العودة   منتديات الدولى > المنتديات العامة > منتدى الصحافة والإعلام

منتدى الصحافة والإعلام آخر الأخبار العاجلة على مدار اليوم، اخبار عامة واخبار الحوادث والجرائم، اخبار المشاهير والنجوم


1 
مهره


المصدر:
  • الرياض ــ أ.ف.ب

تغيير رئيس الاستخبارات يعكس حاجة السعودية الى دور اقوى الأمير بندر من الأكثر فهماً للسياسة الأميركية. أ.ف.ب


يرى محللون أن تعيين رئيس جديد لجهاز الاستخبارات السعودية يعكس حاجة المملكة إلى لعب دور اكبر يواكب حركة القوى الدولية والإقليمية في ظل الأوضاع المتشعبة والصعبة التي تعيشها المنطقة.
وأعفى العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبد العزيز، الخميس الماضي، الأمير مقرن بن عبدالعزيز، وأمر بتعيين الأمير بندر بن سلطان رئيساً للاستخبارات.
ويقول رئيس مركز الخليج للأبحاث، عبدالعزيز بن صقر، إن «المرحلة الحالية تتطلب تنسيقاً ليس إقليمياً فقط، انما دولي بشكل كبير. ويرى أن المملكة أقامت علاقة جيدة مع روسيا وتبادل زيارات للقادة «لكن لم يتم التعامل بشكل جيد مع اول موقف سياسي مثل القضية السورية».

ويضيف أن «الأمر يتطلب شخصاً يفهم المصالح الدولية، ويعرف كيف يضع مصالح المملكة في الخط الأول»، ويؤكد أن الأمير بندر لعب أدواراً رئيسة «مثل نجاحه في ابرام صفقة الصواريخ مع الصين، وعلاقته بروسيا ابان الغزو العراقي للكويت».
والأمير بندر بن سلطان مولود عام ،1949 ويشغل منذ عام 2005 منصب الأمين العام لمجلس الأمن الوطني. وكان قبل ذلك سفيراً لدى واشنطن لنحو 23 عاماً بين 1983 و.2005
ويقول بن صقر إن «السعودية ستنتقل الى مرحلة التعامل مع الأوضاع من منظور السياسة الدولية. من المعيب ان نرى استخداماً للفيتو للمرة الثالثة (في الأزمة السورية) من دون فعل أي شيء، فالمملكة كان يجب ان تفهم مصالح الطرفين وتقوم بالدور الأساسي».
من جانبه، يرى رئيس مركز الشرق الأوسط للدراسات الاستراتيجية، أنور عشقي، أن الأمير بندر «أكثر الأشخاص فهماً للعبة والسياسة الأميركية واستطاع التعامل جيداً مع صناع القرار فيها». ويضيف عشقي، الذي عمل مع الأمير بندر في واشنطن، أن «المشكلة الكبرى مع الأميركيين انهم لم يفهموا العرب، كما لم يفهم العرب الأميركيين ووجود الأمير بندر في المنصب يعني انه سيحقق التفاهم بين الجانبين».
ويؤكد أن «تعيينه مؤشر إلى ان السعودية تريد ان تحقق تفاهماً جيداً في المستقبل مع الاستراتيجية الأميركية في الشرق الأوسط، فالسياسة العالمية تطبخ في واشنطن والأمير بندر على معرفة كبيرة بالسياسة الدولية».
ويشدد على ان للأمير بندر علاقة جيدة بالصين، وكان له دور فعال في صفقة «رياح الشرق» عام 1987 المتمثلة في الصواريخ الاستراتيجية، ومثلت نجاحاً أمنياً واستراتيجياً للسعودية، كما ان لديه القدرة على التفاهم مع روسيا.
بدوره، يرى الباحث في العلاقات الدولية، عبدالله الشمري، ان العالم العربي يتعرض لتغييرات جيوسياسية كبرى ستعيد ترتيب الأدوار السعودية والتركية والإيرانية في الشرق الأوسط.
ويقول ان المملكة بحاجة الى «إعادة تقييم اساليب عملها في السياسة الخارجية، وللأمير بندر القدرة على التفكير خارج الصندوق والتغلب على العوائق البيروقراطية واتخاذ القرار والعمل وفق اساليب مبتكرة».
ويشير الشمري الى ان «أحداث 11 سبتمبر 2001 والغزو الأميركي للعراق تسببا في انكفاء الدور السعودي وتم استغلال ذلك بشكل واضح من ايران وتركيا التي كانت الأكثر تأثيراً خلال العقد الماضي». ويضيف أن «لدى السعودية فرصة لاستعادة دورها الريادي بعد انكشاف المواقف التركية بسبب الربيع العربي».



2 
الفارس الابيض

[align=center]الف شكر اختي الغاليه علي للخبر


الله يعطيك العااافيه على هالابداااع,,,

ودي لــــــــك ..~

فارس
[/align]



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.