب اسود .. انت وش الي تتوقعه بيصير فيني ؟
ماجد التفت : مو بس يصير فيك .. كمان بيصير فيني .
سارة : ووش الي بيصير ؟
ماجد : نتطلق .
سارة فتحت فمها : ايش ؟
ماجد : الله لايكتبه انشالله .. بس مدري ليه بالي واحساسي راح للطلاق .
سارة : لالا .. انشالله مايصير .. انت لاتتشائم وانشالله الله يكتب كل خير .
ماجد وصل للدولاب : بس ياسارة انا اشوف شي اسود .. مو حلو .. وماودي
افكر فيه بس من هالعزيمة خفت اكثر .
سارة : اذا انت ماتبيني اروح مااروح .
ماجد : لا روحي .. انت لك مده ماطلعتي من البيت .
سارة : ماهمني من متى .. بس انت راضي ؟
ماجد : سارة .. ماعليك .. روحي ووسعي صدرك .
سارة : ماجد .. انت خايف من شي ؟
ماجد : للمرة الثانيه .. خايف اننا نتطلق .
سارة : الله لايقوله بس ..... شمعنى اصريت ع الطلاق ؟
ماجد : لان الحدث الي بيصير نتيجته الطلاق .

ءءءءءءءءءءءءءءءءء


الساعة 12 كانت سارة تصلي الليل وكالعاده اذكار ودعاء والقراءة قران .. بدت بأخر سورة الي هي سورة البينه وخلصتها على دخلة ماجد .. تأملها للحظة الاخيرة وهي تقرأ !
خلصت قرايه وفسخت الجلال ولبست بجامه وقعدت ع السرير : ماجد .
ماجد : هلا .
سارة اتجهت له وقعدت بجنبه : انت راضي عني !
ماجد لمس شعرها + نظرة حنونة : أي .
سارة : اجل ليش نظرة الحزن ؟
ماجد باس يدها ومن هالبوسه تنبأ بحصول حدث !
سارة حست فيه .. سارة : ماجد .
ماجد : هلا .
سارة : انت مرتاح في حياتك ؟
ماجد : الحمد لله .
وطالعها بأخر نظرة !

ءءءءءءءءءءءءءءءءءءءء


من بكره تجهزت سارة ولبست تنورة وبلوزة ودخل ماجد وهو لازال ع الحاله !
تأملت سارة شكلها وبعدها شافت ماجد بحاله مو حلوة .. التفتت سارة : ماجد .
ماجد : هلا .
سارة : في شي ؟
ماجد : لا .
سارة ماتطمنت للرد
ماجد : خلصتي ؟
سارة : أي .
واتجهت تاخذ عبايتها وركبوا السيارة وماجد في حالة حزن !
شوارع المدينة فيها سيارات رايحه جايه بس تفكير ماجد يدور حول
سارة والمستقبل
وصل واخذت سارة شنطتها وقبل ماتطلع لمس ماجد يدها .. ماجد : سارة .
سارة : هلا .
ماجد : لاتتغيرين علي .
سارة ابتسمت وطلعت بهدوء
لما طلعت من السيارة فكر ماجد بسارة .. فكر بطريقها الان ! .. فكر برحلتها الصغيرة ! .. فكر بحياة سارة !
دخلت العزيمة ورحبت فيها هاله ( صاحبة العزيمة )
جلست وشافتها وحده من المعازيم .. البنت سألت خويتها : مين هالبنت الي هناك ؟
الخويه : هذه سارة زوجة ماجد .
البنت : مشالله ماجد تزوج ؟
الخويه : أي .. ومشالله تبارك الرحمن .. حياتهم سمنة على عسل .
البنت تغير وجهها : حياتهم سمنة على عسل ! .. ووش فيها حياتهم عشان تصير عسل ؟
الخويه : سارة تزرع في ماجد التفاؤل وتحاول قد ماتقدر انها تبني له حياة خاصة .. اتكيت .. عالم مشرق .
البنت فكرت فيها ! .. البنت : وهي جابت منه شي ؟
الخويه : لا .
البنت سكتت !
كانت مشعلله لان اخوها ماتوفق مع زوجته بسبب ان زوجته ملسونه
جت العصيرات وتوزعت جميعها ع الحاظرين ولما اتجهت لسارة شافت سارة ان العصير الي تبيه موموجود بالصينيه .. الخدامه : شو بدك مدام ؟
سارة : عصير فراوله .
قامت البنت الي تراقب سارة واتجهت للمطبخ وقابلت الخدامه .. البنت : وين كوب سارة ؟
الخدامه : شو ؟ وليش ؟
البنت : قلتلك وين كوبها ؟
الخدامه : هيدا هوي .
شافته فوق طاولة دائريه لوحده .. اتجهت له وتأملت الكوب بكل دقه .. شافت الكوب
وكانت نظراته مليانه خطط
الصورة نزلت من عيون البنت للكوب يالمتخيل !
اتجهت الخدامه لموقع سارة وقدمتلها : تفضلي مدام .
سارة : مشكورة حبيبتي .
الخدامه : ولو هيدا واجبنا .
سارة لما اخذت الكوب شمت ريحته وبدت تشرب
على شرقة ماجد من كوب الماء !
بدر : شفيك ياخوي ؟
ماجد : ها ! .. يمكن نسيت اسمّي .
وفكر بالمجهول


