العودة   منتديات الدولى > المنتديات الإسلامية > المنتدى الإسلامى العام

المنتدى الإسلامى العام كل ما يخص الدين الإسلامي من عقيدة وسنن وقرآن وأحاديث شريفة وأدعية إسلامية وكل أحكام الشريعة


1 
عاطف الجراح


مدخل
بيّن ظلمآت الذنوب
وضيق النفوس
في معصية السلآم القدوس
لآ ترتآح آلقلوب المؤمنه
في معصية خآلقهآ‘
فترتآح وتهنئ بعد أن تخرج
من تلك الظلمآت . .~
آلتي ترمي بنكتآت سودآء على
قلب المؤمن . .
ولكن ما السبيل
إلى السعآدة مالذي يخرجنآ
من تلك الظلمآت آنهآ

التوبة


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته . .
الحمدلله كمآ هو أهلهُ ، حمداَ يليق بجلآله وعظيم سلطآنه
والصلآة والسلآم على خير الآنآم

أمآ بعدِ
من وجهة نظري أرى ان من أقوى ـآ الأسبآب
التي تحول بين العبد والتوبة . . والعودة إلى بآرئه

إمآ قنوط آلعبد من رحمة الله ~

أو تسآهلا للعبد في آلمعصية ~
بحجة أن الله رحمن رحيم . . نحن لا ننكر ذلك
ولكن الله سبحآنه كمآ انه رحمن رحيم
فهو أيضا شديد العقآب .


إلى من قنط من رحمة الله

ويأس منهآ وظن أن ذنوبهٌ لن تغفر
لا . . تظن بالله ظن السوء . .

{ وَمَنْ يَقْنَطُ مِنْ رَحْمَةِ رَبِّهِ إِلَّا الضَّالُّونَ }

ولآتنسى قولهٌ تعآلى /

(( قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن

رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ ))

هذآ كلآم الله ومن أصدق من الله قيلا ..~
إذاً لا تقنط فَـ رحمة الله تسع ذنوبي وذنوبك !



ولّمن أمن مكر الله !
ولمّ يخشى ـآ الله وأستمر بالذنوب
أنظر مآذا قال الله سبحانه فيمن يأمن مكره

{ أَفَأَمِنُوا مَكْرَ اللَّهِ فَلَا يَأْمَنُ مَكْرَ اللَّهِ إِلَّا الْقَوْمُ الْخَاسِرُونَ }
فأحذر ثم أحذر ثم أحذر .. أن تكون من آلخآسرين
فلن ! تتحمل لحظة واحدة في آلنآر


وأنظروا . . إلى فرحة آلتآئبين
ولآتنسو . . !آلموعَ‘ـِد آلجنة بأذن الله



مخرج
ربآه أرزقنآ
توبةَ قبل آلموت
ورآحةً عند المموت
وجنةً ومغفرةً بعد المموت
آللهم أحسسن خآتمتناً
وأختم لنآ بسجدة خآلصه لوجه
آللهم . . أعش قآرئ الموضوع
ونآشرة عيشاَ حميدآ
والموت شهيدآ
وجنةً ونعيمآ




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.