العودة   منتديات الدولى > المنتديات الطبية > قسم الصحة والتغذية

قسم الصحة والتغذية قسم خاص بالغذاء وفوائده على الجسم، وإيجاد الحلول المناسبة لصحتك والتداوي والإعلاج بالأعشاب الطبيعية


1 
د محمد رأفت عثمان


بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على خير الخلق سيدنا محمد
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
الشيخوخة , هذه المرحلة العمرية التي لا نعرف طعمها إلا عند تذوقها و اجتراع مرارتها و مع ذلك فإن هناك الكثيرين ممن استشعروا بها قبل وقوعها , حاولوا تأخيرها لما فيها من الآلام و المعاناة , و لما فيها من فقدانٍ للحيوية و النشاط و نقص في الجمال و القوة و الصحة , و الهرم سلعة لابد من تذوقها لكل من طالت به الأيام و امتدت به السنين , و الإنسان و منذ فجر التاريخ و هو يحب ذاته و دوامها و رقيها , أي أن الإنسان لا يستطيع التفكير في الفناء لنفسه إلا مرغماً أو معللاً النفس بشيء ما , و يحب الإنسان لنفسه الرقي أيضاً و لا يستطيع التفكير إلا في الزيادة فكيف و هو يرى الهرم يأخذ منه صحته و عافيته و جماله , و على ذلك بدأ كل إنسان في مجاله يسعى للحفاظ على نفسه ما استطاع لذلك سبيلاً , محاولاً اكتساب المزيد من المال و اعتلاء المزيد من المناصب و جمع أكبر قدر مما يستطيع حمله أو كنزه , و الجمال هو من أهم ما يقلق الإنسان , فهاهي فتاة جميلة ترى الرجال يحومون حولها فتعيش لحظات نشوة مما تسمع من كلمات المديح و الإطراء و من رؤيتهم يسعون لإرضائها بشتى السبل , حتى إذا ما رأت الهرم و قد بدأ يأخذ منها سلعتها الغالية التي طالما تلذذت بها و يحرمها متعة كانت تنتشي بها , هبت كلبوة جريحة محاولة استعادة ما تفقد , تسأل و تتحرى , تبحث و تفتش , تقصد طبيباً أو أي شخص آخر يستطيع مساعدتها , و أما التي ما عرف الجمال إليها طريقاً فكم تتمنى لو تستطيع شراءه أو التحلي به , و كم يعاني قلبها من حرقة لا يعلمها إلا الله عزوجل , و الرجال و إن كان المال و المنصب و القوة هي اهتماماتهم الأولى إلا أن الجمال يعتبر بضاعة ثمينة لا يفرطون بها , إن كانت لديهم أو إن استطاعوا الحصول عليها , لأنهم بها يستطيعون الحصول على ميزات كثيرة , و هكذا و لأن هذه البضاعة مطلوبة و زبائنها كثر فقد كثر عُمّالها أيضاً و كثرت فنونهم فيها , منهم من تعلم فن الخداع بدل علم التجميل و منهم من أبى إلا أن يقدم علماً حقيقياً مفيداً , و مهما كان مقصد هذا أو ذاك فالجميع و منذ القدم حاولوا الإستفادة من النباتات لمآربهم , حتى إذا ما تطورت العلوم كان لابد من تطور علم التجميل أيضاً , الأمر الذي جعل التفرغ له شيء ضروري و التخصص به شيء إجباري و كل ذلك لمن ارتضى أن يكون من رواد هذا العلم , , و من ثم بدأ أهل الإختصاص يتبارون في مجالهم , دراسات و بحوث و تطور و تقدم مما أتاح لهذا العلم أن يحلق عالياً في سماءٍ كم اشتاقت النفس إليها .

شيخوخة الجلد تتظاهر بأعراض شتى , نذكر منها : خطوط العمر (التجاعيد) , الترهلات و التهدلات , هبوط الحاجبين و الجفنين و ذروة الأنف , تغير لون الجلد و جفافه , ظهور النمش الشيخي و البقع الصفراء و الشاحبة و المصطبغة , ضعف شعر الفروة و ظهور الشيب فيه و في الذقن و الجسم , نمو أشعار قاسية في الأنف و الأذن و الذقن و ضعف ترمم الجلد و سرعة تكدمه , ظهور آفات سرطانية و ما قبل سرطانية ...الخ
إن الطب بفرعيه العلاجي و التجميلي قد أولى اهتماماً واسعاً لهذه الأعراض مما سمح له أن يحقق إنجازات عظيمة فيه , فظهرت الكريمات و المراهم و حقن البوتوكس و الكولاجين و غيرهم , و انتشر تقشير الجلد المؤسس على أسس سليمة و أجريت العمليات الجراحية العلاجية و التجميلية و ظهرت الأجهزة المختلفة , أجهزة كي كهربائي و آزوت سائل و ثلج فحمي و ليزر...

الكاتب : د.محمد رأفت أحمد عثمان/دمشق – آخر تعديل 11كانون1 2012
المراجع
- مجلة الجلد التي تصدرها جمعية أطباء الجلد السورية
- Medscape eMedicine




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.