000000000000


5 
سكون الجو

الجزء 5


ءءءءءءءءءءءءءءءءءءءءء


بين الضيوف بنت تطالع كل الي حولها .. تطالعهم بابتسامه خفيفة .. تطالعهم وهي غريبه عنهم
تطالعهم وهي بأخر مكان وكان المجلس عبارة عن كنب عنابي .. سارة تقرفت وكأن المكان
مليان زبايل .. بدت تتوتر وكأنها مهمومه .. شعور غريب زارها !
الحريم كل وحده لاهيه مع خويتها والكل ماكل ومتهني بهالعزيمة بس سارة حست انها منقرفه
من هالمكان وتبي تطلع منه بأي طريقة .. تحاورت معها الي جنبها وكان اسمها سميه .
سميه : هلا والله ياسارة نورتي المكان .
سارة : منور بأهله حبيبتي .
سميه لاحظت بوجه سارة شي : شفيك حبيبتي ؟
سارة : لا بس تعبانه شوي .
سميه : سلامتك حبيبتي .. راسك مصدع ؟
سارة : مو صداع .. دوخة .
سميه : لحظة ! .. انتي متزوجة ؟
سارة : أي .
سميه بذهول : معقولة !
سارة : ايش الي معقول ؟
سميه : معقولة تكونين .... حامل !
سارة خافت : لا .
سميه : شفيك حبيبتي .. الحمل حلو ليش خايفه منه ؟
سارة : لالا .. مو حمل انا اعرف اعراض الحمل .. بس هاللي فيني شي غريب .
سميه : لااااااااا اكيد انتي حامل .
سارة : قلتلك انا مو حامل شفيكي !
سميه : طيب طيب بس حبيت اعلق عليك .
سارة : لاتعلقين علي مرة ثانيه .. فاهمه !؟
سميه استغربت نفسيتها بس بدت عليها ملامح الفرحة
" معقولة تكون اعراض حمل ؟"
قامت سارة تبي تشرب .. دخلت بممر طويل يودي للمطبخ .. مشت خطوات هادئة وفي نص
الطريق تنهدت ع الجدار ولما تنهدت سحبتها الارض !
الحريم كل وحده لاهيه مع خويتها والكل يضحك على السوالف وانواع الضحكات .. ضحكات شيطانيه
وضحكات صايعه وضحكات ناعمة .. مرت خدامه سوريه ولما انتبهت للبنت الي بالارض اسرعت لمكان
راسها .. الخدامه تضرب وجهها : مدام .. مدام .
راس سارة يروح يمين يسار من الضربات وكأنها ميته .. الخدامه : مدام .. مدام .. ( تنادي الناس ) ياصبايا ..
ياصبايا .. ياعالم .
جو خدامتين .. الاولى : شوبكي ؟
السوريه : مريت من عند الممر ولقيت الصبية غفيانه .. لحقيني بشوية مي .
الثانيه : حاظر .
ركضت الثانيه للمطبخ ودخلت وصدمت بصينيه الطباخة .. الطباخة : ولك العمى شوبكي !
الثانيه : في صبية مغفي عليها وبدنا نفيقا .
الطباخة : ولي !
وحطت الصينيه ع الطاولة وركضت مع الثانيه
وصلوا لسارة وبدوا يرشقون عليها والاولى ترش عليها عطر لحد ماقامت من اثر الماء .. سارة دايخه : انا وين ؟
الثانيه : انتي بأمان .
الاولى : كنتي غفيانه ولحد مالقيتك هيلن وفيقتك .
سارة خايفه : ها ! .. ( وتعدلت ) طيب .. اشكركم .
وقامت .. الطباخة : مدام خليني اساعدك .
سارة : لا مشكورة اقدر امشي لحالي .
وبدت تمشي .
وصلت للمجلس وقعدت وبعد ثواني جاء العشى .. طلعت سعاد واتجهت للحوش وبإعجاب : العزيمة كذا !
سارة : أي خاصة الورق عنب الي حطته مررررررررة حبيته .
سعاد تلبس عباتها : انا بروح .. سلميلي على اخوي ( تذكرت ) اها .. اقصد حبيب القلب !
وتركتها
سارة خافت : حبيب القلب ؟
وكشرت !
اتصل ماجد على سارة .. ماجد : الو .
سارة جالسه ع الكرسي : اهلين .
