العودة   منتديات الدولى > المنتديات الإسلامية > المنتدى الإسلامى العام

المنتدى الإسلامى العام كل ما يخص الدين الإسلامي من عقيدة وسنن وقرآن وأحاديث شريفة وأدعية إسلامية وكل أحكام الشريعة


1 
غصن الربيع


الشماته


الشماته


الشمــــاتة :


هي أن يُسرّ المرء بما يصيب عدوه من المصائب
قال الله تعالى عن نبيه موسى عليه السلام :
فَلَا تُشْمِتْ بِيَ الْأَعْدَاءَ
الأعراف: 150



الشماته


: وقوله تعالى
إِن تُصِبْكَ حَسَنَةٌ تَسُؤْهُمْ وَإِن تُصِبْكَ مُصِيبَةٌ يَقُولُوا قَدْ أَخَذْنَا
أَمْرَنَا مِن قَبْلُ وَيَتَوَلَّوا وَّهُمْ فَرِحُونَ

التوبة: ٥٠


الشماته


عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قال :
كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتعوذ من جهد البلاء ودرك الشقاء ، وسوء القضاء ، وشماتة الأعداء


الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر:
صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 6347
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]


الشماته


وقد حذر النبي - صلى الله عليه وسلم -
من عير أخاه بذنب لم يمت حتى يعمله


الراوي: معاذ بن جبل المحدث: السيوطي - المصدر:
الجامع الصغير - الصفحة أو الرقم: 8869
خلاصة حكم المحدث: حسن



الشماته




ومن مضار الشماتة أنها تسخط الربَّ - تبارك وتعالى -
وتدل على انتزاع الرحمة من قلوب الشامتين
، وهي تورث العداوات، وتؤدي إلى تفكك أوصال المجتمعات،
ثم هي تعرض أصحابها للبلاء


الشماته


لا شكَّ أن الموت من أعظم ما يقع بالإنسان من الابتلاء
له ولمَن يتركهم بعده


مر على رسول الله صلى الله عليه وسلم بجنازة فقام ،
فقيل له : إنه يهودي . فقال : أليست نفسا
الراوي: سهل بن حنيف و قيس بن سعد بن عبادة المحدث: الألباني -
المصدر: صحيح النسائي - الصفحة أو الرقم: 1920
خلاصة حكم المحدث: صحيح


الشماته


قال الحسن البصري رحمه الله:
الفتنة إذا أقبلت عرفها كل عالم، وإذا أدبرت عرفها كل جاهل
الشماتة لا تليق بمسلم تجاه أخيه المسلم أبدًا
لأنها من صفات الأعداء الذين حذر الله منهم ووصفهم


قال تعالى :
إِن تَمْسَسْكُمْ حَسَنَةٌ تَسُؤْهُمْ وَإِن تُصِبْكُمْ سَيِّئَةٌ يَفْرَحُوا بِهَا
وَإِن تَصْبِرُوا وَتَتَّقُوا لَا يَضُرُّكُمْ كَيْدُهُمْ شَيْئًا إِنَّ اللَّـهَ بِمَا يَعْمَلُونَ مُحِيطٌ
آل عمران: ١٢٠


الشماته


قيل لأيوب عليه السلام : أي شيء من بلائك
كان أشد عليك
قال : شماتة الأعداء



الشماته


قال عبد الله بن أبي عتبة :
كل المصائب قد تمر على الفتى فتهون
غير شماتة الأعداء


الشماته


وقال المبارك بن الطبري :
لولا شماتة أعداء ذوي حسد أو اغتمام صديق كان يرجوني
لما طلبت من الدنيا مراتبها ولا بذلت لها عرضي ولا ديني .






الشماته





Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لموقع ومنتديات الدولي ElDwly.com
جميع المواد المنشورة بمنتديات الدولي تُعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.