ماجد : حبيبتي دقايق واجيك تجهزي .
سارة : طيب .
وسكرت
وبدت تمشي على ممر وفي نص الممر بدت تدوخ ومسكت عامود لمبه قصير .. تبي تستوعب الواقع
بس ماقدرت .. حاولت تمشي خطوتين او 3 خطوات بس عيونها تعورها وخطواتها ثقيله .. وفي نهاية الممر
بدت تحس برجفه برجولها .. وحست بخرعة مو طبيعيه وبعدها جسمها سحبه الارض .
توقفت سيارة ماجد وبدى ينتظر سارة
سارة نايمه ع الارض !
الحوش فاضي وفجأه طلعت حرمه كبيرة بالعمر ومشت خطوتين وصدمة وحده بوجهها ..
الحرمه : ياويلي !
وركضت لسارة وبدت تقومها بس البنت نايمه .. بدت تضرب راسها بس البنت نايمه !
الحرمه حاولت تقومها بعطرها بضرباتها بس مافي فايده .. سكتت لما سمعت رنة جوال
بشنطة سارة .. فتشت الشنطة ولقت الجوال وعلى طول ردت .
الحرمه : الو .
ماجد استغرب الصوت : من انتي ؟
الحرمه : لو سمحت انا وحده من العزيمة ولقيت البنت صاحبة الجوال طايحه ومغمى عليها .
ماجد خاف : ايش ؟.. زوجتي مغمى عليها !
الحرمه : الي مغمى عليها زوجتك ؟
ماجد : أي أي زوجتي .. بس ..... شلون اغمى عليها ؟
الحرمه : مدري .. بس الي بعد مالبس عباتي بطلعها لك .
ماجد : طيب .
وسكر
الحرمه لبست عباتها وسحبت سارة وهي متلحفه بعباة .. طلع ماجد وشال زوجته وركبها قدام
وبعدها ركب السيارة وطار بالشارع .
سعاد ع السرير : العزيمة تهبل .. تاخذ العقل .. تقول لو يشوفها حاتم الطائي بيقول فيها قصيد .
خالد : اوف لهدرجة !
سعاد : واكثر .. انت شوف الضيافه .. مقبلات وحلويات ومعجنات .. الفناجيل والكاسات ولا الملاعق الي
اول مرة اشوف ملاعق صح .. صدق بنت عز !
خالد طالعها بنص عين : وانتي بنت ايش ؟
سعاد : لا مو قصدي اعايرك بس مبين مو اعين وضايفه الهاي هاي .
خالد : أي اشوه .
ورن جوال سعاد .. سعاد طالعت الشاشه واستغربت .. سعاد : غريبه ! .. شيبي ماجد بهالوقت ؟
وردت سعاد : الو .
ماجد بسيب المستشفى : سعاد إلحقي علي .. سارة اغمى عليها بالعزيمة .. تكفين تعالي .
سعاد قامت : ايش ! .. شلون ؟
ماجد : ابحكيلك التفاصيل بس تعالي للمستشفى .
سعاد : طيب طيب بس بأي مستشفى انت ؟
سعاد فهمت : ايه ايه عرفته باي .
وسكرت وقالت لخالد : خالد بسرعة ابيك توديني للمشفى .
خالد : ليه عسى ماشر ؟
سعاد : زوجة اخوي طايحه واخوي ي عمري اتصلي عشان اوقف معه .. بسرعة .
ظهروا من ممر ووصلوا لموقع ماجد .. سعاد : ايش فيها سارة ؟
ماجد : البنت مغمى عليها .
سعاد : وانت شلون جبتها ؟
ماجد : طلعتها لي مرة من البيت ويلله جبتها هنا .
سعاد : طيب .. عرفت السالفه ؟
ماجد : لا قاعد انتظر الدكتور يطلع .
وبعد ثواني طلع الدكتور
ماجد وقف بوجهه : ها دكتور بشر ؟
الدكتور : مدري شلون اقولك اخوي .. فحصناها بس مافيها شي .. قلنا يمكن تسمم وغسلنا معدتها
للحين ماعرفنا السبب .
سعاد : والحل ؟
الدكتور : حنا حنعمل لها تحليل دم ونشوف .
سعاد : دكتور .. اخاف تكون البنت حامل .
الدكتور : كل شي بيوضح في نتيجة التحليل .. بس انتم لاتقلقوا .. انتم روحوا للبيت الحين وبكره الصبح
حتطلع وحنبلغكم .
ماجد : طيب .

ءءءءءءءءءءءءءءءءء

قعد الدكتور وفتح الملف وقعد ثواني يتأمل .. ماجد : ايش صار يادكتور ؟
الدكتور : لو بقولك مارح تصدق .. البنت مو حامل ولا فيها أي شي .
ماجد : والدوخة ؟ .. والاغماء ؟
الدكتور : عارف .. بس شفنا التحاليل ولا في أي اعراض لمرض ما .. عموما تقدرون تشوفون
البنت الحين ولا وبعد تقدرون تطلعونها من المستشفى .
ماجد : الله يبشرك بالخير يادكتور .
قام ماجد : مع السلامة .
سارة قايمه وتعبانه نفسيا !
دخل ماجد وسعاد وقربوا لسرير سارة .. ماجد لمس شعر سارة : هلا بحبيبتي .. شلونك ؟
سارة : بخير .
ماجد : الحمد لله النتايج مافيها شي وتراك بتروحين معي الليلة .
سارة : اروح معك !
ماجد : أي .
سارة ماعجبها الاقتراح .. ماجد استغرب للوضع !
سعاد : ماعليه .. ترى البنت طايحه وتعرفها حساسه ( وسوت اشارة تفهم لحالتها )
ماجد : الحمد لله على سلامتك حبيبتي .
سارة : الله يسلمك .
سعاد : سارة .. شلون قلبك .. اخاف بعض الناس الحين قاعد يهزه !
سارة باستحقار : مين الي يهزه !
سعاد : مين يعني ....... حبيب قلبك !
ماجد طالعها بحب !
سارة طالعت وساده نفسها
سعاد : عموما ترى ماجد ابوي مسافر وامي لوحدها في البيت يعني لازم تروحون لأمي وتنامون عندها .
ماجد : اكيد .. الحين حبيبتي لازم تجهزين اغراضك عشان نروح لبيت امي .
سارة بتجاريه :طيب .
ماجد استغرب الوضع !
طلعوا من المستشفى ولما ركبوا السيارة .. ماجد : نورتي سيارتي حبيبتي .
سارة طفشانه : منور بصاحبه .
شك ماجد بالوضع !
تحركوا ووصلوا البيت ودخلوه واتجهت سارة لغرفة النوم وتأملت كل شي فيها .. طالعت كل شي باحتقار !
ماجد خلفها : تتذكرين ايامك فيها !
سارة : أي .
ماجد : الغرفة توها تحلو .
سارة ابتسمت ابتسامه سريعة !
ماجد يفكر .. العاده تفرح لمجرد أي شي يتعلق بماجد
تأملت الغرفة والتفتت بغرور : ومتى نروح لبيتكم ؟
ماجد : الحين .
سارة : وابوك وين سافر ؟
ماجد استغرب لفضها : سارة .. اعتقد ان ابوي خالك !
سارة : ابوك .. خالي كله واحد .. شالفرق بينهم ؟
ماجد : بس من الادب والاحترام حبيبتي انك تنادين ابوي خالي ولا انا غلطان ؟
سارة : لا منت غلطان .. المهم وين سافر ؟
ماجد : رح للندن وبيرجع بعد شهرين .
سارة : وهو وش عنده ؟
ماجد : شغل .
سارة التفت : شغل ! .. شغل ولا مضيعة وقت !
ماجد : شقصدك بمضيعة وقت ؟
سارة : العاده الشيبان فهالزمن .. يسافرون لأماكن الله يعلم فيها واحتمال كبير ان فيها خيانه لأم ماجد .
ماجد : سارة !
سارة : ماقلت شي .. وبعدين شفيك ؟ .. قلت يمكن !
ماجد : ياريت تتفائلين بدل ماتشكين !
سارة : طيب .. خليني ألم اغراضي وانت بعد لاتنسى اغراضك .
والتفتت للشغل
ماجد استغرب وفي نفسه " لاتنسى تلم اغراضك ! .. وانتي يعني مو زوجتي ؟"
ماجد قرب لها : سارة .. مارح تغديني !
سارة : انا سويت الغدى تقول تأخرت .. نلم اغراضنا وبعدين نروح .
ماجد استغرب بعدها !
ماجد : طيب .

ءءءءءءءءءءءءءءءءءءءءء

طلعت سارة من غرفة النوم .. سارة : ماجد .. نمشي ؟
ماجد : لحظة بس بشوف اختي سعاد طلعت ولا لا .
سارة : اختك سعاد تلحقنا .
ماجد : ولو .. لازم اشوف وينها .. وبعدين شهاللبس الي لابسته ! .. بنطلون !
سارة : أي .. وخير ياطير !
ماجد قام : خير ياطير .. العاده تلبسين تنوره احتراما لأمي .. هالمرة بنطلون .. شاللي غيرك ؟
سارة : تنورة بنطلون .. نغير يابن الحلال .
ماجد : بس انتي مو من عادتك تلبسين هاللبس قدام امي .
سارة : عادي يابن الحلال شفيك !
ماجد استغرب الشي الي فيها !
ماجد : سارة .
سارة : هلا .
ماجد : شلون العزيمة ؟
سارة : حليله .. متى نروح ؟
ماجد سكت : الحين .
ماجد يسوق : سارة اتصلي على سعاد وشوفيها وصلت ولا لا .
سارة : طيب ( بهمس ) ذابحتك سعاد .
واتصلت : الو ... هلا سعاد .. وصلتي البيت ؟ .. طيب اوك ... انا وماجد جايين بالطريق .. باي .
وسكرت .
ماجد : وصلت ؟
سارة : أي .. يعني شهرين بننام عند امك ؟
ماجد بنبرة حاده : خالتك !
سارة : ماقلنا شي .. ها خالتي ولا تزعل اوف !
ماجد لف وحس بتغير بسيط فيها !
في الحوش كانوا العايلة قاعدين ع كرسي وطاولة .. ام ماجد : هلا والله بعيالي .. شلونكم شخباركم ؟
سعاد : بخير الله يسلمك انتي شلونك يمه ؟
ام ماجد : بخير حبيبتي .. الا ماجد .. وين غطيت ؟ .. اهااااا لايكون للحين عايش ع الاحلام الورديه !
سارة : لا بس انتي تعرفين الشغل خالتي .. مايخليه يقابل زوجته .
ماجد : مو انتي كنتي تحثيني ع الشغل !
سارة : ايش ! .. ومن متى البنت تفضل الشغل ع الرومنسيه !
سعاد تغير وجهها !
ام ماجد حست بالشراره الي بينهم !
ماجد سكت !
سارة : الا خالتي متى سافر خالي ؟
ام ماجد : اليوم الصبح .
سارة : عاد خالتي دقي عليه كل يومين .. اعرفهم حريم لندن ميصدقون يلقون سعودي يدوخونه بحلاوتهم .
ماجد بنبرة حاده : سارة .
ام ماجد خافت !
سارة : اسفه .. بس كنت ابي اصحصح خالتي لااكثر ولا اقل .
ماجد : سارة ياريتك تتكلمين بالشي المفيد .
سارة : وانا وش قلت ! .. نكته !
ماجد بنبرة حاده : سارة !
سارة : يووووو ماقلنا شي .
سعاد استغربت حالة سارة النفسيه !
سارة قامت : انا بروح اكلم صاحبتي وبرجعلكم .
وراحت .
ماجد التفت : سارة .
سارة التفت بطفش : هلا .
ماجد تغير وجهه !
سارة تعدلت : تبي شي ؟
ماجد تراجع : لا روحي .
سارة : طيب
وتركتهم بغرور
سعاد بعد ماراحت سارة : شفيها زوجتك ؟
ماجد : مدري .. مدري .
الصورة دائرية ع البيت الجميل
سارة تتمشى : شفيكي يانوره ! .. حنا قاعدين بهالشهرين عند خالتي .
نوره : ايوه .. وش اخبار حبيب القلب !
سارة : حبيب القلب !
نوره : أي الي من سنة وانتي مزعجتني فيه .. بس تمدحينه .
سارة : امدحه ! .. امدحه على ايش !
نوره تغير وجهها !
سارة : مارديتي علي !
نوره : لا سلامتك بس كنت ابي اقول ان الله يدوم عليكم السعاده .
سارة : تدوم علينا السعاده ! .. شلون تكون نتيجتها سعاده وزوجي يابالاستراحة ولا بالشغل ؟

نوره
" العاده تمدحينه حتى لو كان بالشغل "
نوره : سارة انا مظطرة اسكر امي تناديني .
سارة : باي .
نوره : باي .
بعد ماسكرت سارة قالت : زوجي جابلي السعاده ! .. اذا ماقدملي ورده حمره ولا هديه حلوة ولا عشاني بمطعم .. شلون تكون بيننا سعاده !
سارة التفتت : الا عيشه زي الزفت !
ماجد : يمه .. متى دوريتكم ؟
ام ماجد : انشالله بعد مايرجع ابوك من السفر .
سعاد : طيب وش يضر لو سويتوها الحين ؟
ظهرت سارة : يضرنا اننا مانقدر نتسنع بدون ابو ماجد .. هو الي لازم يوجهنا بكل شي .. حنا منعرف شلون نتوفق بدونه .. طبعا اكيد من بعد الله .
ام ماجد : سارة .. وش هالكلام يابنتي ! .. يعني انا مو حرمة سنعة ؟ ولا وش شايفتني اذا كنتي تتكلمين عن خالك كذا ؟
سارة : العفو ياام ماجد .. وبعدين انا ما قصدت اقلل من مكانتك بس خالي رجال ويعرف بالضيافه اكثر .
سعاد : ولو .. هذا مو معناته ان امي ماتعرف شي .. ولا ع الاقل مو سنعة .
سارة : يابنت الحلال ماقلت شي .. انا قصدي لو يجي خالي احسن .. بس !
ماجد : سارة .. امي من يوم يومها اجوديه وتعرف الواجب .. وعمرها ماتفشلت قدام ابوي او حتى من وراه .
سارة : يوووو يا ماجد ماقلت شي .. واذا هالحركة ترضيك رح اسويها .
وقامت وحبت راس ام ماجد بعنف .. سارة : ارتحت !
وتركتهم .
سعاد استغربت حركتها
ماجداستغربها كلها !


ءءءءءءءءءءءءءءءءءءءء



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.